رئيس التحرير: عادل صبري 12:53 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

لماذا يصمم مرتضى منصور على الخواجات لقيادة الزمالك؟

لماذا يصمم مرتضى منصور على الخواجات لقيادة الزمالك؟

تحقيقات وحوارات

مرتضى منصور

لماذا يصمم مرتضى منصور على الخواجات لقيادة الزمالك؟

محمد علاء 19 أبريل 2018 13:17

بدأ مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور، رحلة البحث عن المدير الفني الجديد للفريق، الذي يقوده في الموسم الجديد، خلفًا لإيهاب جلال الذي تمت إقالته مؤخرًا، عقب الهزيمة أمام فريق الاتحاد السكندري بهدفين مقابل هدف.

 

وأعلن المجلس الأبيض، تولي خالد جلال القيادة الفنية لفريق الزمالك بشكل مؤقت، على أن يتم التعاقد مع مدرب أجنبي جديد للفريق في نهاية الموسم الجاري، على أن يتولى زمام الأمور من بداية الموسم الجديد.

 

وعلى الرغم من وجود العديد من الأسماء المحلية التي عرضت على المجلس الأبيض، إلا أن مرتضى منصور، يصمم على التعاقد مع مدرب أجنبي لقيادة الفريق خلال الفترة المقبلة، على أن ينافس أبناء قلعة ميت عقبة على حصد البطولات في الموسم الجديد.

 

ويستعرض "مصر العربية"، أبرز الأسباب التي تجعل رئيس نادي الزمالك يفضل الأجنبي على المحلي.

 

تجربة فاشلة


تولى قيادة الزمالك في الفترة الماضية أكثر من مدير فني محلي سواء أحمد حسام ميدو أو محمد حلمي أو إيهاب جلال، إلا أن جميعهم لم يثبتوا نجاحهم مع الفريق نهائيًا، باستثناء الأول الذي حصد بطولة كأس مصر مع الفريق الأبيض.

 

ورشح بعض أعضاء مجلس إدارة نادي الزمالك، حسن شحاتة، المدير الفني السابق للمنتخب المصري، من أجل تولي القيادة الفنية للفريق في الموسم الجديد، إلا أن رئيس نادي الزمالك رفض ذلك تمامًا، وتمسك بالتعاقد مع مدرب أجنبي.

 

ولا يزال نادي الزمالك، يواصل تلقي العديد من السير الذاتية لمدربين أجانب من أجل الاستقرار على أحدهم، وبدأ التفاوض معهم فيما يخص المقابل المادي وكذلك مدة التعاقد.

 

شخصية المدرب
يؤمن مرتضى منصور، بأن شخصية المدرب الأجنبي تفرض سيطرتها على اللاعبين بشكل يفوق المدرب المصري بمراحل، الأمر الذي تجلى في الفترة الأخيرة سواء مع محمد حلمي أو إيهاب جلال.

 

وكان هناك بعض اللاعبين التي تقف وجهًا لوجه أمام المدربيين المصريين، الأمر الذي يختلف تمامًا في التعامل مع المدرب الأجنبي الذي يتولى مسؤولية أي فريق.

 

ويخشى اللاعب المصري الدخول في صدام مع أي مدرب أجنبي، خوفًا من استبعاده من قائمة الفريق نهائيًا وتجميده على مقاعد البدلاء.

 

الضغط الجماهيري


بات في حكم المؤكد حضور الجماهير مباريات الدوري الممتاز في الموسم المقبل، خصوصًا بعد موافقة الجهات الأمنية على ذلك، بالتنسيق مع مجلس إدارة اتحاد كرة القدم برئاسة هاني أبوريدة.

ويرى رئيس نادي الزمالك، أن المدرب المحلي يتأثر بالضغط الجماهيري بشكل كبير بخلاف المدرب الأجنبي الذي لا يعول على ذلك كثيرًا، ويكون تركيزه في المقام الأول هو مصلحة الفريق.

 

ومن المنتظر، أن تكون جماهير الزمالك أكثر قسوة في التعامل مع الفريق أثناء المباريات، آملا في حصد بطولة بدلاً من الخروج كل موسم خالي الوفاض.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان