رئيس التحرير: عادل صبري 10:02 مساءً | الأحد 15 يوليو 2018 م | 02 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

4 إيجابيات لريال مدريد بعد لقب السوبر الإسباني

4 إيجابيات لريال مدريد بعد لقب السوبر الإسباني

تحقيقات وحوارات

زيدان مدرب ريال مدريد

4 إيجابيات لريال مدريد بعد لقب السوبر الإسباني

سيد نبوي 18 أغسطس 2017 14:18

 

توج فريق ريال مدريد الإسباني، بلقب كاس السوبر المحلي على حساب الغريم التقليدي برشلونة، بنتيجة (5-1)، وهي نتيجة مواجهتي الذهاب والإياب.

 

وقدم الميرنجي أداء مميزا خلال اللقاءين، على الرغم من المستوى المُتذبذب للفريق خلال فترة الإعداد، والجولة التحضيرية بالولايات المُتحدة الأمريكية.

 

ويرصد "ستاد مصر العربية" لقراؤه، خلال التقرير التالي 4 إيجابيات لريال مدريد بعد سحق برشلونة في السوبر الإسباني.

 

دفعة معنوية قبل انطلاق الليجا

 

حصل لاعبو ريال مدريد على دفعة معنوية كبيرة، قبل خوض غمار منافسات بطولة الدوري الإسباني، من أجل الدفاع عن اللقب الذي حققه الفريق الموسم الماضي.

وعانى لاعبو الميرنجي من بعض الانتقادات خلال الفترة الماضية، بسبب النتائج الغير مرضية خلال فترة التحضيرات للموسم الجديد، إلا أن الانتصارين على برشلونة، غيرا كل ذلك.

 

استقرار إداري وفني

 

تواجد الفرنسي زين الدين زيدان على رأس القيادة الفنية لريال مدريد، غير كثيرًا من فلسفة إدارة النادي، حيث بات يعتمد على لاعبين صغار السن، بدلًا من التعاقد مع نجوم كبار مقابل أموال باهظة كما هي عادة فلورنتينو بيريز رئيس النادي، خلال المواسم الماضية.

وحصد زيدان لقبه السابع مع ريال مدريد، منذ توليه المسؤولية في يناير عام 2016، وهو ما جعل إدارة النادي تلبي كل احتياجاته وأصبح النادي يمر بفترة استقرار كبيرة على المستوى الإداري والفني.

 

كسب ثقة الجماهير

 

الانتصار على برشلونة في ملعبه "كامب نو" ووسط جماهيره بثلاثية مقابل هدف، ثم انتصار بثنائية في "سنتياجو برنابيو"، جعلا جماهير ريال مدريد يتوسمون خيرًا في الفريق، من أجل تحقيق إنجازات أكثر في الموسم الجديد.

 

وتوترت علاقة الجماهير بالفريق خلال فترة الإعداد، بسبب النتائج غير المُرضية، وخاصًة الهزيمة برباعية أمام مانشستر سيتي، وخسارة الكلاسيكو الودي أمام برشلونة، خلال جولة الولايات المتحدة الأمريكية.

 

حلم السداسية

 

زيدان حقق كل الألقاب الممكنة مع ريال مدريد حتى الآن عدا لقب كأس الملك، وبالتالي هذا الموسم وبعد هذه الانطلاقة القوية في البداية، بالإضافة لامتلاكه مجموعة رائعة سواء من الأساسيين أو البدلاء، ستكون الطموحات كبيرة.

 

ونجح زيدان في اكتساب ثقة اللاعبين، لحبهم له واحترامهم الكبير لشخصيته، والذي نجح في فرضها على الفريق، خاصًة على نجوم الفريق، الذين نراهم على دكة البدلاء بدون أي أزمات مثل كريستيانو رونالدو.

 

وبالتأكيد زيدان أصبح مُتعطش بشكل أكبر لحصد المزيد من الألقاب مع الميرنجي، وأكد أنه سيسعى من أجل حصد كل البطولات الممكنة مع الفريق في الموسم الجديد.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان