رئيس التحرير: عادل صبري 05:11 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الأهلي يحقق الثنائية الـ14 في تاريخه بعد "قتل" المصري في نهائي الكأس

بعد غياب 10 سنوات

الأهلي يحقق الثنائية الـ14 في تاريخه بعد "قتل" المصري في نهائي الكأس

إيهاب علي 16 أغسطس 2017 01:06

توج النادي الأهلي بكأس مصر للمرة الـ36 في تاريخه، بعد الفوز على المصري البورسعيدي، بهدفين مقابل واحد، في مباراة ماراثونية امتدت للأشواط الإضافية، بملعب الجيش ببرج العرب بالإسكندرية.

 

انتهى الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل السلبي بدون أهداف، ليلجأ الفريقين إلى الأشواط الإضافية، حيث نجح المصري في التقدم بالهدف الأول في الدقيقة 103 عن طريق عبد الله بيكا، فيما تعاد عمرو جمال البديل في الدقيقى 117 من ضربة رأس، قبل أن يتمكن أحمد فتحي من تسجيل هدف الفوز في الوقت بدلا من الضائع.

 

وحقق الأهلي كأس مصر بعد غياب دام 10 سنوات، ليصل المارد الأحمر إلى الثنائية رقم 14 في تاريخه.

 

حسام البدري، المدير الفني للفريق، أهدى لقب «بطل كأس مصر» الذي حققه الفريق، إلى جماهير الأهلي، لافتـًا إلى أن الجماهير كانت دائمـًا خلف الفريق، وتسانده طيلة الموسم.

 

وقال البدري، إن الفريق مرَّ بالكثير من الصعاب هذا الموسم، لكن اللاعبين والجهاز الفني كانوا رجالًا وفي الموعد، بالإضافة إلى الدعم الكبير من مجلس الإدارة.

 

وأكّـد المدير الفني للأهلي، أن بطولة الكأس هذه المرة لها «طَعم خاص»، كون الفريق تُوج بها مع الدوري، وهو أمر يحدث لأول مرة منذ 10سنوات، مشيرًا إلى أن الفريق قدّم موسمـًا مميزًا على صعيد الأداء والنتائج.

 

وأوضح البدري، أن التوفيق كان حليف الفريق هذا الموسم، مشددًا على أن التوفيق لا يأتي إلا للمجتهدين، وأن اللاعبين والجهاز الفني بذلوا الكثير من الجهد طيلة الموسم، ولعبوا بكل رجولة وجدية، وكان الحب والاحترام هو الذي يجمع بين اللاعبين والجهاز الفني.

 

وقال البدري، إنه سيطلب من إدارة النادي حضور الجمهور في ملعب التتش، من أجل الاحتفال مع اللاعبين والجهاز الفني بالتتويج بلقبي الدوري والكأس.

 

وأضاف البدري، أن الاحتفال مع الجمهور سيكون خلال أول مران للفريق عقب انتهاء الإجازة، التي تمتد حتى يوم 23 أغسطس الجاري.

 

وأكد حسام غالي كابتن النادي الأهلي ومنتخب مصر، أن التتويج بلقب بطولة كأس مصر مع النادى الأهلى بعد غياب طويل للبطولة عن الجزيرة هو خير ختام لمسيرته الكروية مع النادى الأهلى.

 

وأضاف غالي أنه كان يتمنى المشاركة فى اللقاء وبذل مجهود مع الفريق وتوديع الجماهير ببطولة غالية، وقال كابتن الأهلي:" كنت قلقا فى اللحظات الأخيرة، لكن كان لدى يقين بقدرتنا على تحقيق الفوز والتتويج باللقب وإسعاد الجماهير.

 

وأكد غالي أن عمرو جمال مهاجم الفريق ترك ذكرى رائعة قبل السفر لجنوب أفريقيا بعد الهدف الغالي الذى سجله اليوم فى نهائي كأس مصر، مضيفا أن جمال لاعب مميز وماقدمه اليوم هو خير وداع للنادى الأهلى قبل تجربته الجديدة.

 

وقال أحمد فتحى الظهير الأيمن للنادى الأهلى ومنتخب مصر، إن الهدف الذى سجله فى نهائي كأس مصر، ذكره بهدفه فى شباك طلائع الجيش والذى ساهم فى تأهل الأهلي للمباراة الفاصلة لبطولة الدورى الممتاز موسم 2009، والفوز على الاسماعيلى والتتويج بدرع الدورى.

 

وتابع فتحي، أن أكرم توفيق وأحد أصدقائه توقعا تسجيله هدف في النهائي، مؤكدا أن الهدف والفوز توفيق من الله، مبديًا حزنه الشديد لرحيل زميله بالفريق حسام غالي لصفوف النصر السعودي، مؤكدا أن غالي نجم كبير وأحد الركائز الأساسية التى كان يعول عليها الفريق.

 

وأضاف لاعب الأهلي، أنه يتمنى عودة غالي مجددا للنادى الأهلى بعد انتهاء تجربته مع النصر السعودي، متمنيا التوفيق لزميله فى تجربته الجديدة.

 

واختار فتحي نجوم الفريق في مباراة المصري، مؤكدًا أن كل لاعبي الأهلي نجوم، ولكنه يرى أن الرباعي محمد نجيب وعمرو السولية وعبد الله السعيد وعمرو جمال هم الأفضل في اللقاء.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان