رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

محمد إبراهيم.. من «جحيم مرتضى» إلى «جنة جروس»

محمد إبراهيم.. من «جحيم مرتضى» إلى «جنة جروس»

تحقيقات وحوارات

محمد إبراهيم لاعب نادي الزمالك

محمد إبراهيم.. من «جحيم مرتضى» إلى «جنة جروس»

محمد علاء 16 يوليو 2018 17:20

مرحلة جديدة، بدأها محمد إبراهيم لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، والتي ستظهر في الموسم الجديد، خصوصًا بعد التعاقد مع السويسري كريستيان جروس، المدير الفني للقلعة البيضاء.

 

شتان الفارق في التعامل قبل وبعد ظهور جروس في الزمالك، بالنسبة لمحمد إبراهيم، الذي بدأ يجد نفسه داخل قلعة ميت عقبة.

 

ويستعرض "ستاد مصر العربية"، مراحل تطور أزمات محمد إبراهيم بداية من جحيم مرتضى منصور رئيس النادي، وصولاً إلى جنة جروس.

 

 

بداية الأزمة

 

اشتعلت الأزمة بين محمد إبراهيم ونادي الزمالك، عندما طالب الأول بصرف مستحقات لاعبيه المتأخرة باعتباره قائد الفريق.

 

ودخل إبراهيم في مناوشات مع أيمن حافظ، مدير الكرة بالزمالك، الأمر الذي رفضه مرتضى منصور جملة وتفصيلاً.

 

وصدر قرارًا من مجلس إدارة النادي، بابتعاد محمد إبراهيم عن التدريبات الجماعية للفريق، وخوض تدريبات منفردة، كنوع من العقاب.

 

جحيم مرتضى

 

لم يسلم محمد إبراهيم من انتقادات مرتضى منصور له في وسائل الإعلام، حيث كان دائمًا يوجه له السباب والشتائم.

 

وعرض رئيس نادي الزمالك، اللاعب للبيع خلال فترة الانتقالات الصيفية الجاري لأي نادي يرغب في ضمه.

 

 

وكان يرفض مرتضى منصور، فكرة استمرار محمد إبراهيم داخل الفريق في الموسم المقبل، باعتباره صاحب الأزمات وفقًا لرؤية رئيس نادي الزمالك.

 

واستبعد مرتضى منصور، محمد إبراهيم من معسكر الزمالك الذي كان في ألمانيا، قبل أن يتم العدول عن ذلك.

 

جنة جروس

 

وبدأ جروس تعاطفه مع محمد إبراهيم، بانضمامه إلى معسكر الفريق في ألمانيا، رافضًا فكرة استبعاده من المعسكر.

 

ومنح جروس، محمد إبراهيم فرصة المشاركة في المباريات الودية، حيث ظهر بمستوى طيب في اللقاءات التي ظهر فيها.

 

ورفض المدير الفني لفريق الزمالك، فكرة رحيل محمد إبراهيم عن الفريق في فترة الانتقالات الصيفية الجارية، حيث اعتبره من القوام الأساسي للفريق.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان