رئيس التحرير: عادل صبري 01:20 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

«علي ماهر».. الفارس الحالم بقيادة المارد الأحمر

«علي ماهر».. الفارس الحالم بقيادة المارد الأحمر

محمد علاء 03 مايو 2018 21:15

ارتفعت نغمة الاعتماد على المدربيين المصريين على رأس الأجهزة الفنية للعديد من أندية الدوري المصري، خصوصًا في ظل ارتفاع سعر الدولارات، إضافة إلى التكلفة العالية التي تتحملها خزينة الأندية.

 

ولم يأتِ المدرب الأجنبي بمفرده، بل يكون هناك جهاز فني كامل معه، سواء مدرب عام ومحلل أداء، وكذلك مدرب لياقة بدنية.

 

ودفعت التكاليف الباهظة، إدارات أندية الدوري الممتاز للاعتماد على المدربيين المحليين في الفترة الماضية، حيث قلما نجد مدرب أجنبي في الأندية المصرية.

 

وساهمت هذه النقطة، في إفراز العديد من المدربيين الذي تنبأ لهم الجميع بمستقبل باهر في عالم التدريب في الفترة المقبلة.

 

ويعد علي ماهر، المدير الفني لفريق الأسيوطي سبورت، هو أحد أبرز المدربيين الذين تألقوا بقوة في الدوري الممتاز بالموسم الحالي.

 

وترصد مصر العربية مراحل تطور علي ماهر في مجال التدريب حتى أصبح مطلب جماهيري للعديد من الأندية.

 

بدايته


بدأ علي ماهر مدربًا في قطاع الناشئين بالنادي الأهلي، حيث استطاع إخراج العديد من النجوم التي كان تمثل القوام الأساسي للقلعة الحمراء في يوما ما.

 

ويعد كريم بامبو لاعب الإسماعيلي، ورمضان صبحي لاعب ستوك سيتي الإنجليزي، ومحمود تريجيه لاعب قاسم باشا التركي، من أبرز الأسماء التي صنعها علي ماهر.

 

وكانت قطاع الناشئين داخل القلعة الحمراء، يعتمد عليه بشكل كبير، لاسيما في ظل نظرته الصائبه في اختيار اللاعبين.

 

تصعيده


استقر مجلس إدارة النادي الأهلي في وقت ما على تصعيد ماهر إلى الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم والذي كان يقوده الهولندي مارتن يول وقتها.

 

وساهم ماهر في تطوير أداء العديد من اللاعبين، فضلا عن اكتسابه خبراته من الخواجة الهولندي، حتى بدأ التفكير في أن يكون الرجل الأول.

المدير الفني


قرر علي ماهر اتخاذ خطوة أن يكون المدير الفني، حيث بدأ ذلك مع فريق نجوم المستقبل، ثم رحل عنه من أجل تلبية نداء فريق الترسانة عندما احتاجه.

 

خاض العديد من المباريات القوية مع فريق الترسانة، إلا أن بعد ذلك واجه سوء توفيق كبير، فاضطر إلى الرحيل مجددًا ليفكر في تدريب فريق آخر.

 

وبالفعل توصل مسؤولو فريق الأسيوطي سبورت، إلى اتفاق مع علي ماهر من أجل قيادة الفريق.

 

مرحلة الأسيوطي


بزغزنجمه وذاع صيته مع فريق الأسيوطي سبورت، حيث تمكن تقديم العديد من العروض الجيدة مع الفريق منذ بداية الموسم الحالي.

 

ووصل تألقه إلى أنه نجح من إقصاء النادي الأهلي من كأس مصر، بعد الفوز عليه بهدف دون رد، بالمباراة التي جمعتهما، ضمن منافسات دور الثمانية من بطولة الكأس.

 

ويبدأ علي ماهر مرحلة فنية جديدة، بعدما أعلن توليه المسؤولية الفنية لفريق سموحة من بداية الموسم الجديد.

 

الحلم


لا شك أن أي مدرب لديه العديد من الطموحات التي يسعى إلى تحقيقها من حين لآخر طوال مسيرته التدريبية.

 

ويأمل علي ماهر بأن يحصل على الفرصة، ويقود النادي الأهلي ولكن في منصب الرجل الأول، حتى يستطيع أن يثبت نفسه جيدًا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان