رئيس التحرير: عادل صبري 04:51 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

قنبلة انتقال نيمار إلى باريس سان جيرمان.. القصة الكاملة

قنبلة انتقال نيمار إلى باريس سان جيرمان.. القصة الكاملة

سيد نبوي 21 يوليو 2017 17:30

ذكرت عدة تقارير صحفية، أن الدولي البرازيلي نيمار نجم فريق برشلونة الإسباني، اقترب بقوة من الانتقال لصفوف باريس سان جيرمان الفرنسي.

 

ويُعد نيمار، من أبرز الأعمدة الرئيسية داخل أسوار النادي الكتالوني، خلال السنوات الأخيرة.

 

ويرصد "ستاد مصر العربية" لقرائه، القصة الكاملة حول مفاوضات نادي العاصمة مع نيمار.

 

البداية في أبريل 2016، حين قرر السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نجم الفريق الأول آنذاك أن يرحل في صيف هذا العام، وفشلت مساعي إدارة البي أس جي في التعاقد مع كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد، ليتم الاتجاه للتعاقد مع نيمار.

 

وتواصل مسؤولو باريس مع والد نيمار ووكيله، وأبدى النادي الفرنسي استعداده لدفع قيمة الشرط الجزائي في عقده مع البلاوجرانا والذي كان قيمته 193 مليون يورو، وبراتب سنوي بقيمة 20 مليون يورو.

 

وصرح واجنر روبيرو وكيل نيمار وقتها: "إذا أظهر باريس سان جيرمان اهتماما بنيمار، يمكننا مناقشة الأمر".

 

وفي مايو 2016، أحرز نادي برشلونة، تقدمًا في المفاوضات مع نيمار من أجل تجديد عقده، بالإضافة لدخول مانشستر يونايتد الإنجليزي في الصراع لضم اللاعب، وبدأ مسؤولو باريس سان جيرمان يدركون أن الصفقة باءت بالفشل.

 

وفي يوليو 2016، أعلن نادي برشلونة لتوصله لاتفاق مع نيمار لتجديد عقده حتى صيف 2021، ورفع قيمة الشرط الجزائي في عقده إلى 222 مليون يورو في صدمة كبيرة لمسؤولي البي أس جي.

 

 

وفي 7 سبتمبر 2016، خرج واجنر روبيرو وكيل نيمار، وصرح قائلًا: "نعم نيمار كان قريبًا من باريس سان جيرمان، حيث أبدوا استعدادا لدفع 190 مليون يورو، وبراتب سنوي بقيمة 40 مليون يورو، ولكنه جدد عقده مع برشلونة براتب أقل، لأنه يريد البقاء مع الفريق".

 

وابدى مسؤولو باريس سان جيرمان غضبهم من هذه التصريحات، اعتقادا منهم أن "نيمار استخدم اسم باريس من أجل رفع راتبه مع برشلونة.

 

وفي يوليو 2017، بدأ الحديث حول نيمار وباريس سان جيرمان يعود وبقوة، حيث أكد تقرير أن نيمار لا يشعر بالراحة داخل أسوار النادي الكتالوني، وأنه لا يحب "العمل في ظل ميسي"، حيث حقق كل الألقاب الممكنة داخل برشلونة، ولم ينقصه سوى الكرة الذهبية والتي لن يحصل عليها إلا إذا رحل إلى فريق يكون هو نجمه الأول.

 

وصرح نيمار، حول إمكانية رحيله: ""ربما يحدث ذلك، لا أحد يعرف، ربما يكون مانشستر يونايتد، وربما يكون إيبار".

 

وازدادت التكهنات، بعدما أكدت مصادر قريبة من اللاعب أنه يريد الرحيل إلى صفوف باريس سان جيرمان هذا الصيف.

 

وخرجت إدارة نادي برشلونة، لتكذيب كل هذه التقارير، حيث صرح روبرت فيرنانديز السكرتير الفني للنادي الكتالوني، قائلًا: "لا يمكن أن يرحل نيمار عن برشلونة، ولا يوجد فريق على استعداد لدفع قيمة الشرط الجزائي، كما أننا لم نتلق أي عرض لأي لاعب في البلوجرانا خلال الصيف الجاري".

 

ورغم نفي برشلونة، إلا أن التقارير الإسبانية أكدت أن والد نيمار قام بقطع تذاكر إلى مدينة باريس الفرنسية، من أجل عقد جلسة مع إدارة البي أس جي لمناقشة انتقال نجله لصفوف النادي الفرنسي.

 

وعادت إدارة برشلونة للنفي مُجددًا، حيث صرح جوردي ميستري نائب رئيس النادي قائلًا: "نيمار سيستمر معنا بنسبة 200%".

 

 

وطالبت إدارة البلاوجرانا نيمار، بنفي كل هذه التقارير التي تربطه بباريس سان جيرمان، إلا أنه تجاهل هذا الطلب وسط دهشة كبيرة من إدارة النادي، بحسب صحيفة "سبورت" الإسبانية.

 

وعلق جوسيب بارتوميو رئيس النادي، قائلًا: "أنا هادئ، جميعنا هادئون، لقد تحدثنا بما فيه الكفاية"، وحين أصر الصحفي لقناة "كواترو" الإسبانية على معرفة وجهة نيمار رد قائلًا: "اسأله".

 

وأشارت صحيفة "جلوبو سبورت" البرازيلية، أن داني ألفيس ظهير البي أس جي، كان له دورًا كبيرًا في إقناع نيمار بالانضمام لنادي العاصمة.

 

وما زاد التكهنات بشكل أكبر، هو تصريح أوناي إيمري المدير الفني للبي أس جي، حيث قال: "إذا أردنا منافسة بايرن ميونيخ، وبرشلونة، وريال مدريد والفوز بدوري الأبطال، ينبغي أن نحظى في صفوفنا بواحد من بين أفضل 5 لاعبين في العالم. نسعى كي يوقع أحدهم لنا هذا الصيف".

 

وعاد نيمار، للمشاركة في الجولة التحضيرية للبلاوجرانا للموسم الجديد، وخطف كل الأضواء تجاهه، ولكن بعض التقارير أفادت أنه جلس وحيدًا في البعثة، وعلق على إمكانية رحيله لصحيفة "موندو ديبورتيفو" برد مقتضب قائلًا: "أنا بخير".

 

وجدد جوسيب بارتوميو تصريحاته حول نيمار، قائلًا: ""نيمار ليس للبيع، إنه لاعب لدينا، والشرط الجزائي المنصوص عليه من المستحيل تنفيذه، لأنه يتعارض مع الالتزام بلوائح اللعب المالي النظيف".

 

وأجج نيمار، شائعات رحيله عن برشلونة، عبر "انستجرام"، حيث نشر صورة له، وهو مستلق على أرضية الملعب، ويبدو مستغرقا في التفكير.

 

ومازال الغموض حول هذه الصفقة مستمرا، فهل ينجح باريس سان جيرمان في حسم صفقة الموسم، أم يكون لبرشلونة رأي آخر؟

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان