رئيس التحرير: عادل صبري 10:32 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إريكسون .. «العجوز» السويدي المرشح لقيادة «الفراعنة»

إريكسون .. «العجوز» السويدي المرشح لقيادة «الفراعنة»

أكرم نوار 17 يوليو 2018 17:44

حملت الساعات الأخيرة بعض التطورات المتعلقة بملف اختيار المدير الفني الجديد للمنتخب الوطني الأول، والذي سيخلف الأرجنتيني هيكتور كوبر بعدما انتهت علاقة الأخير بالفراعنة بنهاية مشوار المنتخب في نهائيات مونديال روسيا.

 

كلمة نهائية

 

وخلال الساعات الماضية قطع الفرنسي هيرفي رينار كل الطرق أمام التكهنات التي تحدثت في الفترة الماضية عن اقترابه من تولي قيادة المنتخب الوطني.

 

وأصدر المدرب الفرنسي بيانَا باللغتين الفرنسية والإنجليزية أكد فيه أنه لن يرحل عن تدريب المنتخب المغربي من أجل تولي قيادة أي منتخب أفريقي آخر.

 

وأسدل رينار ببيانه -الذي نشره عبر حسابه الرسمي على تويتر- الستار على كل ما تردد عن محاولات بذلها مسئولو اتحاد الكرة لإقناعه بتولي قيادة الفراعنة في المرحلة المقبلة.

 

اسم جديد

 

وترافق بيان رينار مع بروز اسم جديد ضمن قائمة المرشحين لتولي تدريب المنتخب في الفترة المقبلة، وهو السويدي سفين جوران إريكسون.

 

وتحدثت تقارير عن وصول اتحاد الكرة لمراحل متقدمة في المفاوضات مع إريكسون، حيث لم يعد يتبقى سوى رتوش بسيطة قبل الإعلان رسميًا عن الاتفاق مع المدرب السابق للمنتخب الإنجليزي.

 

مخاطرة قائمة

 

ويحمل التفكير في التعاقد مع إريكسون لقيادة الفراعنة بعضًا من المخاطرة لعدة اعتبارات، أولها كبر سن المدرب السويدي والذي يبلغ من العمر حاليًا 70 عامًا، وهو ما يخالف الاتجاه الذي حاول اتحاد الكرة السير فيه بالتعاقد مع مدرب شاب مثل الفرنسي رينار.

 

ومن بين العوامل التي تجعل التعاقد مع إريكسون فيه مخاطرة أيضًا ضعف خبرة المدرب السويدي بالكرة الأفريقية، حيث لم يخض سوى تجربة وحيدة في القارة السمراء كانت مع المنتخب الإيفواري، لكنها لم تكن طويلة حيث قاد الأفيال الإيفوارية في 5 مباريات فقط فاز في اثنتين منهما وتعادل في مثلهما وخسر واحدة.

 

تجارب كثيرة

 

وإجمالًا يمتلك إريكسون في سجله تجارب كثيرة على المستوى التدريبي، حيث تولى تدريب عدد من الأندية الإيطالية مثل روما وفيورنتينا وسامبدوريا ولاتسيو، كما قاد فريق بنفيكا البرتغالي في مناسبتين.

 

وتربع إريكسون على مقعد المدير الفني لمنتخب إنجلترا لما يزيد عن 5 سنوات، قاد خلالهم منتخب الأسود الثلاث في 66 لقاء فاز في 39 منهم وتعادل في 15 وخسر 12 لقاء، وكان له أكثر من تجربة في إنجلترا أبرزها مع ناديي مانشستر سيتي وليستر سيتي.

 

كذلك تولى المدرب السويدي قيادة منتخبي المكسيك وكوت ديفوار، وله سجل طويل في منطقة شرق آسيا وبالأخص في الدوري الصيني والذي عمل فيه منذ صيف عام 2013 وحتى صيف العام الماضي، وكان للمدرب إريكسون تجربة وحيدة في المنطقة العربية كانت من بوابة فريق النصر الإماراتي والذي تولى تدريبه لمدة 6 أشهر فقط.

 

ألقاب بالجملة

 

على مدار مشواره التدريبي أحرز إريكسون العديد من الألقاب كانت جميعها على الساحة الأوروبية، حيث توج بلقب الدوري الإيطالي مرة واحدة كانت مع فريق لاتسيو، وأحرز لقب كأس إيطاليا 4 مرات والسوبر الإيطالي مرتين.

 

كما توج بلقب الدوري البرتغالي 3 مرات مع فريق بنفيكا، ولقب كأس البرتغال مرة واحدة، إلى جانب لقب وحيد في مسابقة السوبر البرتغالي، وفي بلاده أحرز لقب الدوري السويدي مرة واحدة ولقب الكأس مرتين.

 

وعلى الصعيد القاري أحرز إريكسون لقب بطولة أوروبا للأندية أبطال الكؤوس (يوربا ليج حاليًا) مرة واحدة، وتوج بلقب السوبر الأوروبي مرة واحدة أيضًا كانت مع فريق لاتسيو الإيطالي.

   

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان