رئيس التحرير: عادل صبري 02:59 مساءً | الجمعة 20 يوليو 2018 م | 07 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

معركة الـ8 سنوات تشعل الأجواء الانتخابية في الأهلي

معركة الـ8 سنوات تشعل الأجواء الانتخابية في الأهلي

تحقيقات وحوارات

محمود طاهر والخطيب

معركة الـ8 سنوات تشعل الأجواء الانتخابية في الأهلي

بدر الدين سعيد 02 أغسطس 2017 21:00

 

اندلعت خلال الساعات الماضية حرب إعلامية شرسة بين مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود طاهر وجبهة محمود الخطيب المرشح المحتمل لرئاسة الأهلي في الانتخابات المُقبلة بسبب اللائحة الداخلية للقلعة الحمراء التي يصر مجلس طاهر على إقرارها.

 

واستعان طاهر ومجموعته بالخبير القانوني رجائي عطية لوضع بنود اللائحة الداخلية لضرب اللائحة الاسترشادية عن طريق الجمعية العمومية للأهلي.

 

شوبير يثير الجدل

 

أثار الإعلامي أحمد شوبير جدلاً كبيرًا حول ما تحتويه اللائحة الداخلية الجديدة للأهلي من بنود حين أكد وجود بند الـ 8 سنوات والذي يقضي بعدم جواز خوض أي عضو مجلس إدارة سابق قضى 8 سنوات في منصبه للانتخابات المُقبلة.

 

وأعلن شوبير صراحة عبر برنامجه أن محمود طاهر ومجلسه يهدفون لحرمان محمود الخطيب من خوض الانتخابات المُقبلة.

 

وهاجم الإعلامي وحارس مرمى الأهلي السابق مجلس الإدارة الحالي ومحمود طاهر بشكل خاص بسبب سعيهم الدائم والمستمر للوقوف ضد وجود الخطيب ورموز مجلس حسن حمدي داخل النادي الأهلي.

 

رجائي عطية يهاجم

 

أصدر رجائي عطية المحامي والخبير القانوني المسند إليه وضع اللائحة بيانا عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وقال فيه إنه لم يضع بند الـ 8 سنوات في اللائحة، وأن مجلس إدارة الأهلي برئاسة محمود طاهر قد وضع هذا البند بمعرفته بعد تسلمه لمشروع اللائحة الجديدة.

 

وقال عطية إنه أقنع مجلس الإدارة بعدم جواز وضع بند الـ 8 سنوات في اللائحة لأسباب عددها في الآتي :-

 

(١) اللائحة يجب أن تتقيد بالقانون الذى تصدر تنفيذًا له ؛ وهذا مقرر بحكم القواعد العامة وأيضًا بنص قانون الرياضة الجديد.

 

(٢) أن قانون الرياضة الجديد قد عدل صراحةً عن وضع أي قيود على تكرار الترشح باكتفائه بتحديد مدة المجلس دون النص على انها لمدة واحدة لايجوز الترشح بعدها؛ وقد كان هذا العدول اقرارًا بعدم دستورية شرط التقييد بثمانى سنوات ؛ وبما كان قد أخذ عليه من أخطاء وسلبيات منها - تمثيلًا لا حصرًا - أنه يصادر تنمية وتصعيد الكوادر وهى فرضٌ لازم ؛ حيث يمنع العضو المستوفى لتلك المدة من الترشح لرئاسة أو نيابة مجلس الإدارة ؛ وهذه مصادرة غير جائزة وتخل بلزوم التنمية والتصعيد للكوادر ويفرض منطقًا ضريرا يخالف الدستور.

 

(٣)أن قانون الرياضة الجديد نص على حق وسلطة الجهة الإدارية المختصة فى إبطال الجمعية العمومية الخاصة وقراراتها إذا جاءت مخالفة للقانون مما يعرض مشروع اللائحة كله للرفض إذا ماوضع باللائحة هذا القيد المخالف للقانون وللدستور !

 

(٤) وضع مثل هذا القيد بأثر رجعى ملبوس الغرض بحرمان أ شخاصٍ بعينهم من الترشح فى الانتخابات القادمة ؛ ومثل هذا يعيب أى قانون واللوائح من باب أولى.

 

(٥) لا يبرر وضع هذا القيد القول بأنه بلا أثر رجعى ؛ إذ يبدو بفرض ذلك بلا حكمة ولا غاية حميدة ؛ لمصادرته لتنمية وتصعيد الكوادر من ناحية ؛ ومخالفته للقانون الجديد من ناحية اخرى كما تقدم بيانه.

 

(٦) حذرت وأحذر مجددًا أن تضمين مشروع اللائحة لهذا القيد التعسفى ستكون له عواقب وخيمة ليس حسبها تعريض اللائحة للإبطال؛ وانما سيتسبب لعدم موضوعيته فى صراعات سوف يكون النادى الأهلى هو المضرور الحقيقى والأساسى فيها.
وإذ لا أصادر بذلك على مجلس ادارة النادى ؛ ولا أملك هذه المصادرة ؛ إلا اننى رأيت من واجبى بيان هذه الحقائق متجردًا من أى أغراض أو انحيازات ؛ الا للحق ووفاءًا بحق نادينا.
وأن من حقى أن أبين للكافة ولأعضاء النادى الأهلى خاصة ، أننى لم أضع فى مشروع اللائحة الذى أعددته هذا القيد البغيض ؛ الذى لا يتفق مع القانون والدستور ولا يتفق مع رؤيتى الشخصية.

 

ويتراجع أيضًا

 

وعاد عطية وأوضح أنه يرفض التعامل الإعلامي مع البيان السابق الذي أصدره وأكد احترامه لطاهر وعماد وحيد.

 

وقال: "ساءنى ان بعض المعالجات الإعلامية تجاوزت معانى بيانى وأخطأت تأويل بعضه لتشن هجومًا غير منصف على مجلس ادارة النادى الأهلى وقد ساءنى ذلك كثيرًا والانصاف يقتضينى أن أسجل أن المهندس محمود طاهر رئيس المجلس والسيد عماد وحيد تعاملا معى باحترام وأدب وتقدير بالغ، وأشهد انهما محبان حقيقيان للنادى الأهلي ولم تصدر عن أي منهما الصورة البغيضة التى صورتها بعض القنوات الإعلامية وأؤكد أنني أحمل لهما كل محبة وتقدير".

 

 

طاهر يصر على بند الـ 8 سنوات:

 

قرر محمود طاهر إدراج بند داخل اللائحة الجديدة يقضي بضرورة مضي 4 سنوات ميلادية كاملة على آخر يوم عمل لأي مرشح في أي مجلس سابق وهو ما يعني حرمان الخطيب من خوض الانتخابات.

 

ومن المقرر أن تصوت الجمعية العمومية للأهلي على بنود اللائحة الجديدة يوم 25 أغسطس الحالي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان