رئيس التحرير: عادل صبري 01:50 صباحاً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

تحليل| تطور «زمالك إيناسيو» وثغرة شيكا في مباراة بتروجت

تحليل| تطور «زمالك إيناسيو» وثغرة شيكا في مباراة بتروجت

محمد حسين 28 يونيو 2017 00:05

مباراة جديدة قدم فيها البرتغالي إيناسيو مدرب الزمالك أفكارا وحلول هجومية في إطار بحثه عن التشكيل والطريقة المناسبة للفارس الأبيض الفترة المقبلة، وذلك بعد الفوز على بتروجت بهدفين دون رد في بطولة الدوري العام مساء الثلاثاء.

 

الزمالك بدأ بتشكيل مكون من، أحمد الشناوي، محمد مجدي ومحمود حمدي الونش وشوقي السعيد وأحمد فتوح، محمود دونجا ومعروف يوسف وأحمد توفيق ومحمود عبدالرازق شيكابالا، حسام باولو وستانلي.

 

للمباراة الثانية على التوالي يلعب إيناسيو بطريقة لعب أقرب لـ4-3-3، بوجود 3 لاعبين في وسط الملعب "توفيق ودونجا ومعروف"، وفي الأمام رأس حربة وحيد"باولو" خلفه الثنائي ستانلي وشيكابالا لكن بمهام مختلفة بعض الشيئ.

 

تطور الزمالك الهجومي مع إيناسيو في مواجهة بتروجت تمثل في إتاحة الفرصة بشكل أكبر أمام ستانلي بدلا من تحجيمه الهجومي، فضلا عن الدور الجديد الذي يحاول البرتغالي إيجاده في توفيق ومعروف من أجل عمل الزيادة للأمام والتقدم بإتجاة مرمى المنافس وتسجيل الأهداف، في محاولة منه لزيادة قوة الفريق الهجومية وليس الاعتماد على الأجنحة ورأس الحربة فقط.

 

الحالات التالية توضح عددًا من تلك المشاهد خلال اللقاء..

 

لاحظ حين يفقد الزمالك الكرة تحول الطريقة من 4-3-3، لشكل أقرب لـ4-4-2، ستانلي يتقدم للأمام قليلا بالقرب من باولو رأس الحربة، بينما يدخل معروف يوسف خلفه أمام الظهير الأيسر، ويعود شيكابالا كلاعب وسط رابع بجوار الثلاثي معروف وتوفيق ودونجا.

 

 

هل تتذكر تحليل مواجهة الزمالك واتحاد العاصمة؟ كانت السلبية الأبرز من إيناسيو هي توظيف ستانلي، وتكبيله بواجبات دفاعية لا ينفذها بشكل جيد، وإهدار طاقته الهجومية في المسافة التي يقطعها من منطقة جزاء الزمالك حتى مناطق الخطورة لدى المنافس، لتجده إنتاجه الهجومي في النهاية صفر.

 

لاحظ الحالة التالية وراقب مكان ستانلي أمام اتحاد العاصمة

 

الفارق هنا، أقصى اليسار ستانلي يتسلم الكرة بالقرب من مناطق الخطورة لدى مرمى المنافس، حينها لا يفقد كثيرا من إنتاجه البدني، ويستطيع التسجيل بشكل أسهل..

 

مجددًا لاحظ ستانلي دوما في الأمام ينتظر تمريرة طولية من معروف يوسف لينطلق بإتجاة مرمى المنافس في مسافة بالتأكيد أقل من تلك التي كان سيقطعها لو كان مكانه للخلف أكثر مثل لقاء اتحاد العاصمة مثلا.

 

لاحظ في حالة الهدف الذي سجلة ستانلي، تطور أكثر في مركزه وتقدم نحو مرمى المنافس من العمق، متلقيا تمريرة سحرية ليسجل هدف الفريق الثاني ببراعة شديدة

 

 

التطوير الهجومي للزمالك لم يتوقف عند ستانلي لكن كما قولنا ظهر للأبيض أنياب تهديفية وفرصة خطيرة عن طريقة الثنائي أحمد توفيق ومعروف يوسف لاعبي الوسط وهي مهارات وإمكانيات صاحب الحق الأول والأصيل في إكتشافها هو إيناسيو.

لاحظ الحالة التالية إنطلاقة معروف يوسف في عمق دفاع المنافس متلقيا تمريرة شيكابالا ليحولها لهدف أكثر من رائع.

 

الحالة التالية استمرار تقدم معروف يوسف هنا وكأنه رأس حربة، بينما بجواره أحمد توفيق يستغل الثغرة الموجودة بين الظهير والمساك في دفاع بتروجت ويتقدم نحو المرمى لكنه أهدر الكرة بغرابة، لكن يحسب بكل تأكيد لإيناسيو إيجاد طريقة لعب واستراتيجية تخلق من لاعبي الوسط قوة هجومية كبيرة للأبيض.

 

 

ثغرة شيكا

 

على المستوى الدفاعي ظهر الزمالك بشكل متماسك للغاية ونجح في تطبيق الضغط على لاعبي بتروجت وحرمانهم من الكرة بشكل أسرع مقارنة بالمباريات السابقة، لكن تستمر جبهة شيكابالا هي الثغرة الأبرز حين لا يرتد للخلف أمام الظهير الأيمن، كذلك وسط الملعب الذي يترك الظهير وحيدًا وتأتي المساندة بشكل متأخر، ما عدا ذلك كان الأمر أفضل من ذي قبل.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان