رئيس التحرير: عادل صبري 06:28 صباحاً | الاثنين 25 يونيو 2018 م | 11 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

جائزة العام تضع «النقاز» و«الأهرام» في مرمى السخرية والاتهامات

جائزة العام تضع «النقاز» و«الأهرام» في مرمى السخرية والاتهامات

تحقيقات وحوارات

حمدي النقاز

جائزة العام تضع «النقاز» و«الأهرام» في مرمى السخرية والاتهامات

ضياء خضر 10 مارس 2018 16:33

تساؤلات كثيرة وعلامات استفهام أثارها تتويج التونسي "حمدي النقاز" الظهير الأيمن لفريق نادي الزمالك بجائزة أفضل ظهير أيمن في بطولة الدوري عن عام 2017.


وجاءت موجة الإستغراب من فوز اللاعب بهذه الجائزة كونه إلتحق بصفوف النادي في بدايات العام الحالي، ما يعني أنه لم يشارك في أي مباراة خلال العام الماضي من الأساس.

 

 

صمت وسخرية

 

ولم يوضح القائمون على جوائز بوابة الأهرام السنوية الأسباب التي دعتهم لتتويج النقاز بهذه الجائزة، واكتفوا بمتابعة صامتة للتساؤلات الدائرة في الوسط الكروي منذ الجمعة بسبب والذي جاء ليثير كثير من الشكوك حول الآلية التي يختار بها  الفائزين بجوائز الأهرام السنوية.

 

ولم تقتصر التساؤلات على القطاع الجماهيري فقط، وإنما امتدت لتشمل نجوم كرة سابقين وفي مقدمتهم نجم الزمالك السابق أحمد حسام ميدو، وكذلك نجم الفراعنة السابق أحمد حسن، حيث سخر الثنائي من فوز اللاعب التونسي بالجائزة وتساءلا عن أسباب منحها له، وذلك من خلال تغريدتين نشرهما كل منهما عبر حسابه الرسمي على تويتر.

 

أسماء تجاهلتها اللجنة

 

الغريب أن منح النقاز جائزة أفضل ظهير أيمن في 2017 جاء وسط وجود لاعبين بارزين في هذا المركز ببطولة الدوري خلال العام الماضي، لكن دون أسباب مفهومة تجاهلهم القائمون على جوائز بوابة الأهرام ليقرروا بشكل غير مفهوم منح ظهير الزمالك الجديد الجائزة عن الفترة التي لم يشارك فيها بالأساس.

 

وفي مقدمة الأسماء التي كان يتوقع الجميع فوزها بالجائزة أحمد فتحي الظهير الأيمن للنادي الأهلي، والذي يقدم مستويات مميزة بشكل شبه دائم مع الفريق الأحمر.

 

وأيضًا من بين الأسماء التي ظهرت بشكل لافت في مركز الظهير الأيمن بالدوري خلال العام الماضي رجب بكار ظهير فريق سموحة، لكن الجائزة تخطهما لتستقر في الأخير بيد حمدي النقاز.

 

أرقام متواضعة

 

ومنذ انتقاله إلى صفوف الزمالك في يناير الماضي لم يشارك النقاز مع الفريق الأبيض سوى في 6 مباريات 5 منهم في بطولة الدوري ومباراة وحيدة بالبطولة الكونفدرالية، واكتفى خلالهم النقاز بصناعة هدفين.

 

وفي المقابل تظهر أرقام ظهير الأهلي أحمد فتحي أنه شارك مع الأهلي في 11 لقاء ببطولة الدوري الحالية خلال 2017، سجل خلالهم هدف وصنع آخر.

 

أما فيما يخص رجب بكار ظهير فريق سموحة فقد شارك في 15 مباراة ببطولة دوري الموسم الحالي خلال 2017 إلى جانب مباراتين في بطولة كأس مصر، وخاض اللاعب الـ17 مباراة أساسيًا وتمكن خلالهم من صناعة هدفين.

 

تكهنات وسيناريوهات

 

ودفعت هذه الواقعة البعض لفتح باب التكهنات على مصراعيه حيث ذهب البعض للقول بأن أحمد فتحي رفض حضور حفل بوابة الأهرام، وهو ما دفع مسئولي الأخيرة لمنح الجائزة لحمدي النقاز، واستبعدوا فكرة منحها لأحد لاعبي الفرق الأخرى للدوري، نظرًا لرغبتهم في أن يكون الفائزين بالجوائز من نجوم أندية الصف الأول.

 

فيما قال البعض أن منح الجائزة للنقاز جاء استمرارًا لتقرب مسئولي الجائزة من تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة بالسعودية، والذي موَّل انتقال النقاز إلى الزمالك، علمًا أن المسئول السعودي توج خلال حفل الأهرام أمس بجائزة شخصية العام على المستوى الرياضي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان