رئيس التحرير: عادل صبري 04:29 صباحاً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

ضغوط «ثلاثية الأبعاد» تحاصر البدري قبل «موقعة» الترجي

ضغوط «ثلاثية الأبعاد» تحاصر البدري قبل «موقعة» الترجي

تحقيقات وحوارات

حسام البدري

ضغوط «ثلاثية الأبعاد» تحاصر البدري قبل «موقعة» الترجي

أكرم نوار 03 مايو 2018 10:12

يتواصل العد التنازلي للمواجهة الصعبة التي ستجمع فريق النادي الأهلي غدًا الجمعة مع فريق الترجي التونسي بملعب برج العرب، في مستهل مشوار الفريقين بدور الـ16 (المجموعات) لمسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

 

ويُقدم الأهلي على مباراة الغد وهو ليس في أفضل حالاته بسبب نتائجه السيئة في الفترة الأخيرة، الأمر الذي يلقي ضغوطًا مضاعفة على المدرب حسام البدري، يستعرض "مصر العربية" أبرزها في السطور التالية..

 

 

انتصارات غائبة

 

افتقد فريق الأهلي ذاكرة الفوز في آخر مباراتين له، حيث تلقى هزيمتين موجعتين كانت الأولى أمام الزمالك في الجولة الختامية لمسابقة الدوري.

 

أما الهزيمة الثانية فكانت أشد ألمًا حيث جاءت على يد فريق الأسيوطي، وكلفت الشياطين الحمر الخروج من الدور ربع النهائي لمسابقة كأس مصر.

 

وستكون العودة إلى طريق الانتصارات هي أولى الأهداف التي يضعها المدرب حسام البدري نصب عينيه في مباراة الغد أمام الترجي، لطي صفحة الإخفاقات الأخيرة.

 

 

تصريح آل الشيخ

 

ومن بين العوامل التي تشكل نوعًا من الضغط على المدرب حسام البدري قبل مباراة الغد التصريح الذي أطلقه تركي آل الشيخ الرئيس الشرفي للنادي، والذي أكد عبر حسابه الرسمي على "فيسبوك" أمس على استعداده للتعاقد مع جهاز فني عالمي لقيادة الأهلي في الفترة المقبلة.

 

وبرر آل الشيخ تصريحه بعدم تقبله مثل باقي جماهير الأهلي لتعرض الفريق لهزيمتين على التوالي وخروجه من بطولة كأس مصر.

 

ولا شك أن تصريح آل الشيخ وضع المدرب حسام البدري في حرج بالغ وجعله بشكل أو بآخر غير مطمئن إلى استمراره في منصبه، خصوصًا إذا ما تعرض الفريق لإخفاق جديد في لقاء الغد أمام ضيفه التونسي.

 

 

ظهور بيبو

 

كذلك جاء الظهور المفاجئ لمحمود الخطيب رئيس النادي الأهلي في مقر القلعة الحمراء أمس، وحضوره تدريبات فريق الكرة ليزيد من حجم الضغوط الملقاة على كاهل البدري وجهازه المعاون.

 

وبادر الخطيب بقطع رحلته العلاجية في الخارج وعاد إلى القاهرة لدعم الفريق في المرحلة الصعبة الحالية، وسيكون الخطيب متواجدًا رفقة الفريق اليوم في معسكره ببرج العرب وحتى موعد المباراة غدًا.

 

 

ورغم أن تواجد الخطيب مع الفريق يشكل دعمًا قويًا للاعبيه وجهازهم الفني، إلا أنه في الوقت ذاته يضع البدري تحت ضغط مضاعف خصوصًا وأن تلك الخطوة جاءت بدافع القلق من رئيس النادي على حال الفريق.

 

ويدرك البدري أنه لن يكون أمام فريقه مجال لتكرار النتائج السلبية في لقاء الغد، لأنه بذلك سيضع نفسه في مواجهة موجة غضب عارمة من جماهير النادي ومن قبلهم إدارة القلعة الحمراء.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان