رئيس التحرير: عادل صبري 07:36 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

استعراض «النفوذ» أحدث حلقات أزمة «آل الشيخ» مع الأهلي

استعراض «النفوذ» أحدث حلقات أزمة «آل الشيخ» مع الأهلي

تحقيقات وحوارات

تركي آل الشيخ مع مجلس إدارة الأهلي

استعراض «النفوذ» أحدث حلقات أزمة «آل الشيخ» مع الأهلي

أكرم نوار 05 يوليو 2018 11:16

يبدو أن الهدوء لن يعرف طريقه لأجواء العلاقة بين تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية ومجلس إدارة النادي الأهلي، حيث لم تكد تظهر بوادر تهدئة من الأول حتى اشتعلت الأمور من جديد.

 

وكان تركي آل الشيخ قد أعلن قبل أقل من يومين عن نيته التنازل عن القضايا التي رفعها ضد مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، مبديًا استعداده لفتح صفحة جديدة مع الإدارة الحمراء، وفي المقابل لم تعقب إدارة الأهلي على تلك المبادرة بل أصدرت بيانًا هاجمت فيه أحمد شوبير والذي حاول تلطيف الأجواء بين الطرفين من خلال مداخلة أجراها آل الشيخ في برنامج شوبير التليفزيوني.

 

إحراج وغضب

 

وتسبب موقف إدارة الأهلي في حالة من الإحراج لتركي آل الشيخ، وهو ما جعل موقفه ينقلب رأسًا على عقب خلال ساعات قليلة.

 

وأعلن آل الشيخ عبر مقربين منه عن استمراره في طريق مقاضاة إدارة الأهلي للكشف عن مصير الأموال التي قدَّمها في صورة دعم للنادي على مدار الأشهر الماضية.

 

 

 

ضربة جديدة

 

ووجه آل الشيخ ضربة جديدة لإدارة الأهلي من خلال دفعه شركة صلة السعودية للانسحاب من اتفاق رعاية النادي الأهلي، والذي تم توقيعه بين الطرفين قبل فترة وجيزة بقيمة نصف مليار جنيه.

 

ولا شك أن تلك الخطوة ستربك حسابات مجلس الأهلي لاسيما وأنها ستحرم الأهلي من مورد مالي ضخم، لكنها في الوقت ذاته كشفت المحاولات التي يبذلها آل الشيخ لاستعراض نفوذه أمام إدارة القلعة الحمراء.

 

سيطرة خفية

 

ورغم أن إعلان انسحاب صلة من رعاية الأهلي على خلفية الأزمة القائمة بين رئيس هيئة الرياضة السعودية والمجلس الأحمر يعد أمرًا مخالفًا للأعراف الاحترافية في عالم المال والأعمال، إلا أن تلك الخطوة جاءت كترجمة للعلاقة الخفية التي تربط المسئول السعودي بالشركة الراعية للأهلي، والتي لها الكثير من الأنشطة في مجال الرعاية داخل المملكة.

 

والمعروف أن شركة صلة كانت هي الذراع الذي اعتمد عليه آل الشيخ لإنهاء صفقة شراء نادي الأسيوطي وتغيير اسمه إلى "بيراميدز إف سي"، حيث يشكل رئيس هيئة الرياضة السعودية تحالفًا ماليًا سريًا يضم عدد من المستثمرين من بينهم مالك شركة صلة يسعى للتوسع للاستثمار الرياضي في عدد من الدول العربية وعلى رأسها مصر.

 

 

رد وارد

 

ورغم التأكيدات التي أطلقها رجاء الله السلمي أمين عام الاتحاد العربي لكرة القدم حول عدم صدور أي تلميحات باحتمال انسحاب الأهلي من البطولة العربية للأندية كون آل الشيخ هو من يترأس الاتحاد العربي لكرة القدم، إلا أن تلك الخطوة قد لا تبدو مستبعدة في الفترة المقبلة في إطار ردود فعل إدارة الأهلي على تورط رئيس هيئة الرياضة السعودية في سحب عقد رعاية صلة للقلعة الحمراء.

 

 

الغريب أن أمين الاتحاد العربي وخلال مداخلته أمس مع الإعلامي أحمد شوبير خلط بشكل غريب بين منصبه وبين أزمة آل الشيخ مع إدارة الأهلي، إذ كان هو أول من لوح صراحة باستمرار القضايا المرفوعة من المستشار في الديوان الملكي السعودي ضد إدارة الأهلي، كما أعلن صراحة عن إمكانية انسحاب صلة من رعاية الأهلي وهو ما أعلنت عنه الشركة بعدها بدقائق.

 

والمعروف أن السلمي يعد أحد رجال آل الشيخ حتى قبل تعيينه أمينًا عامًا للاتحاد العربي، إذ يشغل منصب وكيل بهيئة الرياضة السعودية التي يرأسها آل الشيخ، كما عينه الأخير عضوا في مجلس إدارة اللجنة الأولمبية السعودية.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان