رئيس التحرير: عادل صبري 06:45 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

يزور القدس المحتلة يونيو المقبل.. ميسي «يتبرك بإسرائيل» قبل المونديال

يزور القدس المحتلة يونيو المقبل.. ميسي «يتبرك بإسرائيل» قبل المونديال

تحقيقات وحوارات

ميسي يزور الأراضي المحتلة

يزور القدس المحتلة يونيو المقبل.. ميسي «يتبرك بإسرائيل» قبل المونديال

محمد عمر 29 مايو 2018 00:04

يتوقع مراقبون إسرائيليون أن تنفذ التذاكر للمباراة المرتقبة بين منتخب الأرجنتين وإسرائيل في القدس المحتلة خلال دقائق.. والصحف الإسرائيلية تكشف السبب وراء رغبة ميسي في الوصول إلى القدس؟.

 

وقالت صحف عبرية اليوم: إن جنون ميسي في إسرائيل يبلغ أوجه قبل فتح شباك التذاكر: بيع التذاكر للمباراة الودية التي ستجمع بين إسرائيل ومنتخب الأرجنتين، في التاسع من يونيو، لم تبدأ بعد، ولكن جنون الإسرائيليين من الحصول على تذكرة في أوجها، والسبب هو وصول النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

 

والسبب الرئيس وراء تأخر بيع التذاكر هو قرار نقل المباراة من الملعب في حيفا، حيث كانت ستقام، إلى القدس المحتلة، الأمر الذي جرّ تغييرات عديدة في الترتيبات للمباراة. وقد كشف اليوم في الصحف الإسرائيلية أن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، تدخل شخصيا في نقل اللعبة إلى القدس المحتلة.

 

وكان نتنياهو قد بعث رسالة خاصة لرئيس الأرجنتين ناشده حث منتخب بلاده على الوصول إلى القدس المحتلة، وكتب نتنياهو إن وصول الفريق إلى القدس له أهمية عظيمة، وتعهد نتنياهو بأن الحكومة ستتكبد تكاليف الضيافة في القدس وكذلك الحراسة.

 

واتضح -حسل الصحف العبرية- أن والد ميسي هو من دفع إلى وصول المنتخب الأرجنتيني إلى الأراضي المحتلة. فبعد أن أفلح المنتخب الأرجنتيني في التأهل إلى كأس العالم في روسيا المنعقد في غضون أسابيع، اتصل والد ميسي إلى المنظمين الإسرائيليين وقال لهم "ميسي يرغب في الوصول إلى إسرائيل". والسبب هو أن زيارات منتخب الأرجنتين للأراضي المحتلة في الماضي جلبت له التوفيق والحظ. ففي عام 1986 زار الأرجنتين فلسطين المحتلة للعب مباراة ودية وفاز بكأس العالم الذي عقد في المكسيك، وفي عام 1990، كذلك زار الأرجنتين فلسطين المحتلة، ووصل إلى النهائي ليهزم ضد ألمانيا.

 

ولن تكون هذه المرة الأولى التي يزور فيها ميسي الأراضي المحتلة، حيث نشرت له صور سابقا وهو معتمراً "القلنسوة" اليهودية وخاشعاً في أداء الشعائر اليهودية على حائط البراق في مدينة القدس المحتلة، المعلم الإسلامي الذي يُمثل الجزء الجنوبي الغربي من سور المسجد الأقصى المبارك.

 

وقوبلت الخطوة التي قام بها المهاجم الأرجنتيني بعاصفة من ردود الأفعال العربية الساخطة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أطلق شبان غاضبون حملةً على مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"تويتر" عبَّروا فيها عن استيائهم الشديد من ميسي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان