رئيس التحرير: عادل صبري 03:38 صباحاً | الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 م | 12 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

فيديو| 4 أسباب وراء تراجع الإسماعيلي في المنافسة على الصدارة

فيديو| 4 أسباب وراء تراجع الإسماعيلي في المنافسة على الصدارة

تحقيقات وحوارات

نادي الإسماعيلي

فيديو| 4 أسباب وراء تراجع الإسماعيلي في المنافسة على الصدارة

محمد علاء 18 يناير 2018 12:15

يومًا بعد الآخر، تزداد الأمور صعوبة في حفاظ النادي الإسماعيلي على صدارته لمسابقة الدوري الممتاز، التي كان يحافظ عليها طوال الدور الأول من المسابقة.

 

وتراجع النادي الإسماعيلي في الوقت الحالي بعد هزيمته أمس أمام المقاولون العرب بهدفين دون رد، إلى المركز الثاني برصيد 41 نقطة، بفارق نقطة واحدة عن النادي الأهلي الذي يتصدر جدول الترتيب.

وخاض الإسماعيلي 18 مباراة بالدوري المصري حتى الآن، في حين خاض أصحاب الرداء الأحمر 16 مواجهة فقط، ويتبقى له مؤجلتين.

 

ويتحدث "مصر العربية"، عن الأسباب التي أدّت إلى تراجع أداء الإسماعيلي في المباريات الأخيرة.

 

رحيل ديسابر
يعد رحيل الفرنسي ديسابر، عن قيادة فريق الدراويش مؤخرًا هو السبب الرئيسي، في تراجع أداء الإسماعيلي.

 

وكان ديسابر يسير بخُطى ثابتة مع الفريق، إلا أن رحيله سبب نوعًا من الإحباط لدى العديد من اللاعبين.

 

وطلب المدبر الفرنسي الرحيل عن فريقه، خصوصًا وأنه يرغب في قيادة أوغندا خلال الفترة المقبلة.

قلة خبرة العيسوي
لم يكن مجلس إدارة النادي الإسماعيلي برئاسة إبراهيم عثمان، موفقًا في اختيار المدرب البديل لديسابر في المرحلة المقبلة.

 

وأعلن مجلس إدارة النادي الأصفر، اختيار أبو طالب العيسوي، مديرًا فنيًا للفريق، مع الإبقاء على باقي الجهاز المعاون كما هو.

 

وهناك قلة خبرة تسيطر على أبو طالب العيسوي مع الإسماعيلي، الأمر الذي تجلى في فترة توليه المسؤولية من قبل، وعدم نجاحه في تحقيق أي نتائج طيبة مع الفريق.

الضعف الهجومي
يعاني النادي الإسماعيلي من ضعف الجانب الهجومي في الفريق، الأمر الذي تجلى منذ بداية الموسم وحتى الجولة الـ18 التي خاضها الفريق مؤخرًا.

 

ويعد أصحاب الرداء الأصفر، أضعف خط هجومي في الدوري حتى الآن؛ حيث لم يتمكن لاعبوه إلا من إحراز 15 هدفًا فقط.

 

ولزامًا على النادي الإسماعيلي، تدعيم صفوفه بلاعبين مميزين في الجانب الهجومي، من أجل المنافسة في المربع الذهبي.

اللياقة البدنية
لم تكن اللياقة البدنية للاعبي الإسماعيلي على المستوى المطلوب، الأمر الذي ظهر مع بداية مباريات الدور الثانية.

 

وكان لابد أن يكون هناك تدريبات بدنية شاقة للاعبين، من أجل رفع معدل اللياقة وعدم هبوطها مع انطلاق مباريات الدور الثاني.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان