رئيس التحرير: عادل صبري 07:10 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

هل تحل «الجمعية العمومية» مجلس إدارة الأهلي؟

هل تحل «الجمعية العمومية» مجلس إدارة الأهلي؟

تحقيقات وحوارات

خالد عبد العزيز وزير الرياضة محمود طاهر رئيس مجلس إدارة الأهلي

هل تحل «الجمعية العمومية» مجلس إدارة الأهلي؟

بدر الدين سعيد 08 أغسطس 2017 13:00

اقترب يوم الخامس والعشرين من أغسطس والذي سيشهد عقد الجمعية العمومية غير العادية للنادي الأهلي للتصويت على اللائحة الجديدة للقلعة الحمراء والتي أعدها مجلس محمود طاهر الرافض لسريان اللائحة الاسترشادية عليه.

 

وتحيط الأزمات بالجمعية العمومية المُقبلة للأهلي بسبب الخلاف العنيف بين طاهر ومجموعته من جانب والمهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، واللجنة الأولمبية المصرية ولجنة الشباب بمجلس النواب من جانب آخر.

 

ويرصد "ستاد مصر العربية" سيناريوهات الأزمة قبل انعقاد الجمعية العمومية:

 

يوم واحد أم اثنان

 

تلوح في الأفق بوادر صدام عنيف بين اللجنة الأولمبية الوطنية ووزارة الشباب والرياضة من جانب ومجلس طاهر من جانب آخر بسبب إصرار الأخير على عقد الجمعية العمومية

على يومين.

 

وينبع إصرار طاهر على مسألة اليومين من صعوبة حشد 12500 عضو في فترة أجازات الصيف وحرارة الجو في أغسطس في يوم واحد للتصويت على اللائحة.

 

ويأمل طاهر في حشد أكبر عدد من المصوتين بالموافقة على اللائحة على مدار يومين بفرعي النادي بالجزيرة ومدينة نصر لاعتمادها ورفض اللائحة الاسترشادية التي أعدتها اللجنة الأولمبية المصرية.

 

الأولمبية تهدد بالحل

 

هددت اللجنة الأولمبية المصرية بحل مجلس إدارة النادي الأهلي الحالي برئاسة محمود طاهر حال إصراره على عقد الجمعية العمومية على يومين.

 

وقالت اللجنة الأولمبية في خطاب أرسلته للنادي الأهلي أن عقد الجمعية العمومية طبقًا للائحة والقانون الجديد على يوم واحد وفي المقر الرئيسي للنادي فقط وليس في مقرين مختلفين.

 

وسيصبح مجلس طاهر في حكم المنحل قانونًا حال إصراره على عقد الجمعية العمومية على مدار يومين في فرعي الجزيرة ومدينة نصر.

 

هل يعلنها الوزير؟

 

تدور في الكواليس بوادر أزمة بين محمود طاهر وخالد عبد العزيز بسبب التصريحات التي أطلقها الأول وانتقد فيها الوزير خلال المؤتمر الذي عقده للإعلان عن مشروع اللائحة الخاصة بالنادي الأهلي.

 

وتشير التكهنات إلى إمكانية صدور قرار بحل مجلس إدارة النادي الأهلي الحالي وتعيين لجنة مؤقته لإدارة العملية الانتخابية بدلاً من تواجد مجلس طاهر في النادي حتى إجراء الانتخابات بقرار من الوزير.

 

واتهم طاهر الوزير بتغير كلامه في السر عن العلن، وأنه دافع عن اللائحة الاسترشادية وحين جاءت الانتقادات قال أنها تابعة للجنة الأولمبية وليس له دخل فيها.

 

أزمة النواب

 

اتهم طاهر أعضاء لجنة الشباب بمجلس النواب بإدراج بند في قانون الرياضة دون مناقشته وهو ما أثار حفيظة رئيس اللجنة المهندس محمد فرج عامر، نائب الإسكندرية.

 

وطالب فرج عامر باعتذار رسمي من محمود طاهر لمجلس النواب على ما بدر منه من

تجاوز في حق أعضاء لجنة الشباب بسبب معلومات مغلوطة.

 

فهل يستغل الوزير خالد عبد العزيز الوضع العام وانقلاب جهات عديدة على طاهر لحل مجلس إدارته أم ينتظر حتى إجراء الانتخابات؟

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان