رئيس التحرير: عادل صبري 05:41 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

فيديو| بعد هدفيه في «الفراعنة».. صدمة وأزمة وإنجاز في انتظار رونالدو

فيديو| بعد هدفيه في «الفراعنة».. صدمة وأزمة وإنجاز في انتظار رونالدو

تحقيقات وحوارات

النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب ريال مدريد

فيديو| بعد هدفيه في «الفراعنة».. صدمة وأزمة وإنجاز في انتظار رونالدو

محمد عبد الغني 25 مارس 2018 09:42

 

تمكن البرتغالي كريستيانو رونالدو، أول أمس من إحراز هدفين في الوقت القاتل، حرم بهما المنتخب المصري من تحقيق الفوز في المباراة الودية استعدادًا لبطولة كأس العالم بروسيا.

وكانت المباراة هادئة نوعا ما في شوطها الأول، لكنها شهدت إثارة في الشوط الثاني، كثف لاعبو مصر من هجماتهم في محاولة لإحراز التقدم وهو ما تحقق 56 عن طريق محمد صلاح الذي تهيأت له الكرة على حدود منطقة الجزاء سددها مباشرة في الشباك مسجلًا الهدف الأول لمصر.

وبعدها بحث لاعبو البرتغال عن فرصة إدراك التعادل، وأهدر لاعبوه أكثر من فرصة إلى أن جاءت الدقيقة 92 ليعادل البرتغاليون النتيجة عن طريق رونالدو الذي تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه في المرمى.

ولم يمر على التعادل طويلًا، فبعدها بدقيقتين أضاف رونالدو الهدف الثاني برأسه وسط حالة من الجدل بعدما لجأ حكم اللقاء إلى تقنية الفيديو التي أكدت صحة الهدف.

 

 

يذكر أن مصر تلعب في المونديال بالمجموعة الأولى بجانب روسيا المستضيفة وأورجواي والسعودية، فيما تلعب البرتغال في المجموعة الثانية بجانب إيران وإسبانيا والمغرب.

 

إنجاز جديد

 

بعد تسجيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، هدفي منتخب بلاده في المباراة، وصل "الدون" إلى الهدف رقم 81 مع البرتغال، ليصبح ثالث أكبر هداف مع المنتخبات في التاريخ.

ويتصدر ترتيب هدافي المنتخبات، اللاعب الإيراني علي دائي، والذي يملك 109 أهداف، وأسطورة المجر، فيرينتس بوشكاش (84 هدفا)، ويأتي كريستيانو ثالثًا برصيد 81 هدفا.

كما تفوق كريستيانو رونالدو على اللاعب الياباني كامامتو، الذي يملك 80 هدفًا مع منتخب بلاده.

 

 

صدمة جديدة

 

وتلقى رونالدو، نجم ريال مدريد، صدمة خلال الساعات التي تلت قيادته منتخب البرتغال للفوز على نظيره المصري بشأن أزمته مع مصلحة الضرائب الإسبانية.

 

ووفقا لإذاعة "كادينا سير"، فإن الخبراء الذين استدعاهم دفاع رونالدو، أيدوا اتهامات السلطات الضريبية لنجم الريال، بأنه احتال لعدم دفع 14.7 مليون يورو للضرائب.

 

وأشارت الإذاعة إلى أن الخبراء الذين اقترحهم محامي رونالدو، استقدموا من المكتب الوطني للضرائب الدولية، وتم استجوابهم لمدة أربع ساعات، وفي النهاية اتفقوا مع كل التهم الموجهة "للدون".

 

وأكدت الإذاعة، أنه وفقا للمصادر القانونية التي استشارتها بعد هذه الأدلة، فإن رونالدو الآن سيكون مضطرا للتفاوض على تسوية مع السلطات الضريبية، أو المخاطرة بالذهاب إلى جلسة استماع شفوية، حيث يمكن أن يواجه السجن لمدة عشر سنوات.

 

وعرضت هيئة الدفاع عن رونالدو، تسوية بقيمة 3.8 مليون يورو على السلطات الضريبية، لكن تم رفض ذلك لعدم كفاية المبلغ، حيث تسعى السلطات للحصول على نحو 25 مليون يورو.

 

 

أزمة الراتب

 

يبدو أن مسيرة النجم البرتغالي مع فريقة ريال مدريد ستشهد منعطفات غير سارة لعشاق النادي الملكي. 

 

ويريد النادي الإسباني رفع الأجر السنوي لكريستيانو رونالدو بعد تألقه مؤخرا، لكن توقيع العقد الجديد يواجه مشكلة خاصة جدا قد تعيق الاتفاق بين اللاعب وفريقه.

وأبدى المسؤولون عن العملاق الإسباني إعجابهم بتطور أداء رونالدو مؤخرا، بعدما أحرز 21 هدفا في 13 مباراة فقط ، مما يجعله أفضل هداف في عام 2018 حتى الآن.

ويطلب الدون البرتغالي، الذي عانى كثيرا في بداية الموسم، عقدا جديدا في "سانتياجو برنابيو" منذ فترة، لا سيما بعدما تخطاه في الراتب كل من غريمه ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني، ونيمار المنتقل إلى باريس سان جرمان الفرنسي الصيف الماضي.

 

 

وبحسب صحيفة "ماركا"، يحصل ميسي حاليا على 46 مليون يورو سنويا، في حين يعتقد أن راتب نيمار يبلغ 36 مليون يورو، منذ انتقاله المدوي إلى فريق العاصمة الفرنسية.

أما رونالدو فيحصل حاليا على 21 مليون يورو سنويا، لكن ريال مدريد مستعد لزيادة راتبه السنوي إلى 30 مليون يورو، مما سيجعله ثالث لاعبي العالم أجرا.

لكن، وحسب "موندو ديبورتيفو"، فإن اللاعب البالغ من العمر 33 عاما يريد أكثر من ذلك، طالبا أن يضمن عقده الجديد زيادة راتبه عن ميسي بمليون يورو (أي يتقاضى 47 يورو)، باعتباره أفضل لاعب في العالم حسب جائزة الاتحاد الدولي (الفيفا).

كما يريد قائد البرتغال مكافآت خاصة ترتبط بألقابه الفردية وأهدافه في العقد الجديد.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان