رئيس التحرير: عادل صبري 05:02 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

3 عوامل تدعم الزمالك في «معركة الوصافة»

3 عوامل تدعم الزمالك في «معركة الوصافة»

تحقيقات وحوارات

فريق الزمالك - أرشيفية

3 عوامل تدعم الزمالك في «معركة الوصافة»

محمد علاء 02 مارس 2018 18:35

احتدمت المنافسة داخل المربع الذهبي بين فرق الزمالك والإسماعيلي والمصري البورسعيدي، من أجل احتلال المركز الثاني بالبطولة، واللعب في دوري أبطال أفريقيا في الموسم المقبل.

 

نادي الزمالك، استطاع عمل ريمونتادا والعودة إلى المركز الثاني بشكل سريع، بعد تفوقه في 6 لقاءات متتالية، وتحقيقه 18 نقطة كاملة بداية من الأسبوع الـ من مسابقة الدوري المصري.

 

ويعتلي النادي الأهلي صدارة ترتيب مسابقة الدوري الممتاز برصيد 72 نقطة، بينما يأتي الزمالك في المركز الثاني برصيد 51 نقطة، ومن خلفهم الإسماعيلي برصيد 50 نقطة في المركز الثالث، أما المركز الرابع يحتل المركز الرابع برصيد 45 نقطة، ولديه مؤجلتين.

 

ويعد أبناء قلعة ميت عقبة، هم الأقرب لحصد المركز الثاني في بطولة الدوري بالموسم الحالي، حيث تستعرض "مصر العربية"، الأسباب التي تؤكد ذلك.

 

صحوة الفريق

 

يبقى الزمالك، الأوفر حظًا في إنهاء مسابقة الدوري بالمركز الثاني وضمان اللعب في دوري أبطال أفريقيا، خصوصًا بعد المستوى الجيد الذي يقدمه أبناء قلعة ميت عقبة في المباريات الأخيرة.

 

واستطاع الزمالك، أن يحقق الفوز في 5 مباريات متتالية والحصول على 15 نقطة كاملة، ساهمت بقوة في مزاحمة الإسماعيلي والمصري وإقصائهم من المركز الثاني.

وخاض الزمالك حتى الآن 26 مباراة في مسابقة الدوري، حيث فاز في 14 وتعادل في 6 وخسر مثلهما، ويتبقى له 8 مباريات حتى الآن.

 

وتنتظر الزمالك 7 مباريات حتى نهاية المسابقة أمام المقاصة والرجاء والإسماعيلي والاتحاد السكندري والمقاولون العرب والأسيوطي وأخيرًا الأهلي.

 

تراجع الإسماعيلي

 

أصبح النادي الإسماعيلي، لا يمتلك في الوقت الحالي، القدرة على المنافسة على المركز الثاني، في ظل خسارته للعديد من النقاط في مسابقة الدوري في الفترة الأخيرة.

 

وجاءت تغيير الأجهزة الفنية في نادي الإسماعيلي أكثر من مرة، ليعود بالسلب على نتائج الفريق ووضعهم في مسابقة الدوري الممتاز في الفترة الأخيرة.

 

وفقد الإسماعيلي في الدور الثاني 17 نقطة من أصل 24 بالخسارة أمام فرق المقاولون العرب والأهلي وإنبي، والتعادل أمام فرق الاتحاد السكندري والأسيوطي والداخلية وطنطا.

 

وسيكون أقصى طموح لاعبي الإسماعيلي هو التواجد في المربع الذهبي، بصرف النظر عن احتلال المركز الثاني، الأمر الذي ظهر على اللاعبين خلال المباريات.

 

 

قلة خبرة المصري

 

لا يملك فريق المصري البورسعيدي، الخبرة الكافية التي تجعله ينافس حتى النفس الأخيرة، من أجل احتلال المركز الثاني من مسابقة الدوري الممتاز.

 

ولم يتوقف الأمر عند خبرة اللاعبين فحسب، بل أن المصري البورسعيدي لا يوجد لديه وفرة في اللاعبين من أجل القدرة في الاستمرار على المنافسة على المركز الثاني.

 

ولن يفرط فريق المصري في المركز الثاني بسهولة، حيث يسعى بكل قوته من أجل استعادة هذا المركز، على اعتبار أنه الأحق، من وجهة نظر جهازه الفني.

 

ولم تختلف صعوبة مباريات فريق المصري البورسعيدي عن سابقيه، حيث تنتظره مواجهة من العيار الثقيل أمام الأهلي، والإنتاج الحربي، وكذلك الداخلية الذي لن يكون خصمًا سهلاً في ظل حاجته لأي نقطة للهروب من قاع المسابقة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان