رئيس التحرير: عادل صبري 08:00 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

4 أسباب لسقوط ريال مدريد أمام بيتيس

4 أسباب لسقوط ريال مدريد أمام بيتيس

تحقيقات وحوارات

ريال مدريد هزم أمام ريال بيتيس

4 أسباب لسقوط ريال مدريد أمام بيتيس

جبريل محمد 21 سبتمبر 2017 12:22

سقط فريق ريال مدريد الإسباني، حامل لقب الليجا، مساء الأربعاء بهدف دون رد، خلال مواجهة ريال بيتيس ضمن منافسات الجولة الخامسة من البطولة، على ملعبه "سانتياجو برنابيو".


وخسر الميرنجي المباراة في الدقائق الأخيرة في سيناريو كارثي؛ حيث سجل أنطونيو سانابريا هدف انتصار بيتيس في الدقيقة 94.


وتُعد هذه الخسارة هي الأولى للملكي في هذا الموسم، على الرغم من أنّ الفريق استعاد خدمات نجمه الأول البرتغالي كريستيانو رونالدو، بعد انتهاء العقوبة الموقعة عليه، عقب الطرد الذي تلقاه خلال مواجهة برشلونة بذهاب كأس السوبر الإسباني، بالإضافة لاستعادة خدمات الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو، العائد من الإيقاف بعد الطرد أمام ليفانتي.


وبهذه الخسارة يحتل الميرنجي المركز السابع برصيد 8 نقاط فقط، وبفارق 7 نقاط عن الغريم التقليدي برشلونة المُتصدر.


وتُعد هذه البداية هي الأسوأ لريال مدريد منذ موسم 2012-2013 حيث حصد الفريق وقتها 7 نقاط خلال 5 جولات.

 

ويرصد "ستاد مصر العربية" لقرائه، أسباب سقوط حامل اللقب خلال مواجهة بيتيس، في التقرير التالي.

 

عقدة البرنابيو

 

دخل لاعبو ريال مدريد المباراة، تحت ضغط كبير من أجل تحقيق الانتصار اليوم؛ حيث أصبح معقل الفريق "سانتياجو برنابيو" بمثابة العقدة لهم.


ولم يحقق الملكي أي انتصار هذا الموسم على ملعبه؛ حيث تعادل في مواجهتين أمام فالنسيا (2-2)، وليفانتي (1-1)، وهو ما جعلهم في أزمة كبيرة قبل المباراة.

 

التسرع

ظهر التسرع على أداء الميرنجي منذ الدقائق الأولى من المباراة، وسنحت العديد من الفرص للفريق طوال المباراة.

 

وغابت الفعالية الهجومية على الخط الأمامي لريال مدريد، ولم يظهر البرتغالي كريستيانو رونالدو بالمستوى المطلوب حيث أهدر الفرص بغرابة شديدة في الظهور الأول له.

 

وعقب انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، زاد الضغط على لاعبي ريال مدريد، ولعبوا الشوط الثاني وكأنهم متأخرين في النتيجة وبالتالي ظهرت المساحات بين الخطوط أمام الخصم.

 

سلبية اللاعبين

رغم العديد من المحاولات على مرمى ريال بيتيس من ريال مدريد، إلا أن السلبية ظهرت في الربع الأخير من المباراة خاصًة في الخط الدفاعي للملكي.

 

وتلقى الميرنجي هدف المباراة الوحيد في شباكه، بسبب المساحات الكبيرة في خط الدفاع وغياب المراقبة عن مهاجم بيتيس.

 

واعتمد لاعبو ريال مدريد على الكرات العرضية بشكل كبير خلال المباراة، رغم الحذر الدفاعي الشديد من قبل ريال بيتيس، بالإضافة لتألق حارس المرمى.

 

تغييرات غير موفقة

لم ينجح زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد في اختيار تغييرات الفريق خلال المباراة، حيث دفع بالشاب أسينسيو بدلًا من إيسكو والذي ظهر بأداء جيد، ولعب دورًا هامًا في تنظيم الهجمات للميرنجي، على الرغم من أن الويلزي جاريث بيل لم يكن في مستواه.

 

وفي التبديل الثالث دفع ببورخال مايورال بدلًا من لوكا مودريتش والذي كان يعتمد عليه الفريق في بناء الهجمات، على الرغم من تركه لتوني كروس في الملعب، والذي كان أحق بالخروج نظرًا لمعاناته الأخيرة من الإجهاد وغيابه عن مواجهة ريال سوسيداد الماضية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان