رئيس التحرير: عادل صبري 03:54 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

«المهارة وحدها لا تكفي».. درس «عملي» من جروس لنجوم «الزمالك»

«المهارة وحدها لا تكفي».. درس «عملي» من جروس لنجوم «الزمالك»

تحقيقات وحوارات

جروس يوجه لاعبي الزمالك خلال أحد التدريبات

«المهارة وحدها لا تكفي».. درس «عملي» من جروس لنجوم «الزمالك»

أكرم نوار 26 أغسطس 2018 16:00

يواصل فريق الكرة الأول بنادي الزمالك تحضيراته للمواجهة التي ستجمعه غدًا مع فريق النجوم، والتي تأتي في إطار الجولة الرابعة لمسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم.

 

وكان السويسري كريستيان جروس المدير الفني لفريق الزمالك قد أعلن أمس عن قائمة الفريق لمباراة النجوم، حيث ضم المدرب  كلا من محمود جنش وعماد السيد في حراسة المرمى.

 

وفى خط الدفاع كلا من، حازم إمام وبهاء مجدي وأحمد أبو الفتوح وحمدي النقاز ومحمود علاء ومحمود حمدي الونش ومحمد عبد الغني.

 

كما ضمت القائمة،  كلا من طارق حامد ومحمود عبد العاطي دونجا ومحمد حسن وفرجانى ساسي ومحمود عبد العزيز ومحمد عنتر ومحمد إبراهيم وإبراهيم حسن ومحمود عبد المنعم كهربا، في خط الوسط.

 

وجاء في خط الهجوم كلا من عمر السعيد ويوسف أوباما وكاسونجو كابونجو وحميد أحداد.

 

 

استبعاد متواصل

 

وكما جرت العادة في المباريات الأخيرة للفريق واصل جروس استبعاد بعض نجوم فريق الزمالك، وفي مقدمتهم الثلاثي أيمن حفني ومصطفى فتحي وعبد الله جمعة.

 

كما لم يغير جروس موقفه من أحمد مدبولي والذي لم يظهر مع الفريق في أي مباراة رسمية منذ انطلاق منافسات الموسم الجاري.

 

 

رسالة واضحة

 

وبالنظر إلى عدم معاناة أي من هؤلاء اللاعبين الأربعة من أي إصابة، بما يؤكد أن استبعادهم بناء على وجهة نظر فنية بحتة للمدرب السوسيري، يمكن القول أن الأخير يريد إيصال رسالة واضحة لباقي نجوم الكتيبة البيضاء مفادها أن "المهارة وحدها لا تكفي".

 

 

ورغم ما يتميز به الرباعي حفني وفتحي وجمعة ومدبولي من مهارة وقدرة كبيرة على المراوغة في المساحات الضيفة، إلا أن اللاعبين الأربعة لم ينجحوا في نيل ثقة المدرب جروس رغم أنه اعتمد على الثلاثة الأُول في افتتاح مشوار الفريق بالدوري أمام بتروجيت، إلا أنهم وفي أعقاب تلك المباراة لم يظهروا مرة أخرى مع الفريق.

 

 

البدني أهم

 

وكشف الاستبعاد المتواصل لجروس للرباعي المشار إليه مدى قناعة المدرب السويسري بأهمية النواحي البدنية للاعب، وضرورة تسحله بمستوى لياقي عالي للغاية.

 

والمعروف أن الرباعي حفني وفتحي ومدبولي وجمعة لا يتميزون على الصعيد البدني بشكل واضح، حيث دائمًا ما يعانون من هبوط شديد في مستواهم إذا ما تم الاعتماد عليهم طوال مباراة كاملة.

 

 

معايير صارمة

 

وفي ظل الأسلوب الجدي الذي يتعامل به جروس في إدارة شئون فريق الزمالك، من المستبعد أن يحصل أي من هؤلاء اللاعبين على فرصة للمشاركة طالما ظل مستواه البدني أقل من المعدل المرضي بالنسبة للمدرب.

 

والمؤكد أن فرص عودة أي من هؤلاء اللاعبين الأربعة للظهور في مباريات الكتيبة البيضاء تبقى مرهونة بجدية كل لاعب في التدريبات ومدى قدرته على رفع مستواه البدني، خصوصًا وأن الكرة باتت ملقاة في ملعبهم بحكم المعايير الصارمة التي يرى المدرب جروس ضرورة توافرها في أي لاعب يرغب في المشاركة مع الفريق.

 

 

ولعل ما يحدث حاليًا مع لاعبي الزمالك الأربعة يشكل جرس إنذار لباقي لاعبي الفريق مفاده أن أي تهاون أو تقصير سيكون عقابه بالاستبعاد من المشاركة في المباريات، وهو ما حدث فعليًا مع التونسي حمدي النقاز الذي استبعده جروس لعدة مباريات قبل أن يعيده مرة أخرى لقائمة الفريق التي تستعد لمواجهة النجوم غدًا.

 

 

وكشفت الفترة التي قضاها جروس حتى الآن على رأس الجهاز الفني لفريق الزمالك أن المدرب السويسري لا يشغله ثقل أسماء اللاعبين، بدليل أنه لم يعتمد حتى الآن على التونسي فرجاني ساسي بشكل كبير، رغم الضجة التي صحبت انتقال لاعب النصر السعودي السابق إلى الزمالك، حيث وضع المدرب السويسري برنامج بدني لرفع مستوى لياقة اللاعب وما إن تحسن مستواه البدني بعض الشيء حتى بدأ بالدفع به احتياطيًا في بعض المباريات، لكن يبقى ظهوره أساسيًا مرهونًا بوصول معدل لياقته البدنية إلى المعدلات التي يطمح إليها المدرب السويسري وجهازه الفني.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان