رئيس التحرير: عادل صبري 05:09 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

3 حلول أمام حسام البدري لتعويض غياب «عاشور»

3 حلول أمام حسام البدري لتعويض غياب «عاشور»

تحقيقات وحوارات

حسام عاشور لاعب النادي الأهلي

3 حلول أمام حسام البدري لتعويض غياب «عاشور»

محمد الصايغ 18 أكتوبر 2017 21:52

بدأ العد التنازلي لاستعدادات النادي الأهلي لإياب نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا أمام النجم الساحلي والمقرر لها يوم 22 من شهر أكتوبر الجاري، على ملعب استاد برج العرب بالإسكندرية في حضور 50 ألف مشجع، علمًا بأن لقاء الذهاب انتهى بفوز الفريق التونسي بهدفين مقابل هدف.

 

وتسيطر حالة من الاضطراب على الجهاز الفني للنادي الأهلي بقيادة حسام البدري، بعدما تأكد غياب حسام عاشور، لاعب خط الوسط، عن المباراة المرتقبة.

 

ويعد عاشور قائدًا للفريق في خط الوسط، وهمزة الوصل بين الدفاع والهجوم، إذ يمثل هجومه ثقل لأصحاب الرداء الأحمر داخل المستطيل الأخضر.

 

وكان اللاعب قد تعرض لإصابة في مباراة الرجاء بالدوري، حيث كشفت الفحوصات تعرضه لإصابة في العضلة الضامة.


وخضع اللاعب إلى فحص طبي في مران الفريق يوم الثلاثاء الماضي، من أجل التعرف على مدى إمكانية لحاقه بالمباراة من عدمه، إلا أنها أثبتت عدم تمكنه من اللحاق باللقاء.

 

واستشاط البدري غضبًا من إصابة عاشور في لقاء الرجاء بالدوري، حيث يعتمد عليها بشكل كبير سواء في الناحية الدفاعية أو من خلال بناء الهجمات.

 

وترصد "مصر العربية" في السطور التالية تقرير عن المرشحين لخلافة عاشور في منطقة الوسط.

 

المنقذ
يعد أحمد فتحي، الظهير الأيمن للفريق، هو الحل الأمثل والأفضل بالنسبة للجهاز الفني للفريق، خصوصًا وأنه سبق له مرارًا وتكرارًا التواجد في هذا المركز.

 

وحاول البدري الاعتماد على فتحي في منطقة وسط الملعب بالمباراة الماضية بالدوري أمام الرجاء، حيث نال إشادة واستحسان من الجميع.

 

وفي حالة الاستقرار على الدفع بأحمد فتحي في منطقة الوسط، فإنه يتعين على الجهاز الفني الاستعانة باللاعب محمد هاني في الجانب الأيمن.

 

وشارك فتحي في هذا الموسم مع أصحاب الرداء الأحمر في مسابقة الدوري في لقائين من أصل 3، حيث نجح خلالهما في إحراز هدف لفريقه.

 

الوافد الجديد
تعالت الأصوات في الساعات الماضية، من أجل الاعتماد على هشام محمد الوافد الجديد من صفوف مصر المقاصة ليحل بديل لعاشور.

 

ويملتك هشام محمد إمكانيات فنية وبدنية تؤهله أن يقود وسط الأهلي، إلا أن الجهاز الفني للفريق يخشى من الدفع به لقلة خبراته الأفريقية.

 

ولم يشارك هشام محمد مع النادي الأهلي في أي مباراة من مسابقة الدروي الممتاز، إلا أنه شارك في إحدى اللقاءات بدوري أبطال أفريقيا.

 

وستكون فكرة الدفع باللاعب هشام محمد، هي الخيار الثاني بالنسبة للجهاز الفني للنادي الأهلي، خصوصًا وأن المباراة لن تكون سهلة.

 

تجربة جديدة
قد يلجأ البدري إلى تجربة جديدة تتمثل في الاعتماد على رامي ربيعة، قلب الدفاع، في مركز خط الوسط، مع الاحتفاظ بفتحي في الجبهة اليمنى لإيقاف خطورة فريق النجم الساحلي.

 

من الممكن أن يعتمد البدري على ربيعة في هذا المركز، حيث سبق وأن شارك في هذا المركز خلال ولاية البدري الثانية وتحديدا في مباراة كورينثيانز البرازيلي في نصف نهائي مونديال الأندية 2012، وقدم أداء جيد للغاية.

 

وفي حال الدفع بربيعة في وسط الملعب، سيتم الدفع بسعد سمير ومحمد نجيب قلبي دفاع.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان