رئيس التحرير: عادل صبري 04:16 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

«العند» سر تفضيل دياز لـ«اتحاد جدة» على الأهلي

«العند» سر تفضيل دياز لـ«اتحاد جدة» على الأهلي

تحقيقات وحوارات

رامون دياز

«العند» سر تفضيل دياز لـ«اتحاد جدة» على الأهلي

أكرم نوار 23 مايو 2018 12:34

فوجئت جماهير النادي الأهلي في وقت مبكر من صباح اليوم بنبأ تعاقد المدرب الأرجنتيني رامون دياز مع فريق اتحاد جدة السعودي، رغم أن المدرب السابق لفريق الهلال السعودي كان يتفاوض مع النادي الأهلي منذ أيام وكانت المفاوضات بين الطرفين على أعتاب الوصول لاتفاق نهائي.

 

وتبرز عدة أسباب وراء فشل مفاوضات الأهلي مع دياز، وتفضيل الأخير التعاقد مع نادي اتحاد جدة، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك الأسباب في السطور التالية..

 

عند متبادل

 

كانت أهم الأسباب التي أدت إلى وصول الأمور بين إدارة الأهلي ودياز إلى طريق مسدود، إصرار كل طرف على وجهة نظره فيما يخص تشكيل الجهاز الفني المعاون للمدرب الأرجنتيني.

 

وكان دياز يتمسك بوجود مساعد مصري واحد فقط على الأكثر في الجهاز الفني، مع إصراره على ضم مدرب حراس مرمى أجنبي سبق له التعاون معه أثناء قيادته فريق الهلال السعودي.

 

وفي المقابل كانت إدارة الأهلي متمسكة بضرورة تعيين مدرب حراس مرمى من أبناء النادي، إلى جانب مدرب عام يكون له صلاحيات ولا يكون مجرد ديكور في الجهاز الفني.

 

 

تضييق مبكر

 

ومن بين الأسباب التي دفعت دياز لتفضيل التعاقد مع اتحاد جدة وإدارة ظهره للنادي الأهلي، حالة التشكك التي لمسها من مسئولي الأخير بخصوص الدور الذي يلعبه نجله إيمليانو في الجهاز الفني.

 

وأبلغ مسئولو الأهلي دياز صراحة بتخوفهم من أن يكون إيمليانو هو الآمر الناهي في شؤون الفريق، وهو ما سبق واشتكى منه رئيس نادي الهلال السعودي السابق الأمير نواف بن سعد.

 

ورسخت مفاوضات الأهلي شعورًا لدى دياز بأنه دائمًا سيكون في موضع مساءلة دائمة بسبب صلاحيات نجله إيمليانو، والذي ما يشغل دائمًا منصب المساعد الأول لوالده في أي جهاز فني يقوده المدرب الأرجنتيني المخضرم.

 

 

سلاسة متناهية

 

في المقابل تشجع دياز على قبول عرض اتحاد جدة وطي صفحة المفاوضات مع الأهلي، بسبب حالة التساهل التي لمسها من مسئول النادي السعودي في التفاوض معه.

 

ولم يجد المدرب الأرجنتيني نفسه تحت حصار من التساؤلات والشكوك أثناء تفاوضه مع مسئولي عميد الأندية السعودية، مثلما كان الحال في مفاوضاته مع مسئولي الأهلي.

 

ويمتلك دياز سيرة طيبة على مستوى الكرة السعودية بعدما قاد الهلال لقرابة موسمين حقق خلالها لقب الدوري وكأس خادم الحرمين في الموسم الأول كما بلغ مع الفريق نهائي دوري أبطال آسيا، وفي الموسم الثاني قاد الفريق لتصدر جدول بطولة الدوري إلى موعد رحيله.

 

وأمام هذه الإنجازات تقف إدارة أي ناد سعودي مرحبة بالتعاقد مع دياز، دون الدخول معه في تفاصيل الجهاز الفني الذي سيعاونه، حيث ستمنحه إدارة الاتحاد حرية اختيار معاونيه بشكل تام.

 

ولم يكن للأمور المالية تقريبًا أي دور في تفضيل دياز للتعاقد مع اتحاد جدة، خصوصًا وأن تكلفة تعاقده مع الأهلي كان قد تم التوافق عليها، علمًا أن تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية (الرئيس الشرفي للنادي الأهلي) هو من كان سيتكفل بدفعها، علمًا بأنه تكفل كذلك بدفع قيمة تعاقده المدرب مع اتحاد جدة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان