رئيس التحرير: عادل صبري 11:28 مساءً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

تعرف على «باملاك تيسيما» حكم مباراة الأهلي والوداد

تعرف على «باملاك تيسيما» حكم مباراة الأهلي والوداد

تحقيقات وحوارات

الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما في مباراة سابقة للأهلي

تعرف على «باملاك تيسيما» حكم مباراة الأهلي والوداد

محمد عبد الغني 27 أكتوبر 2017 11:32

عين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، الحكم الإثيوبي "باملاك تيسيما"، لإدارة المباراة المرتقبة في ذهاب نهائي دوري أبطال افريقيا بين النادي الأهلي و نادي الوداد البيضاوي المغربي.

 

وتقام المباراة غدا السبت في السابعة مساء على ملعب برج العرب بالإسكندرية، فيما سيكون موعد إياب النهائي على ملعب الملك محمد الخامس، ولم يستقر النادي المغربي على تحديد موعد المباراة بين 4 و5 من شهر نوفمبر المقبل.

 

الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما صاحب الـ 37 عاما، يعمل كباحث طبي، وتخرّج من جامعة أديس أبابا سنة 2012.

 

 

يتميز بالهدوء

 

بدأت مسيرة "تيسيما" في عام 2003 ونال الشارة الدولية عام 2009 بعد أن لفت الأنظار بفضل لياقته البدنية المميزة وصرامته فوق المستطيل الأخضر.

 

ويعدّ اختيار الحكم الإثيوبي مدروساً بعناية إذ يملك دراية واسعة بكرة القدم المصرية والمغربية على حد السواء بحكم خبرته الكبيرة وقيادته للعديد من المواجهات التي كانت تضمّ إما طرفاً مصرياً أو مغربياً في الكؤوس الإفريقية.

 

كما يمتلك "تيسيما" ميزة لا تتوفر في العديد من حكام القارة "السمراء" وهي الهدوء والقدرة على استيعاب الضغوطات التي ستكون العنوان الأبرز للمواجهة العربية بين الأهلي والوداد.

 

"تفاؤل" مصري

 

تاريخ الحكم الإثيوبي مع الكرة المصرية يدعو للتفاؤل، حيث تولى "تيسيما" إدارة 10 مباريات لممثلي الكرة المصرية في مختلف البطولات وهي على التوالي: 3 مباريات للمنتخب المصري، مباراتان للأهلي، مباراتان للزمالك، مباراة لحرس الحدود، مباراة لإنبي ومثلها لبتروجيت.

 

وخلال هذه المواجهات تمكّن ممثلو الكرة المصرية من تحقيق 7 انتصارات وتعادلين في حين تكبدوا خسارة واحدة.

 

وفيما يخص الأهلي تحديداً فقد لعب مباراتين تحت إدارة "تيسيما"، الأولى جمعته بالنادي الإفريقي التونسي وكسبها بهدفين لواحد في مصر، أما الثانية فقد آلت إلى التعادل السلبي وجمعته بالنادي البنزرتي التونسي أيضاً لكن خارج الديار.

 

"تشاؤم" مغربي

 

في المقابل، لا تبدو الكرة المغربية محظوظة مع تيسيما إذ أشرف الإثيوبي على 6 مباريات ضمّت طرفاً مغربياً (المنتخب المغربي، الوداد البيضاوي، الفتح الرباطي) آلت أغلبها إلى التعادل (3 مباريات) في حين انهزم ممثلو المغرب في مناسبتين وفازوا في مناسبة واحدة.

 

وأدار الإثيوبي مباراتين لـ"وداد الأمة" انتهت الأولى بهزيمة على أرض ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي (1-0) في حين آلت الثانية إلى فوز بهدفين دون رد أمام زيسكو يونايتد الزامبي.

 

كثرة الكروت

 

يتوجب على الاهلي والوداد أخذ الحيطة قبل خوض مباراة ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا إذ تشير الأرقام أن الحكم الإثيوبي وجّه 124 بطاقة صفراء خلال 58 مباراة دولية قادها.

 

وتكمن خطورة الموقف في إمكانية غياب بعض اللاعبين الأساسيين من كلا الفريقين عن لقاء العودة في المغرب إذا ما تلقوا البطاقة الصفراء الثانية في موقعة برج العرب في الاسكندرية.

 

و يخشى فريق المدرب الحسين عموتا، الذي أزاح اتحاد الجزائر في نصف النهائي، أن ينال ستة من لاعبيه البطاقة الصفراء في مباراة مصر فتتعقد وضعية "وداد الأمة" في مباراة العودة في المغرب، إذ يملك كل من عبد اللطيف نصير وإسماعيل الحداد وعبد العظيم خضروف وإبراهيم النقاش ومحمد أوناجم وبدر غادارين، بطاقة صفراء في رصيده.

 

من جانبه يحاول فريق "القرن" في إفريقيا، والذي أطاح بالنجم الساحلي التونسي في دور الأربعة، تفادي شبح الغيابات إذ أنه مهدّد بفقدان خدمات أبرز لاعبيه على غرار شريف إكرمي ووليد سليمان ومؤمن زكريا وجونيور أجايي، كما أن حسام عاشور الذي تشير آخر الأخبار إلى غيابه عن لقاء الذهاب في جرابه بطاقة صفراء. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان