رئيس التحرير: عادل صبري 09:19 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

ودية كولومبيا.. «فانوس سحري» يسعى «الفراعنة» لاستغلاله

ودية كولومبيا.. «فانوس سحري» يسعى «الفراعنة» لاستغلاله

تحقيقات وحوارات

لاعبو منتخب مصر

ودية كولومبيا.. «فانوس سحري» يسعى «الفراعنة» لاستغلاله

أكرم نوار 01 يونيو 2018 17:32

يتواصل العد التنازلي للمباراة الودية التي سيخوضها منتخبنا الوطني مساء اليوم في مدينة بيرجامو الإيطالية أمام نظيره الكولومبي، وذلك في إطار تحضيرات الفريقين للمشاركة في نهائيات كأس العالم بروسيا.

 

ويدخل الفراعنة ودية الليلة واضعين عدة أهداف نصب أعينهم سواء على مستوى اللاعبين أو الجهاز الفني، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك الأهداف في السطور التالية..

 

انتصار غائب

 

يتطلع الفراعنة للخروج فائزين بمباراة اليوم لوضع حد للنتائج السلبية للمنتخب في مبارياته الثلاثة الأخيرة.

وكان المنتخب قد خاض مباراتين وديتين في أواخر مارس الماضي بسويسرا أمام منتخبي البرتغال واليونان، وانتهت المباراتان بخسارة الفراعنة في الأولى بهدفين لهدف، وفي الثانية بهدف نظيف.

 

وقبل أيام قليلة خاض المنتخب مباراة ودية أمام المنتخب الكويتي في معقل الأخير، انتهت بتعادلهما بهدف لمثله.

 

 

حسم يقترب

 

كذلك يسعى الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الأرجنتيني كوبر لضرب أكثر من عصفور بحجر واحد في مباراة الليلة، حيث يعتبرها فرصة جيدة لإصدار حكم أخير على بعض الأسماء الموجودة مع المنتخب في معسكره الحالي، خصوصًا مجموعة الوجوه الجديدة.

 

ومن المنتظر أن يعلن المنتخب قائمته النهائية للمونديال يوم 4 يونيو المقبل، بحيث سيتم استبعاد 6 لاعبين من بين القائمة الحالية الموجودة مع المنتخب، لذلك قد تكون مباراة الليلة أمام كولومبيا هي الفرصة الأخيرة لبعض الأسماء قبل أن يعتمد الجهاز الفني القائمة النهائية للبعثة التي ستسافر إلى روسيا.

 

 

حقل تجارب

 

أيضًا سيحاول الأرجنتيني كوبر استغلال مباراة الليلة باعتبارها محاكاة لاختبار قوي قد يتعرض له الفراعنة بالمونديال في غياب نجم الفريق الأول محمد صلاح.

 

ويرى كوبر وجهازه المعاون أن منافس بحجم كولومبيا لا يقل بأي حال من الأحوال عن منتخب أوروجواي، والذي سيلتقيه الفراعنة في مباراة الجولة الأولى بالمونديال.

 

وتعد مواجهة الليلة فرصة جيدة بالنسبة لكوبر لمحاكاة مواجهة أوروجواي اعتمادًا على العناصر المتاحة حاليًا في قائمة المنتخب، ومحاولة الوصول إلى البديل الأنسب لسد الفراغ الذي خلفه غياب صلاح.

 

 

مصالحة معنوية

 

كذلك تعبر مواجهة الليلة بوابة للمنتخب لمصالحة جماهيره وطمأنتهم قبل السفر إلى روسيا، ويبقى قطاع كبير من جماهير المنتخب غير راض عن المستوى الذي يقدمه الفراعنة، خصوصًا في المباريات الأخيرة.

 

وفي حال نجح المنتخب في الخروج فائزًا بمباراة الليلة، فإن ذلك سيضمن إلى حد كبير تهدئة أي غضب لدى الجماهير ومنح اللاعبين كذلك دفعة معنوية، قبل اللقاء الودي الصعب الذي ينتظرهم يوم الاثنين المقبل أمام المنتخب البلجيكي، والذي سيكون آخر تجربة للمنتخب قبل السفر إلى روسيا.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان