رئيس التحرير: عادل صبري 04:28 صباحاً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالتفاصيل| كواليس التحقيق مع إيناسيو وفسخ تعاقده مع الزمالك

بالتفاصيل| كواليس التحقيق مع إيناسيو وفسخ تعاقده مع الزمالك

إسلام فتح الله 27 يوليو 2017 20:09

اخيرا أسدل الستار على أزمة البرتغالي ايناسيو المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مع مرتضى منصور رئيس النادي.

 

وفسخ نادي الزمالك تعاقده رسميا مع البرتغالي عقب الجلسة التي عقدها مع مرتضي منصور بمقر النادي عصر اليوم الجمعة.

 

وتم الاتفاق على أن يحصل المدير الفني علي شهر ونصف شهر  من أصل 3 شهور شرط جزائي والتنازل عن الباقي.

 

وشهدت الساعات الأخيرة التي سبقت فسخ التعاقد أحداثا ساخنة يرصدها ستاد مصر العربية في السطور التالية:

 

اتخذ مرتضى منصور رئيس النادي قرارا بعودة البرتغالي أوجوستو إيناسيو، المدير الفني للفريق من الطريق وقت توجهه إلى الإسكندرية لقيادة مران الفريق استعدادا لمواجهة النصر السعودي يوم السبت المقبل في الجولة الأخيرة من دوري المجموعات بالبطولة العربية.

 

وفوجئ ايناسيو عند وصوله بإبلاغه بعقد اجتماع مع رئيس الزمالك، وانفعل البرتغالي واشترط أن يحصل علي ورقة رسمية من المجلس برغبته في الاجتماع به والا السماح له بالسفر الى الإسكندرية حتى لا يتم اتهامه بالتخلف عن المران.

 

وطالب مسؤولو الزمالك المدرب البرتغالي بالانتظار حتى يجتمع مع مرتضى منصور، لأنه محال للتحقيق، إلا أن إيناسيو أبلغ سفارة بلاده في القاهرة، مؤكدا لهم خشيته من مرواغة مسؤولي الزمالك والانتظار حتى بداية التدريب في الإسكندرية، ووقتها يتم اتهامه بالهروب من النادي وتقديم شكوى ضده، وبالفعل حضر مندوبو السفارة البرتغالية إلى مقر النادي في الحال.

 

وأكد مرتضى منصور قبل بداية التحقيق أن نتيجته سيتم التعامل معها بشفافية، ففي حالة صحة ادعاءات إيناسيو سيتم الاعتذار له، بينما لو ثبت عدم صحتها فسينزل به العقاب.

 

وقال رئيس الزمالك لـ"إيناسيو": "محمود كهربا لم يشارك معك من قبل ورحيل مصطفى فتحي وستانلي حسب رغبتك، فلماذا ما قلته؟".

 

ورد "إيناسيو" موجها الحديث لرئيس الزمالك "أنت من طلبت رحيل شيكابالا ثم تحدثت في الإعلام بغير ذلك، ولم أطلب التعاقد إلا مع كاسونجو وإبراهيم حسن من الإسماعيلي، وطارق يحيى ساعدني جيدا لكن لم يعجبني ما قاله في المؤتمر الأخير، وأنت منعتني من الحديث".

 

وتابع "اتهمتني بأن المعارضة تمنحني الأموال وهو أمر عار تمامًا من الصحة ولم أطلب ضم داوودا رغم أنه لاعب جيد، ولا أعلم شيئا عن محمد الشامي سوى أن طارق يحيى أبلغني بأنه لاعب مميز، وفوجئت بإصابة كاسونجو في أربطة الركبة وهو أمر طبي لا دخل للجهاز الفني به".

 

واختتم اقواله "قلت إن الإدارة هي المسؤولة عن بيع اللاعبين، ولابد من التعاقد مع بدائل لهم".

 

ورد رئيس الزمالك في التحقيق قائلا "من حق مجلس الإدارة مناقشة المدرب ونحترمه ولم نحتجزه، وأنا لم أخطئ في حق البرتغالي ولم أحضره للقاهرة لأمنعه من قيادة التدريب كي يستخدم النادي ذلك ضده في فسخ التعاقد، وأنه إيناسيو يفترض سوء النية".

 

وتابع "من الطبيعي أن يحقق النادي مع المدير الفني في الفترة الحالية بعدما أخطأ في حق الإدارة، وسأنهي الأزمة مع المدرب البرتغالي بصورة محترمة".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان