رئيس التحرير: عادل صبري 04:59 صباحاً | الجمعة 27 أبريل 2018 م | 11 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أجواء سويسرا تهدد الوجوه الجديدة في معسكر المنتخب

أجواء سويسرا تهدد الوجوه الجديدة في معسكر المنتخب

تحقيقات وحوارات

جانب من تدريبات المنتخب المصري في سويسرا

أجواء سويسرا تهدد الوجوه الجديدة في معسكر المنتخب

ضياء خضر  22 مارس 2018 21:19

يواصل المنتخب الوطني الأول تدريباته على هامش معسكره الذي انطلق في سويسرا أمس الثلاثاء، وذلك في إطار تحضيرات الفراعنة للمشاركة في مونديال روسيا الذي تنطلق منافساته منتصف يونيو المقبل.


ومن المقرر أن يخوض المنتخب مباراتين وديتين على هامش معسكره بسويسرا، حيث سيلتقي نظيره البرتغالي بعد غد الجمعة، على أن يواجه اليونان يوم الثلاثاء المقبل في ختام المعسكر.


عقبة باردة 

 

وبرزت الأجواء شديدة البرودة والغير مستقرة التي يخوض فيها المنتخب تدريباته بسويسرا، باعتبارها أحد العقبات التي تواجه عدد ليس بالقليل من عناصر المنتخب.


ويعاني من التأقلم مع تلك الأجواء لاعبو المنتخب من المحليين والمحترفين في الدوريات الخليجية، والذين لم يعتادوا جميعًا على التدرب أو خوض مباريات في مثل هذه الأجواء.


تجمد وشيك 

 

ولليوم الثاني على التوالي خاض الفراعنة تدريباتهم في معسكرهم بسويسرا في أجواء ماطرة وسط هطول للثلوج ودرجات حرارة تقارب درجة التجمد (صفر مئوية).


ولا شك أن مثل هذه الظروف الجوية تؤثر سلبًا على المردود البدني الذي يقدمه بعض اللاعبين، وبالأخص العناصر التي لم يسبق لم معايشة أجواء مثل هذه.


عدد كبير 

 

وتشكل هذه الظروف تحديًا من نوع آخر لعدد من اللاعبين وفي مقدمتهم مجموعة العناصر المحلية، وهم أحمد فتحي، عبد الله السعيد، حسام عاشور، مروان محسن، أحمد الشناوى، سعد سمير، طارق حامد، محمد الشناوى، محمد عواد، أيمن أشرف، ومحمد مجدي "قفشة".


إلى جانب مجموعة العناصر القادمة من الدوريات العربية ويتصدرهم حارس المرمى المخضرم عصام الحضري، ومحمود عبد الرازق شيكابالا، محمد عبد الشافي، محمود كهربا، مؤمن زكريا،حسين الشحات.


لكن الأجواء السويسرية الباردة قد تبدو معتادة بالنسبة لعدد من نجوم الفراعنة المحترفين في الملاعب الأوروبية، وفي مقدمتهم السداسي القادم من الدوري الإنجليزي والمكون من محمد صلاح، محمد النني، رمضان صبحي، علي جبر، أحمد حجازي، وسام مرسي، بالإضافة إلى عمر جابر وعمرو وردة ومحمود حسن "تريزيجيه".


فرص مهددة 

 

وقد يكون الأكثر تأثرًا بمثل هذه الظروف هو الثنائي محمد مجدي «قفشة» لاعب إنبي، و«حسين الشحات» المحترف في صفوف العين الإماراتي.


خصوصًا وأن الثنائي يتلمسان خطواتهما الأولى مع المنتخب، ولا شك أن اللاعبين يتخوفان من الظهور بشكل ضعيف خلال المعسكر الحالي للفراعنة، وهو ما سيلقي بظلاله على فرص تواجدهما مستقبلًا مع الفراعنة، وبالتحديد في مونديال روسيا.


مهمة شاقة 

 

وسيكون الثنائي قفشة والشحات مطالبين ببذل جهد مضاعف في معسكر المنتخب الحالي، وتحدي الأجواء شديدة البرودة في سويسرا لتقديم أوراق اعتمادهما للجهاز الفني للمنتخب وبالأخص للأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب الفريق.


ومن المنتظر أن يمنح المدرب الأرجنتيني فرصة الظهور لكل من قفشة والشحات خلال الوديتين المنتظرتين أمام البرتغال واليونان، واللتين سيتكونان بمثابة فرصة ذهبية لكلا اللاعبين لإثبات أحقيتهما بالتواجد مع الفراعنة في مونديال روسيا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان