رئيس التحرير: عادل صبري 01:22 صباحاً | الأربعاء 24 أكتوبر 2018 م | 13 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

أطفال أسروا قلوب نجوم الساحرة المستديرة

أطفال أسروا قلوب نجوم الساحرة المستديرة

تحقيقات وحوارات

محمد صلاح يهدي طفلا من الصعيد قميصه في ليفربول

أطفال أسروا قلوب نجوم الساحرة المستديرة

ضياء خضر 27 يناير 2018 16:18

دائماً ما يكون للأطفال تأثير على قلوب الكبار بحكم البراءة التي يتمتع بها صغار السن، والتي قد تدفعهم أحيانا للقيام بتصرفات تأسر قلوب من أمامهم بشكل أكبر.


وفي عالم الساحرة المستديرة يعلق بالأذهان الكثير من الحالات لأطفال صغار، استطاعوا جذب انتباه نجوم كبار بسبب تصرفاتهم البريئة التي تعكس في أغلبها حبهم لهؤلاء النجوم.


ويستعرض "مصر العربية" بعضاً لتلك النماذج في السطور التالية..


صلاح وطفل الصعيد


تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مؤخراً لطفل من منطقة إسنا التابعة لمحافظة الأقصر بصعيد مصر، حيث ظهر الطفل وقد كتب على ظهر جلبابه اسم محمد صلاح ورقم قميصه مع فريق ليفربول، وبسرعة البرق انتشرت الصورة في الأوساط الإلكترونية، لتبادر الإعلامية مي حلمي بمناشدة صلاح بإرسال تيشيرت خاص به للطفل.


وسريعاً استجاب صلاح وبادر بإرسال تيشيرت خاص به إلى الطفل الصعيدي، والذي سلمته إليه مي حلمي في خطوة لاقت استحسان الكثيرين وعكست تفاعل مميز من صلاح مع المحبين له.


ميسي وصغير أفغانستان


في أوائل عام 2016 انتشرت صورة لطفل أفعاني يدعى مرتضى أحمدي -كان يبلغ وقتها 5 سنوات- وهو يرتدي كيس بلاستيكي يشبه قميص منتخب الأرجنتين، حيث قام الطفل بكتابة اسم نجم التانجو ميسي ورقم قميصه المعتاد على الكيس.


وبعد أن لاقت الصورة صدى كبير على مستوى العالم بادر ميسي بإرسال قميص موقع منه للطفل الأفغاني، وفي أواخر العام نفسه حضر مرتضى لمقابلة نجمه المفضل على هامش مباراة ودية خاضها فريق برشلونة أمام الأهلي السعودي في العاصمة القطرية الدوحة.

 

 

رونالدو وطفل فلسطين


في صيف عام 2016 حرص البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم فريق ريال مدريد على تحقيق حلم الطفل الفلسطيني أحمد دوابشة –الذي كان يبلغ وقتها 5 أعوام- بملاقاته وجهاً لوجه.


وكان الطفل أحمد دوابشة الناجي الوحيد من حادث إحراق منزل عائلته في شمال الضفة الغربية المحتلة في يوليو 2016 على يد مستوطنين إسرائيليين، وفي أعقاب انتشار قصته، تم ترتيب زيارة له إلى مركز تدريب ريال مدريد حيث استقبله رونالدو وعدد من نجوم الفريق الملكي والتقطوا الصور التذكارية معه.

 

 

ديفو والراحل برادلي

 

كان جيرمين ديفو مهاجم منتخب إنجلترا واحداً من أصحاب المواقف الإنسانية المميزة بين نجوم الساحرة المستديرة، بسبب علاقة الحب والصداقة التي ربطته مع الطفل الراحل ليروي برادلي والذي كان واحداً من مشجعي فريق سندرلاند الفريق السابق لديفو.


وتعاطف ديفو مع الطفل برادلي بسبب إصابة الأخير بالسرطان، والذي ظل يصارع مرضه بشجاعة إلى أن جاءت لحظة النهاية في صيف العام الماضي.


وبعد علمه بوفاة برادلي طلب ديفو مغادرة معسكر منتخب بلاده الذي كان مقاماً وقتها في إسبانيا، حيث عاد النجم الإنجليزي إلى بلاده لحضور جنازة صديقه الصغير.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان