رئيس التحرير: عادل صبري 09:24 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

ملحق «القائمة الأفريقية» يرفع حالة الترقب في «الأهلي»

ملحق «القائمة الأفريقية» يرفع حالة الترقب في «الأهلي»

تحقيقات وحوارات

لاعبو الأهلي

ملحق «القائمة الأفريقية» يرفع حالة الترقب في «الأهلي»

أكرم نوار 14 يوليو 2018 11:47

مع تواصل العد التنازلي للمباراة المصيرية التي سيخوضها فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي يوم الثلاثاء المقبل أمام تاونشيب البوتسواني، يسيطر القلق على عدد من نجوم الفريق الأحمر انتظارًا لحسم مصيرهم من التواجد في قائمة الفريق الأفريقية من عدمه.

 

ويحق للأهلي استكمال الأماكن الشاغرة بقائمته الأفريقية والبالغة 4 أماكن حتى قبل 24 ساعة من موعد مباراة تاونشيب، والتي تأتي في إطار الجولة الثالثة لدور المجموعات (دور الـ16) لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

مكان محجوز

 

ويبقى مؤمن زكريا هو اللاعب الوحيد داخل صفوف الأهلي البعيد تمامًا عن حالة القلق المتعلقة بملحق القائمة الأفريقية، بعدما استقر الجهاز الفني على قيده في القائمة بشكل نهائي.

 

ويأتي ضم مؤمن زكريا بسبب كونه العنصر الأنسب لتعويض رحيل عبد الله السعيد صانع ألعاب الفريق، والذي انتقل إلى صفوف فريق الأهلي السعودي.

 

ولم يكن مؤمن مقيدًا في القائمة الأفريقية الأولى للفريق الأحمر نظرًا لأنه قضى النصف الثاني من الموسم الماضي معارًا في صفوف فريق الأهلي السعودي، لكن ومع انتهاء إعارته ورحيل عبد الله السعيد لم يجد الجهاز الفني مفرًا من قيد مؤمن لسد العجز القائم في مركز صانع الألعاب، بالنظر إلى ما يتمتع به الأخير من خبرة جيدة على مستوى المشاركات القارية.

 

تواجد مضمون

 

في الوقت ذاته تشير الدلائل إلى أن المدافع المالي ساليف كوليبالي والذي ضمه الأهلي قبل أيام سيكون صاحب ثاني المقاعد في ملحق قائمة الأهلي الأفريقية.

 

ويأتي الانضمام المنتظر لكوليبالي بسبب قناعة المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون بقدراته، حيث لعب الأخير دور البطولة في ضم اللاعب السابق لمازيمبي الكونغولي لصفوف الأهلي، بعدما أصدر توصية للجنة الكرة بضرورة ضمه للفريق.

 

ثنائي في الصورة

 

في تلك الأثناء تبدو حظوظ الثنائي ناصر ماهر صانع الألعاب ومحمد شريف لاعب الوسط قوية للتواجد ضمن ملحق القائمة الأفريقية للشياطين الحمر.

 

وكان ناصر ماهر قد أثار أزمة داخل الفريق في الفترة الماضية بعدما هدد بالرحيل عن الفريق حال لم يتم قيده في القائمة الأفريقية، لكن تمسك الجهاز الفني بوجود اللاعب عزز الاتجاه نحو قيده في القائمة الأفريقية كنوع من الترضية للاعب بعد رفض رحيله بشكل نهائي.

 

في الوقت ذاته نجح محمد شريف في نيل ثقة الفرنسي كارتيرون، والذي طالب بدوره بضرورة قيد اللاعب في ملحق القائمة الأفريقية، وسبق لشريف العمل تحت قيادة كارتيرون في فريق وادي دجلة وهو السبب الذي يجعل المدرب الفرنسي متمسكًا بضمه لقناعته بقدراته.

 

ضحيتان في الانتظار

 

في الوقت ذاته من المنتظر أن يكون هناك ضحايا لحسم القائمة الأفريقية للفريق الأحمر، حيث يتوقع أن يكون الجنوب أفريقي باكماني أول هؤلاء الضحايا، إذ يعتزم مسئولو الأهلي وضع اللاعب على قائمة الانتظار.

 

وستكون الإدارة الحمراء مضطرة لوضع اللاعب على قائمة الانتظار لإخلاء مكان بقائمة محترفي الفريق ليتم قيد المدافع المالي ساليف كوليبالي فيها، والذي يتمسك كارتيرون بتواجده.

 

كذلك أصبح في حكم المؤكد عدم قيد المدافع أحمد علاء القادم حديثًا من فريق الداخلية، والذي لم ينجح في تقديم أوراق اعتماده للمدرب كارتيرون وهو ما كان سببًا رئيسيًا في ضغط المدرب الفرنسي على الإدارة الحمراء لضم المدافع المالي كوليبالي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان