رئيس التحرير: عادل صبري 04:45 مساءً | الثلاثاء 19 يونيو 2018 م | 05 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

3 تحديات تطارد «الفراعنة» قبل ودية «كولومبيا»

3 تحديات تطارد «الفراعنة» قبل ودية «كولومبيا»

تحقيقات وحوارات

منتخب مصر في مران سابق

3 تحديات تطارد «الفراعنة» قبل ودية «كولومبيا»

أكرم نوار 30 مايو 2018 20:40

يتواصل العد التنازلي للمباراة الودية التي ستجمع منتخبنا الوطني الأول مع نظيره الكولومبي في إيطاليا يوم الجمعة المقبل، والتي تأتي في إطار استعداد الفراعنة للمشاركة في نهائيات كأس العالم، المقرر انطلاقها في روسيا منتصف الشهر المقبل.


وتبرز عدة تحديات في مواجهة نجوم المنتخب والجهاز الفني قبل ودية كولومبيا، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك التحديات في السطور التالية..

 

غياب صلاح

 

يتصدر محمد صلاح نجم الفراعنة الأول قائمة التحديات التي ستواجه منتخبنا في لقاء الجمعة المقبل، وأصبح لزامًا على الفريق أكثر من أي وقت مضى أن يثبت لجماهيره قدرة الفريق على تحقيق الانتصارات حتى في غياب الورقة الرابحة في صفوفه.

 

وتبدو الضغوط مضاعفة على الجهاز الفني بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر، والذي دائمًا ما يتهم بأن خطته مع المنتخب تعتمد بشكل كامل وكلي على تحركات ودور محمد صلاح.

 

وستكون مباراة كولومبيا فرصة للمدرب الأرجنتيني لإظهار قدرته على إجراء تعديلات تكتيكية على أداء الفريق، في ظل الظرف القائم والمتمثل في غياب صلاح للإصابة، خصوصًا في ظل مخاوف من أن يفتقد الفراعنة جهود نجم ليفربول طوال فترة المونديال.

 

 

انتصارات غائبة

 

ومن بين التحديات التي سيواجهها المنتخب في ودية كولومبيا، غياب الفريق عن طريق الفوز في آخر 3 لقاءات له.

 

ومنذ أواخر مارس الماضي خاض المنتخب 3 لقاءات ودية لم يعرف طريق الفوز في أي منها، حيث خسر أمام البرتغال بهدفين لهدف وأعقب ذلك خسارة أخرى أمام اليونان بهدف نظيف.

 

وقبل أيام سقط المنتخب في فخ التعادل أمام المنتخب الكويتي، في المباراة الودية التي أقيمت بمعقل الأخير.

ويسعى المنتخب للخروج فائزًا بمباراة الجمعة المقبلة، لإنهاء مسلسل النتائج السلبية الأخيرة، ويزيد من صعوبة مهمة المنتخب طبيعة منافسه في هذه المباراة، كون المنتخب الكولومبي أحد القوى الكبيرة على الساحة الكروية في أمريكا اللاتينية بما يضمه من نجوم مميزين على مستوى كافة خطوطه.

 

 

قلق جماهيري

 

كذلك يبرز عنصر الضغط الجماهيري باعتباره أحد العوامل التي تشكل تحديًا للمنتخب قبل مباراته المنتظرة مع منتخب كولومبيا.

 

ولا يخفى على الجهاز الفني للمنتخب ولاعبيه حالة الاستياء والتخوف الموجودة لدى قطاع كبير من جماهير الفراعنة في الفترة الأخيرة، بسبب العروض المهتزة التي قدمها الفريق في مبارياته الودية الأخيرة.

 

ويزيد من قلق الجماهير كون المباراة المنتظرة أمام كولومبيا هي التجربة قبل الأخيرة للفراعنة قبل السفر إلى روسيا للمشاركة في المونديال، لذلك تأمل الجماهير المصرية أن ينجح لاعبو المنتخب في تقديم عرض قوي أمام المنتخب الكولومبي، ليكون بمثابة رسالة طمأنة مبدئية لمتابعي المنتخب، قبل المباراة الودية الأخيرة المقررة يوم 4 يونيو أمام المنتخب البلجيكي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان