رئيس التحرير: عادل صبري 12:13 مساءً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

ماذا قالت صحف الأرجنتين بعد خروج «التانجو» من مونديال روسيا؟

ماذا قالت صحف الأرجنتين بعد خروج «التانجو» من مونديال روسيا؟

تحقيقات وحوارات

الأرجنتين تودع مونديال روسيا

ماذا قالت صحف الأرجنتين بعد خروج «التانجو» من مونديال روسيا؟

محمد عبد الغني 01 يوليو 2018 15:00

 

ودّع منتخب الأرجنتين كأس العالم 2018 بعد الهزيمة أمام منتخب فرنسا بنتيجة 3-4، في دور الـ 16 بمونديال روسيا.
 

وبعد انتهاء المباراة عبرت الصحف الأرجنتينية عن أسفها لخروج منتخب التانجو من دور ثمن النهائي.

 

صحيفة "أوليه" علقت على خسارة منتخب "التانجو" تحت عنوان "من حلم إلى كابوس"، قائلة: "وتبقي الأرجنتين بدون كأس العالم، في مباراة رائعة تحوّلت من (2-1) إلى (2-4) في 11 دقيقة فقط. أحرز الهدفين مبابي، ليودّع ميسي كأس العالم".

 

 

ومن ناحية أخرى، علّقت صحيفة "كلارين قائلة: "انتهي الحلم، لم تغفر فرنسا للأرجنتين وأرسلتها للمنزل"، وأضافت: "كان لدى الفريق أمل للبقاء حتى اللحظة الأخيرة في المباراة، ولكن القصة كانت مكتوبة بالفعل".

 

فيما كتبت صحيفة "لاناسيون": "سقطت الأرجنتين أمام فرنسا وتم إقصاؤها في أسوأ أداء لها في كأس العالم منذ 2002".

 

وكتب الموقع الإلكتروني "إنفوباي" عنوانا يقول: "الأرجنتين تخرج من كأس العالم" وأطلق سؤالا حول مستقبل المنتخب الأرجنتيني، وهو: "هل حان الوقت لإعادة بناء الفريق؟".

 

سامبولي يعقب

 

من جانبه عقب المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، خورخي سامباولي، على الخروج المبكر لـ "راقصي التانجو" من بطولة كأس العالم .

 

 وقال سامبولي في مؤتمر صحفي بعد مباراة الأمس: "لا أحب كلمة "فشل".. لاعبو المنتخب قاتلوا وسجلوا أهدافا أكثر في الشوط الثاني (أمام فرنسا). كان لدي الكثير من التوقعات من هذه البطولة، وكان لدينا مشروع.. كنت أعتقد أن الأرجنتين يمكن أن تفوز، ولكن في بعض الأحيان لا توجد خيارات، يجب أن تكون صادقا عند تحليل ما حدث".

 

 

وفي رده على سؤال حول إمكانية استقالته، أجاب سامبولي: "الاستقالة؟، من السابق لأوانه تحليل الأخطاء واتخاذ قرارات جادة، كان بإمكاننا تحويل نتيجة المباراة لمصلحتنا، لكننا افتقدنا لبعض الميزات. اللاعبون بذلوا قصارى جهدهم، في وقت لاحق سنقوم بتحليل كل شيء".

 

اعتزال 

 

أعلن المدافع الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو، عقب المباراة ، اعتزاله اللعب الدولي، قائلا: "لقد حان الوقت لأقول وداعًا، واتخذت قرار اعتزال اللعب الدولي".

 

وأضاف لاعب فريق هيببي فورتشن الصيني: "انتهت القصة برمتها، لقد قدمنا كل ما لدينا، الآن سأتحول إلى تشجيع المنتخب على أمل أن يحقق هؤلاء اللاعبون إنجازات في المستقبل".

 

 

ودافع خافيير ماسكيرانو (34 عاما) عن ألوان منتخب راقصي التانغو، في 147 مباراة دولية، منها 19 بمختلف نسخ كأس العالم.

 

كما تواصلت قرارات الاعتزال في معسكر منتخب الأرجنتين، بعد الهزيمة أمام فرنسا، واعلن لوكاس بيليا، لاعب خط وسط ميلان الإيطالي، انتهاء مشواره مع المنتخب الأرجنتيني.

وقال بيليا: "يجب أن تكون صادقا مع نفسك، لقد حان الوقت لإعطاء الفرصة للاعبين جدد، هناك الكثير من اللاعبين الموهوبين الذين يجب أن يأخذوا فرصتهم".

 

وتابع: "نحن نغادر بمشاعر مليئة بالحزن، ولكنني أعتقد أننا شاهدنا أفضل نسخة للأرجنتين، اللاعبون اليوم قدموا مباراة رائعة، وكنا أفضل من فرنسا، النتيجة الأفضل كانت الوصول للمباراة النهائية ولكنها لم تتحقق".

 

ولعب بيليا، البالغ من العمر 32 عاما، 58 مباراة دولية مع الأرجنتين سجل خلالها هدفا واحدا.
 

كأس العالم 2018
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان