رئيس التحرير: عادل صبري 07:57 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

«إيمليانو» وأبناء النادي يعطلون اتفاق «دياز» مع الأهلي

«إيمليانو» وأبناء النادي يعطلون اتفاق «دياز» مع الأهلي

تحقيقات وحوارات

رامون دياز

«إيمليانو» وأبناء النادي يعطلون اتفاق «دياز» مع الأهلي

أكرم نوار 22 مايو 2018 12:55

بترقب شديد انتظرت جماهير النادي الأهلي والمهتمين بشئون القلعة الحمراء اجتماع مجلس إدارة النادي الذي عقد ليل أمس وامتد حتى وقت متأخر، أملًا في أن يصدر عنه قرار بحسم التعاقد مع مدير فني جديد لفريق الكرة الأول بالنادي.

 

إلا أن الاجتماع لم يخرج بأي إشارة أو قرار إلى هذا البند، رغم أن الساعات التي سبقت للاجتماع حملت أنباء متواترة عن اتفاق مسئولي النادي بشكل نهائي مع الأرجنتيني رامون دياز المدرب السابق لفريق الهلال السعودي.

 

خلافات مسربة

 

وفي أعقاب ذلك بدأت تتسرب أنباء عن وجود خلافات بين الإدارة الحمراء والمدرب الأرجنتيني بسبب بعض النقاط، والتي تسبب عدم حسمها في تأجيل توقيع التعاقد بين الطرفين.

 

لكن اللافت للانتباه أن نقاط الخلاف بين الطرفين لم تكن مالية على الإطلاق، وإنما جاءت بسبب تشكيلة الجهاز المعاون للمدرب الأرجنتيني المخضرم.

 

 

دور غامض

 

ومن بين المخاوف الموجودة لدى إدارة الأهلي والتي تسببت في تأجيل التوقيع مع دياز، هو الدور المنتظر لنجله في الجهاز الفني.

 

ويتواجد إيمليانو نجل دياز بشكل دائم مع والده ويشغل منصب المساعد الأول له، ويتخوف مسئولو الإدارة الحمراء من طبيعة دور إيمليانو، خصوصًا بعدما سبق وأكد رئيس نادي الهلال السعودي أن نجل المدرب الأرجنتيني هو من كان يسير أمور الفريق وليس والده، وذلك قبل إقالتهما من الفرق السعودي.

 

وتسعى إدارة الأهلي لوضع خطوط عريضة واضحة مع المدرب الأرجنتيني يتم من خلالها تحجيم دور إيمليانو كونه مدربًا عامًا، على أن يتواجد مساعد مصري آخر يكون له دور أيضًا ولا يكون تواجده مجرد ديكور.

 

 

خواجة إضافي

 

وكذلك برز منصب مدرب حراس المرمى باعتباره أحد النقاط الخلافية بين إدارة الأهلي والمدرب دياز، حيث يتمسك الأخير بالتعاقد مع مدرب حراس أجنبي عمل معه في الهلال السعودي.

 

وفي المقابل ترى إدارة الأهلي ضرورة إسناد هذا المنصب إلى أحد أبناء النادي كما هو معتاد، والاكتفاء بالمساعدين الأربعة الأجانب الذين سيحضرون مع المدرب وعدم إضافة شخص خامس إليهم.

 

وساطة واردة

 

وأمام اختلاف وجهات النظر بين الطرفين قد يتدخل تركي آل الشيخ الرئيس الشرفي للنادي الأهلي، محاولًا التوصل لحل وسط يرضي الطرفين.

 

والمعروف أن آل الشيخ هو صاحب فكرة التعاقد مع دياز كما أنه من بدأ التفاوض معه فضلًا عن أنه من سيتكفل بدفع قيمة تعاقده مع القلعة الحمراء.

 

وقد تنجح محاولات آل الشيخ في إقناع المدرب الأرجنتيني بالتنازل عن ضم مدرب حراس أجنبي، خصوصًا وأن دياز لن يكون في مصلحته إغضاب آل الشيخ، نظرًا للنفوذ الكبير الذي يتمتع به رئيس هيئة الرياضة السعودية على إدارات كافة الأندية في المملكة، في وقت يتمنى دياز العودة مستقبلًا لقيادة الهلال السعودي، وهو الأمر الذي أكد عليه مرارًا هو ونجله إيمليانو منذ رحيلهما عن تدريب زعيم الأندية السعودية قبل نحو شهرين.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان