رئيس التحرير: عادل صبري 08:14 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

نهائي مونديال الأندية| ريال مدريد vs غريميو.. من يحقق النسخة الـ 14؟

نهائي مونديال الأندية| ريال مدريد vs غريميو.. من يحقق النسخة الـ 14؟

تحقيقات وحوارات

هل يحقق رونالدو إنجازا آخر في مونديال الأندية

نهائي مونديال الأندية| ريال مدريد vs غريميو.. من يحقق النسخة الـ 14؟

محمد عبد الغني 16 ديسمبر 2017 10:03

تتجه أنظار عشاق الساحرة المستديرة اليوم السبت، إلى ملعب مدينة زايد بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، لمتابعة نهائي كأس العالم للأندية لكرة القدم، و المباراة المنتظرة بين ريال مدريد الإسباني، ونظيره غريميو البرازيلي.


ويبحث كل فريق عن إنجاز خاص من أجل تحقيق اللقب، فيما يخص غريميو تعد هذه المشاركة هي الأولى له بالمونديال وتتويجه سيكون هامًا، لا سيما أن الفرق البرازيلية كان لها نصيب كبير في حصد اللقب لأربع مرات كأبطال لأمريكا الجنوبية.

 

كما يسعى الفريق البرازيلي لإعادة الاعتبار لأندية البرازيل وأمريكا الجنوبية، في مونديال الأندية، حيث تميل الكفة كليا لصالح فرق القارة العجوز، التي أحرزت اللقب 9 مرات من أصل 13 نسخة أقيمت منذ عام 2000.

 

 

ويملك فريق غريميو، عناصر مميزة مثل، مارسيلو غروهي، وإديسلون، وبيدرو غيروميل، ووالتر كانيمان، وميتشيل، ولوان فييرا.


أما الريال فيبحث عن إنجاز من نوع آخر بالتتويج، فمعه سيكون أول من يتوج باللقب لمرتين متتاليتين، وسيعادل رقم غريمه التقليدي برشلونة الإسباني بثلاث ألقاب لكل منهما.

ويريد الريال أن يقدم عرضًا قويًا يليق باسمه واسم لاعبيه بعد الأداء الهزيل له أمام الجزيرة الإماراتي في نصف النهائي والفوز الصعب بهدفين لهدف، خاصة وأن الكثير انتظر القوة الهجومية الكبيرة للريال التي لم تكن بالفاعلية المتوقعة.

 


ويعتمد الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني لريال على لاعبين من الطراز العالمي هم، الكوستاريكي كيلور نافاس، والفرنسي فاران، وناتشو، وتوني كروس والويلزي غاريث بيل.

ومن الأوراق التي سيعتمد عليها أيضا في المباراة البرتغالي كريستيانو رونالدو، والفرنسي كريم بنزيمة، والكرواتي لوكاس مودريتش، وإيسكو، والمغربي أشرف حكسيم، والبرازيلي كاسيميرو.

 

كما يتطلع الهداف التاريخي لريال مدريد، البرتغالي كريستيانو رونالدو، لحصد لقب جديد مع فريقه بعد أيام قليلة من فوزه بجائزة الكرة الذهبية للمرة الخامسة في مسيرته.

 

رؤية المدربين

 

اعترف الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد والساعي أيضا ليكون أول مدرب يتوج باللقب في نسختين متتاليتين بأن فريقه واجه صعوبات هجومية أمام الجزيرة.

 

وقال زيدان في المؤتمر الصحفي بعد المباراة "كانت الأمور غريبة في الشوط الأول، لم نستطع هز الشباك رغم أنه أتحيت لنا العديد من الفرص. الأمر الجيد اننا تحلينا بالصبر والهدوء في الشوط الثاني وحققنا الفوز".

 

 

وكشف زيدان أنه لا يعرف الكثير عن غريميو غريمه في مباراة السبت، لكنه شاهد مواجهته مع باتشوكا في نصف النهائي مضيفا: "هو فريق جيد ولن تكون مهمتنا سهلة أمامه، وسيكون علينا أن نرفع من مستوى أدائنا للفوز، حتى لا تتكرر صعوبة مباراة الجزيرة".

 

أماالمدير الفني لفريق غريميو البرازيلي ريناتو جاوتشو  فقد رشح منافسه ريال مدريد  للتتويج بلقب البطولة.

وقال جاوتشو "أرشح ريال مدريد للتتويج بلقب كأس العالم للأندية بحكم فارق الخبرات والإمكانيات بيننا وبينهم، إلا أنني أود التأكيد على أننا جئنا إلى الإمارات للمنافسة على اللقب وليس التنزه".

 


وأضاف "أنا من المعجبين بالبرتغالي كريستيانو رونالدو وأرى أنه واحد من أفضل لاعبي العالم، فهو يمتلك صفات البطل ودائمًا ما يسعى لتحقيق الأرقام القياسية"، مشيرا  إلى أن الفرنسي زين الدين زيدان من المدربين المتميزين، وأن طريقته التدريبية مختلفة، فهو يتسم بالهدوء في إدارته للمباريات.

 

فرق البطولة 

 

شارك في البطولة الفريق المستضيف بطل الدوري الإماراتي نادي الجزيرة، وبطل أوقيانوسيا نادي أوكلاند سيتي النيوزيلندي.

 

وضمت البطولة، إلى جانب فريق الجزيرة، بصفته حامل لقب دوري الخليج العربي الإماراتي، فريق عربي آخر هو الوداد البيضاوي المغربي، بطل أفريقيا.

 

كما شاركت في البطولة كذلك فرق ريال مدريد الإسباني، وأوراوا ريد دياموندز الياباني، وباتشوكا المكسيكي، وغريميو البرازيلي.

 

تاريخ البطولة 

 

أُقيمت كأس العالم للأندية لأول مرة في 2000 ولم تقم بين 2001 و2004 بسبب انهيار شريكة الفيفا التسويقية، واستضافت البطولةَ كل من البرازيل واليابان والإمارات والمغرب.

 

ينظم البطولة الاتحاد الدولي لكرة القدم وتجمع أفضل أندية العالم الفائزة بدوري الأبطال في قارتها في بطولة واحدة، والنظام الحالي للبطولة يتضمن مشاركة سبعة فرق تتنافس على اللقب في خلال فترة أسبوعين تقريبا. 

 

 تتأهل الأندية الفائزة بلقب دوري أبطال أوروبا، كأس ليبرتادوريس، دوري أبطال آسيا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال أوقيانوسيا، دوري أبطال الكونكاكاف، مع النادي بطل الدوري من البلد المستضيف.

 

وقد فازت 9 أندية مختلفة في 14 نسخة من البطولة، ويمتلك برشلونة الإسباني الرقم القياسي في التأهل للمباراة النهائية، حيث تأهل أربعة مرات، فاز بثلاث منها أعوام (2009، 2011 و 2015) وخسر مرة وحيدة أمام نادي إنترناسيونال في نسخة 2006.

 

ويأتي خلف برشلونة نادي كورينثيانز البرازيلي و ريال مدريد الإسباني برصيد لقبيّن ، بينما فاز كل إيه سي ميلان و إنتر ميلان الإيطاليين، نادي ساو باولو إنترناسيونال البرازيلين، مانشستر يونايتد الأنجليزي بلقب البطولة مرة واحدة.

 

ولهذا الأندية الإسبانية تحمل الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة بواقع 5 مرات ،الأندية البرازيلة حققت البطولة بواسطة فرق ساو باولو في نسخة 2005، إنترناسيونال في نسخة 2006 و كورينثيانز (2000، 2012).

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان