رئيس التحرير: عادل صبري 08:28 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالفيديو| 10 بطولات خسرها الأهلي في عهد محمود طاهر

بالفيديو| 10 بطولات خسرها الأهلي في عهد محمود طاهر

تحقيقات وحوارات

الأهلي خسر 10 بطولات في عهد محمود طاهر

بالفيديو| 10 بطولات خسرها الأهلي في عهد محمود طاهر

مصر العربية 03 أغسطس 2017 22:42

ثلاث سنوات تجرع فيها الأهلي مرارة الخسارة عدة مرات منذ تولي المهندس محمود طاهر رئاسة مجلس إدارة النادي في مارس 2014، فتارة يخسر لقب الدوري العام الأحب إلى جمهوره وأخرى يفشل في حصد كأس مصر الذي اشتاق إليه جمهوره وثالثة يخسر بطولات إفريقية كان أكثر المتوجين بها، قبل أن تأتي البطولة العربية وتكمل سلسة إخفاقات الأهلي في عهد طاهر.

 

في عام 2014، ودع الأهلي، دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، من دور الستة عشر، بعدما أهدر تفوقه، وخسر 2-3 على أرضه في القاهرة أمام أهلي بنغازي الليبي.

 

وفي نفس العام، ودع الأهلي منافسات كأس مصر بعد الخروج من الدور النصف النهائي على يد سموحة بهدفين مقابل هدف ليصعد المجتهد السكندري للنهائي ليواجه الزمالك.

 

وفي عام 2015، ودع النادي الأهلي بطولة دوري أبطال إفريقيا للعام الثاني على التوالي من دور الستة عشر للبطولة وذلك إثر خسارته أمام المغرب التطواني بفضل ركلات الترجيح من نقطة الجزاء التي احتكم لها الفريقان عقب نهاية لقاء الإياب بفوز الأهلي بهدف دون رد وكان لقاء الذهاب انتهى بفوز المغرب التطواني بهدف دون رد.

 

وفي الدوري العام حصد الأهلي لقب الوصيف خلف منافسة التقليدي الزمالك بعد أن تولي تدريبه الإسباني "جاريدو" في بداية الموسم قبل أن يقرر محمود طاهر رئيس النادي إقالته وتعيين فتحي مبروك بدلا منه، الذي فشل في تقليل فارق الـ9 نقاط بينه وبين الزمالك، وفي بطولة كأس مصر للعام ذاته، خسر الأهلي اللقب بعد أن أخفق في تخطي المباراة النهائية التي خسرها على يد الزمالك بهدفين نظيفين أحرزهما باسم مرسي في شباك حارس الأهلي شريف إكرامي.

 

وفي بطولة الكونفدرالية عام 2015، فشل الأهلي في الوصول إلى نهائي البطولة بعد خسارته من فريق أورلاندو بيراتس بطل جنوب إفريقيا بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدفين بمجموع لقائي الذهاب والإياب، ليخفق الأحمر في الحفاظ على لقب البطولة التي فاز بها عام 2014.

 

رغم فوز الأهلي ببطولة الدوري العام عام 2016، إلى أنه خسر لقب كأس مصر بعد هزيمته من الزمالك في نهائي البطولة بثلاثة أهداف مقابل هدف، قبل أن يخرج من دوري المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا بعد أن حل ثالثا خلف الوداد المغربي وزيسكو الزامبي.

 

بداية عام 2017، حملت للأهلي خسارة جديدة بعد عدم تمكنه من الحفاظ على لقب السوبر المصري إثر هزيمته من الزمالك بركلات الترجيح، وما إن انتصف العام حتى عاد الأهلي ليخرج من البطولة العربية بعد هزيمته من الفيصلي الأردني بهدفين مقابل هدف لتكون تلك هي البطولة العاشرة التي يخسرها أبناء القلعة الحمراء تحت قيادة محمود طاهر رئيس مجلس إدارته.

 

شاهد التقرير التالي:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان