رئيس التحرير: عادل صبري 08:25 صباحاً | الثلاثاء 22 مايو 2018 م | 07 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

سلسلة «أهداف» تغازل سموحة في «نهائي الكأس»

سلسلة «أهداف» تغازل سموحة في «نهائي الكأس»

تحقيقات وحوارات

فريق سموحة

سلسلة «أهداف» تغازل سموحة في «نهائي الكأس»

أكرم نوار 15 مايو 2018 13:33

بتطلعات وآمال كبيرة يتحضر فريق الكرة الأول بنادي سموحة لخوض المباراة الهامة التي ستجمعه في تمام السابعة من مساء اليوم مع فريق الزمالك بإستاد برج العرب، في نهائي مسابقة كأس مصر.

 

ويدخل الفريق السكندري واضعًا الفوز بالمباراة نصب عينيه، لضرب أكثر من عصفور بحجر واحد، وهو الهدف الذي يدرك لاعبو سموحة وجهازهم الفني أن الوصول إليه لن يكون بالأمر اليسير أمام منافس بحجم فريق الزمالك.

 

ختام مثالي

 

يأمل ميمي عبد الرازق مدرب فريق سموحة إنهاء مشواره مع الفريق بشكل جيد، وتكليل الفترة التي قضاها في قيادة الفريق بلقب بطولة الكأس.

 

ويستعد عبد الرازق لتسليم راية الفريق إلى المدرب علي ماهر، والذي اتفقت إدارة النادي السكندري معه لتولي مهام القيادة الفنية للفريق بداية من الموسم الجديد.

 

ورغم أن ميمي عبد الرازق أكد مرارًا أحقيته بالاستمرار في قيادة الفريق وعدم التعامل معه باعتباره مدرب مؤقت، إلا أنه يطمح لتأكيد تلك الأحقية من خلال إحراج الزمالك في مباراة الليلة، واقتناص لقب البطولة الأعرق في تاريخ الكرة المصرية من بين أنياب لاعبي الكتيبة البيضاء.

 

 

لقب أول

 

كذلك يتطلع لاعبو سموحة لكتابة تاريخ لناديهم من خلال تحقيق أول لقب له على مستوى الفريق الأول لكرة القدم.

 

ولم يسبق لسموحة اعتلاء منصة التتويج كبطل سواء في بطولة الدوري أو الكأس، وهو ما يسعى عناصر الفريق السكندري وجهازهم الفني لجعله أمرًا من الماضي.

 

 

ثأر مطلوب

 

ويزيد من دوافع سموحة في مواجهته المنتظرة اليوم أمام الزمالك، رغبة لاعبي الفريق السكندري في الثأر من الزمالك.

 

وسبق للفريق الأبيض أن توج بلقب الكأس على حساب سموحة في موسم 2013/2014، كما أقصى الزمالك سموحة من الدور نصف النهائي للبطولة ذاتها في موسم 2014/2015.

 

ويسعى الفريق السكندري لطي صفحة ذكرياته السيئة أمام الزمالك في بطولة الكأس، وتعويض خسارته في المباراتين اللتين جمعتاه مع الكتيبة البيضاء في البطولة، من خلال حصد لقب النسخة الحالية وحرمان فريق الزمالك من رفع الكأس للمرة الـ26 في تاريخه.

 

 

تأشيرة أفريقية

 

كذلك تبقى المشاركة القارية أحد الأهداف التي تغازل لاعبي سموحة وجهازهم الفني في مباراة الليلة أمام الزمالك.

 

وسيضمن الفائز بلقب بطولة الكأس الليلة التأهل مباشرة للمشاركة في النسخة المقبلة من البطولة الكونفدرالية الأفريقية، وهو المعترك الذي يسعى فريق سموحة للعودة إليه.

 

وشارك سموحة مرة واحدة في البطولة الكونفدرالية كانت في موسم 2016/2017، ويطمح الفريق السكندري لتكرار ظهوره على الساحة القارية والتي يبقى لقب الكأس هو التأشيرة الوحيدة المتاحة للوصول إليها.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان