رئيس التحرير: عادل صبري 05:01 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

رمزي: انتظرو وجوهًا جديدة في المنتخب.. وهذه حقيقة الخلافات مع مجاهد

في حوار لـ «مصر العربية»

رمزي: انتظرو وجوهًا جديدة في المنتخب.. وهذه حقيقة الخلافات مع مجاهد

محمد علاء 22 أغسطس 2018 22:03

 

يعد هاني رمزي، لاعب الأهلي السابق، أحد أفضل المدربين المصريين في السنوات الأخيرة، الأمر الذي تجلى من خلال مشواره سواء مع المنتخبات أو الفرق.

يمتلك خبرات كبيرة في المنتخبات المصرية، حيث سبق وأن تولى القيادة الفنية للمنتخب الأوليمبي وكذلك القيادة الفنية لمنتخب مصر للمحليين.

وتم تصعيده، في معاونة المكسيكي خافيير أجيري، في المنتخب الأول لمدة 4 سنوات مقبلة.

التقى "مصر العربية"، مع رمزي، لتحاوره في العديد من النقاط الخاصة بالكرة المصرية، وإلى تفاصيل الحوار.

كيف تم تعيينك في منصب المدرب المساعد للمنتخب؟
تلقيت اتصالات من بعض أعضاء مجلس الجبلاية، بشأن ترشيحي لهذا المنصب، ووافقت على الفور دون تردد، خصوصًا وأنني على علم بتدريب المنتخبات وأعشق التحديات فيها، لأنها مغامرة كبيرة.

لكنك كنت تعمل في منصب بالأهلي؟
بكل تأكيد حدث اتصالات بيني وبين مسؤولي الأهلي، من أجل الاعتذار عن استكمال مهمتي داخل القلعة الحمراء، باعتبار أن تدريب المنتخب شرف لأي مدرب، وتفهم مسؤولي الأهلي الأمر كثيرًا وانتهى الأمر بعد ذلك.

هل قبلت العمل كمدرب مساعد وليس عام؟
من المعروف، أن أي مدرب أجنبي يكون الرجل الثاني له من اختياره، وهذا لا يقلل مني، بالعكس وجودي في أي منصب داخل المنتخب شرف لي.

ما الفارق بين أجيري وكوبر؟
كل مدرب له مميزاته وله عيوبه، ولكني متفائل جدًا بالخواجة المكسيكي على حصد بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 المقبلة، وكذلك الوصول إلى مراحل أبعد في مونديال 2022.

هل سنرى وجوه جديدة داخل المنتخب المصري؟
بكل تأكيد سيكون هناك عملية إحلال وتجديد في صفوف الفراعنة، ولكن بشكل تدريجي، خصوصًا وأنه يجب المحافظة على القوام الأساسي للفراعنة في البداية، تجنبًا لحدوث أزمات.

وما الأسماء التي تم تحديدها؟
هناك العديد من الأسماء أمثال إسلام عيسى وعمرو السولية ويوسف أوباما وصلاح محسن وأسماء كثيرة، لكن لم نحسم الاختيارات النهائية.

هل ترى أن هناك أزمة في الوقت بشأن مباراة النيجر؟
لا يمكن الحديث عن وجود أزمات، ولكن في النهاية نحن نجتهد، من أجل حسم قائمة اللاعبين والاختيارات والاستعداد للنيجر بكل قوة.

هل ترى عوامل محفزة قبل اللقاء؟
الحضور الجماهيري سيكون أكبر حافز لنا في المباراة، وتحدثت مع هاني أبوريدة، رئيس الاتحاد، بشأن حضور جماهير في المباراة، ووعدني بأنه سيتحدث مع الجهات الأمنية لحضور ما يقرب من 50 ألف مشجع.

وما حقيقة الأزمة مع أحمد مجاهد عضو مجلس الجبلاية؟
أحمد مجاهد أحد أعضاء اتحاد الكرة، وما حدث بيننا من قبل ما هو إلا سوء تفاهم، وتم حل الأمر سريعًا ولا يوجد أزمات في الوقت الحالي.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان