رئيس التحرير: عادل صبري 07:17 صباحاً | الجمعة 20 سبتمبر 2019 م | 20 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

3 عقبات تهدد «المصري» قبل استكمال «المغامرة الأفريقية»

3 عقبات تهدد «المصري» قبل استكمال «المغامرة الأفريقية»

تحقيقات وحوارات

فريق المصري

3 عقبات تهدد «المصري» قبل استكمال «المغامرة الأفريقية»

أكرم نوار 07 سبتمبر 2018 16:07

يتواصل العد التنازلي للمباراة الهامة التي سيخوضها فريق المصري البورسعيدي أمام اتحاد العاصمة الجزائري، والمقرر إقامتها يوم 15 سبتمبر الجاري ضمن ذهاب دور الثمانية للبطولة الكونفدرالية الأفريقية.

 

وتبرز عدة أزمات تؤرق فريق المصري وجهازه الفني بقيادة العميد حسام حسن، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك الأزمات في السطور التالية..

 

النقص العددي

 

تبقى مشكلة قلة عدد اللاعبين المتاحين أمام جهاز المصري أبرز عقبة تهدد الفريق البورسعيدي قبل بدء مشواره في ربع نهائي الكونفدرالية.

 

وخلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية فقد المصري جهود بعض نجومه الذين كانوا مقيدين في قائمة الفريق الأفريقية، وفي مقدمة هؤلاء ظهيري الفريق السابقين محمد حمدي وأحمد أيمن منصور واللذين انتقلا إلى صفوف فريق بيراميدز على غير رغبة الجهاز الفني للفريق البورسعيدي، فضلًا عن البوركيني أريستيد بانسيه والذي هرب من الفريق، بداعي تعرضه لسوء معاملة من الجهاز الفني.

 

ودائمًا ما يسيطر هاجس الإصابات على حسام حسن وجهازه قبل كل مباراة للفريق بالبطولة الكونفدرالية، خشية ابتعاد أي لاعب جديد وهو ما سيضع الجهاز الفني في مأزق صعب في ظل قلة عدد الخيارات المتاحة أمامه في بعض المراكز، وهو ما حدث فعليًا بتعرض المدافع إسلام صلاح للإصابة بقطع في الرباط الصليبي، وهي الإصابة التي ستبعد اللاعب عن المستطيل الأخضر لعدة أشهر.

 

أزمة بانسيه

 

خلال الساعات الماضية تحول البوركيني بانسيه لاعب المصري الهارب إلى خطر يطارد الفريق البورسعيدي، بعدما تردد أن اتحاد الكرة المصري تلقى تحذيرًا من نظيره الأفريقي يهدد فيه الأخير باستبعاد المصري من الكونفدرالية بسبب عدم سداد مستحقات بانسيه.

 

في المقابل ردت إدارة المصري على تلك الأنباء بالتأكيد على أنها سددت كامل مستحقات اللاعب البوركيني، وأنها لديها ما يثبت صحة موقفها وهو ما سبق وقدمه ضمن أوراق شكواها ضد اللاعب المرفوعة أمام الفيفا.

 

ولا شك أن انتشار أنباء التهديد باستبعاد المصري من الكونفدرالية من شأنه أن يشتت أذهان لاعبي الفريق وجهازهم الفني، قبل نحو أسبوع فقط من اللقاء المصيري أمام اتحاد العاصمة الجزائري.

 

خيبة الدوري

 

تشكل بطولة الدوري العام أحد عوامل الضغط على فريق المصري قبل استكمال مغامرته الأفريقية، إذ لم يحقق الفريق النتائج التي ترضي جماهيره على مستوى بطولة الدوري منذ انطلاق نسختها الحالية.

 

وعلى مدار الخمس جولات الأولى من عمر المسابقة اكتفى المصري بحصد 6 نقاط فقط من أصل 15 نقطة ممكنة، يحتل بهم الفريق حاليًا المركز العاشر بجدول ترتيب البطولة متأخرًا بفارق 5 نقاط عن الأهلي متصدر الترتيب.

 

وكان فريق المصري قد افتتح مشواره ببطولة الدوري بالفوز على الجونة، قبل أن يخسر في الجولة الثانية أمام الأهلي، ليدخل بداية من الجولة الثالثة في دوامة تعادلات أمام كل من بتروجيت والاتحاد السكندري والمقاصة.

 

وقبل مواجهة السبت المقبل أمام اتحاد العاصمة سيخوض المصري مواجهة في الدوري أمام فريق النجوم ضمن الجولة السادسة، وسيحاول الفريق البورسعيدي طي صفحة سوء نتائجه في بطولة الدوري من بوابة هذا اللقاء والذي يمكن اعتباره شائكًا بامتياز، خصوصًا وأن فريق النجوم استطاع أن يقدم مستويات لافتة كما حقق مفاجأة بفوزه على الزمالك في الجولة الرابعة، كما استطاع أن يفرض التعادل على الإسماعيلي في الجولة الماضية.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان