رئيس التحرير: عادل صبري 10:03 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

3 أزمات منتظرة بين كوبر وأبوريدة قبل كأس العالم

3 أزمات منتظرة بين كوبر وأبوريدة قبل كأس العالم

تحقيقات وحوارات

الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر

3 أزمات منتظرة بين كوبر وأبوريدة قبل كأس العالم

محمد علاء 30 مارس 2018 20:00

أيام قليلة تفصلنا عن مشاركة المنتخب المصري الأول في بطولة كأس العالم 2018، والتي تحتضنها روسيا في شهر يونيو المقبل، حيث تعود آخر مشاركة لأحفاد الفراعنة في مونديال إيطاليا 1990.

 

وخاض منتخب مصر معسكرًا مغلقًا في سويسرا خلال شهر مارس الجاري، تخلله وديتين أمام البرتغال واليونان، حيث انهزم منتخبنا في اللقائين، وانتهت نتيجة المواجهة الأولى بهدفين مقابل هدف، أما المواجهة الثانية انتهت بهدف دون رد.

 

وحرص الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري، على تجربة العديد من اللاعبين في الوديتين، عدا الثلاثي عصام الحضري حارس مرمى التعاون السعودي، وأحمد الشناوي حارس الزمالك، وسام مرسي، لاعب ويجان الإنجليزي.

 

وكان الجهاز الفني للمنتخب المصري قد وقع اختياره على 17 لاعبًا محترفًا، إضافة إلى 11 لاعبًا محليًا، حيث تم تجربة معظمهم.

 

وهناك 3 أزمات منتظرة، بين هيكتور كوبر، ورئيس اتحاد كرة القدم المصري هاني أبوريدة، على غرار الاستعدادات لكأس العالم، حيث يتحدث عنهم "مصر العربية"، في التقرير التالي:

 

رواتب المدربين
قرر الأرجنتيني هيكتور كوبر، التعاقد مع 3 مدربين جدد خلال الفترة المقبلة، في إطار الاستعداد لمنافسات لمونديال كأس العالم 2018، إلا أن الخلاف يبقى في رواتب هؤلاء المدربين.

 

ويرفض مجلس إدارة اتحاد كرة القدم برئاسة هاني أبوريدة، فكرة تحمل رواتب الأجهزة المدربين الجدد، حيث يرى أنه لا يوجد أي فائدة لتواجدهم خلال الفترة المقبلة، خصوصًا وأن الجهاز يضم محلل أداء ومدرب عام ومدرب مساعد.

 

ويحصل كل مدرب جديد في جهاز المنتخب على راتب 7 آلاف دولار شهريًا، بخلاف بدل التنقلات والسفر وغيرها من الأمور الأخرى التي تتسبب في تحمل خزينة الاتحاد مبالغ طائلة.

 

وازدادت الأمور تعقيدًا، بعدما حضر المدربين الثلاث في معسكر سويسرا الماضي، دون الاتفاق على تحمل راتبهم سواء على حساب كوبر أو خزينة الاتحاد.

 

حسام غالي
تجدد الصراع مرة أخرة بين كوبر وأبوريدة، بشأن انضمام حسام غالي، لاعب الأهلي، إلى المعسكر المقبل، ومن ثم اللعب في منافسات كأس العالم بالنسخة المقبلة، خصوصًا وأنه سيعتزل بنهاية الموسم الجاري، وعليه لن يلحق بكأس العالم مرة أخرى.

 

وطالب أبوريدة، من الخواجة الأرجنتيني، ضرورة ضم غالي إلى معسكر شهر مايو المقبل، إلا أن كوبر تمسك باستبعاده من المعسكر المقبل، بداعي بأنه لا يحتاج إلى تواجده في قائمة منتخب مصر خلال الفترة المقبلة.

 

وكان كوبر قد استبعد غالي من حساباته منذ فترة ليست بالقليلة، على غرار أزمته مع أسامة نبيه، المدرب المساعد بالمنتخب، والاختلاف بينهم في بعض وجهات النظر الفنية.

 

وخاض غالي تجربة احتراف في بداية الموسم في فريق النصر السعودي، إلا أنه فسخ تعاقده وعاد للنادي الأهلي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، ووقع على عقود تواجده بالفريق لمدة 6 شهور، على أن يعتزل بنهاية الموسم الجاري.

 

هجوم الأعضاء


استشاط كوبر غضبًا من أعضاء اتحاد كرة القدم المصري بعد الهجوم المستمر عليه في وسائل الإعلام، عقب الهزيمة في وديتي اليونان والبرتغال، الأمر الذي يؤثر بدوره على اللاعبين، وفقًا لرؤية الجهاز الفني للمنتخب.

 

وأبلغ أبوريدة، المدير الفني للمنتخب المصري، بأنه لا يستطيع التحكم في تحليل المباريات من قبل أعضاء اتحاد الكرة، لافتًا إلى أن ذلك عمل خاص بهم ولا دخل به.

 

ولم يقتنع الجهاز الفني للمنتخب المصري برؤية أبوريدة، حيث طالب بضرورة التدخل من أجل إنهاء هذا الأمر قبل الدخول في غمار منافسات كأس العالم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان