رئيس التحرير: عادل صبري 09:31 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

فيديو| معركة «الهاشتاج والخبرة» تشعل صراع «خلافة» الشناوي مع الفراعنة

فيديو| معركة «الهاشتاج والخبرة» تشعل صراع «خلافة» الشناوي مع الفراعنة

تحقيقات وحوارات

أحمد الشناوي

فيديو| معركة «الهاشتاج والخبرة» تشعل صراع «خلافة» الشناوي مع الفراعنة

ضياء خضر 17 أبريل 2018 14:47

منذ أن تم الإعلان رسميًا عن إصابة أحمد الشناوي حارس مرمى نادي الزمالك بقطع في الرباط الصليبي، وبالتالي تأكد غيابه عن منافسات مونديال روسيا، لم تهدأ حدة التكهنات بشأن هوية الحارس الذي سينضم في الفترة المقبلة لصفوف الفراعنة لتعويض غياب الشناوي.

 

وسريعًا عاد شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي إلى الواجهة رغم ابتعاده عن الفراعنة في الأشهر الأخيرة، بسبب عدم مشاركته بانتظام مع "الشياطين الحمر" وتفضيل المدرب حسام البدري الاعتماد على الحارس محمد الشناوي بدلًا منه.

 

 

دعوات مقابلة

 

لكن الحديث عن أن عودة إكرامي للمنتخب باتت شبه مضمونة بعد إصابة أحمد الشناوي لم يرق لقطاع ليس بالقليل من جماهير الكرة المصرية على ما يبدو.

 

حيث خرجت بعض الأصوات تطالب بالاستعانة بمحمود عبد الرحيم جنش حارس مرمى الزمالك بدلًا من زميله المصاب، ووصل الأمر إلى حد إطلاق جماهير الزمالك هاشتاج #جنش_في_كأس_العالم على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

 

 

وعد سابق

 

وتداول مروجو الهاشتاج مقطع فيديو لجنش أثناء استضافته بأحد البرامج الرياضية قبل فترة، وهو يقول "مصر مش هتروح كأس العالم من غيري".

 

وتفاعلت الجماهير مع مقطع الفيديو قائلين إن حارس الزمالك هو الأحق بالتواجد مع الفراعنة في الفترة المقبلة وتعويض غياب حارس ناديهم أحمد الشناوي.

 

دعم بالخبرة

 

ويمكن القول أن دعم الجماهير البيضاء لحارسهم جنش للتواجد مع المنتخب في كأس العالم، جاء لمواجهة دعوات أطلقها بعض الإعلاميين في الساعات الماضية يدعمون فيها عودة شريف إكرامي للمنتخب.

 

وبررت تلك الأصوات الإعلامية رأيها بعامل "الخبرة" التي يتمتع بها إكرامي، والتي يعتبرون أنها ترجح كفته وتجعله الخيار الأمثل بالنسبة للجهاز الفني للمنتخب، خصوصًا وأن حارس الأهلي سبق له العمل تحت قيادة جهاز الفراعنة الحالي وهم على دراية كامل بقدراته.

 

حسم مؤجل

 

ورغم أن الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر لم يعلن إلى الآن بشكل واضح هوية الاسم الذي يفضل ضمه في الفترة المقبلة بدلًا من أحمد الشناوي.

 

إلا أن المباريات المتبقية في منافسات بطولتي الدوري والكأس ستكون عاملًا مرجحًا إلى حد كبير في تغليب كفة أي من إكرامي أو جنش.

 

ويضمن جنش المشاركة بشكل أساسي في الفترة المقبلة مع الزمالك بعد إصابة الشناوي، لكن تبقى مشاركة إكرامي فيما تبقى للأهلي من مباريات أمرًا غير مؤكد إلى الآن.

 

ولا شك أن نجاح أي من الحارسين في الظهور بشكل مميز فيما تبقى من مباريات بالموسم الحالي، سيشكل ورقة ضغط لا يستهان بها على جهاز المنتخب وسيكون مؤثرًا إلى حد ما في قرار الجهاز الفني لاختبار بديل أحمد الشناوي.

 

 

استمرار متوقع

 

وتشير الدلائل إلى أن الحملات الإلكترونية والإعلامية المؤيدة لكل حارس ستتواصل في الفترة المقبلة، وبالأخص بعد كل ظهور منتظر في المباريات سواء لجنش أو إكرامي.

 

لتبقى في النهاية كلمة الفصل بيد الجهاز الفني للمنتخب والذي أمامه ما يزيد عن شهر قبل إعلان قائمة المنتخب التي ستخوض ودية الكويت المقررة أواخر مايو المقبل.

 

حيث ستكون القائمة المعلنة لتلك المباراة هي المؤشر شبه النهائي لشكل القائمة التي سيسافر بها المنتخب لخوض منافسات المونديال الروسي التي ستنطلق منتصف يونيو المقبل.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان