رئيس التحرير: عادل صبري 07:31 صباحاً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بعد تقنية «حكم الفيديو».. قرار جديد من الفيفا يُطبق في كأس العالم

بعد تقنية «حكم الفيديو».. قرار جديد من الفيفا يُطبق في كأس العالم

تحقيقات وحوارات

رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو

بعد تقنية «حكم الفيديو».. قرار جديد من الفيفا يُطبق في كأس العالم

محمد عبد الغني 19 مارس 2018 13:36

أقر الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"بعد اجتماع مجلسه التنفيذي، في العاصمة الكولومبية بوجاتا، السماح بتبديل رابع خلال مونديال روسيا الذي ينطلق في 14 يونيو المقبل.

 

وبعد قرار الفيفا، سيتمكن مدربو المنتخبات المتأهلة إلى كأس العالم من إجراء التبديل الرابع لأول مرة في تاريخ نهائياتالمونديال العالمي.

 

واشترط القرار الجديد، تطبيق التبدل الرابع بدءا من الدور الثاني، أي في الأدوار الإقصائية في حال انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل، واضطر المنتخبان المتنافسان لخوض أشواط إضافية.

 

 

والأسبوع الماضي، أقر الفيفا استخدام تقنية الفيديو لأول مرة أيضا خلال كأس العالم، وتقتصر هذه المساعدة التكنولوجية على أربع حالات يمكن أن تغير مجرى المباراة، وذلك بعد تسجيل الهدف، وقرار بركلة جزاء، وبعد بطاقة حمراء مباشرة، أو في حالات الخطأ في هوية اللاعب الذي وجه إليه إنذار أو بطاقة حمراء.

 

وتواجه هذه التقنية بعض الانتقادات، التي أشارت إلى أنها قد تتسبب في ارتباك بالمسابقات التي استخدمت فيها، خاصة للمشاهدين في الملاعب الذين غالبا لا يدركون ما يحدث خلال عملية المراجعة.


وقال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إنفانتينو بعد اجتماع لمجلس فيفا في كولومبيا "ستكون هذه المرة الأولى في كأس العالم التي تستخدم فيها تقنية حكم الفيديو المساعد.. تمت تجربة واعتماد هذه التقنية ونحن سعداء للغاية بهذا القرار، إنه قرار ضروري ومهم جدا وتاريخي".

واستخدمت هذه التقنية في ألمانيا وإيطاليا هذا الموسم، كما تمت تجربتها في بعض مباريات كأس الاتحاد الإنجليزي وكأس رابطة الأندية الإنجليزية.

 

وأكد إنفانتينو أن هذه التقنية ساعدت على تقليص أخطاء الحكام في المباريات التي استخدمت فيها، وقال إن التجارب "أثبتت بالأدلة أن التقنية تساعد الحكام، وستضمن عدالة وشفافية أكبر في اللعبة".
 

وتطبيق هذا النظام في كأس العالم خلال الفترة من 14 يونيو وحتى 15 يوليو كان أحد أهم وعود إنفانتينو عند انتخابه في فبراير 2016.
 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان