رئيس التحرير: عادل صبري 02:40 صباحاً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد صراع «الأهلي والزمالك».. فتنة «نادي القرن» تضرب آسيا

بعد صراع «الأهلي والزمالك».. فتنة «نادي القرن» تضرب آسيا

تحقيقات وحوارات

جماهير الهلال السعودي

بعد صراع «الأهلي والزمالك».. فتنة «نادي القرن» تضرب آسيا

محمود محيي 25 مارس 2017 22:33

"نادي القرن"، لقب تتهافت عليه الكثير من الأندية، لتتباهى به في بلدانها، وفي القارة التي تتنافس فيها، وليشعر مشجعو هذا النادي بالمجد، رغم أنه ليس له أي مزايا مادية.

 

واندلعت أزمة في الفترة الأخيرة بين جماهير ناديي اتحاد جدة، والهلال، السعوديين، بسبب حصول الزعيم على لقب نادي القرن في القرن العشرين بقارة آسيا.

ودشنت جماهير اتحادجدة وسم على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بعنوان "#الاتحاد_هو_نادي_القرن"، لتؤكد أحقية العميد بالفوز بلقب نادي القرن في آسيا.
 

وأشارت جماهير العميد إلى ان ناديها الأحق بلقب نادي القرن بعد الحصول على بطولتين في دوري أبطال آسيا في ثوبها الجديد، وهو ما لم يحققه أي نادي آخر واللعب في كأس العالم للأندية باليابان.

 

 



وبالعودة للوراء، وتحديدًا عام 2009 أعلن الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء، فوز الهلال السعودي بلقب نادي القرن في القرن العشرين بقارة آسيا، بعد الحصول على 65.50 نقطة، متفوقًا على يوكوهاما مارينوس الذي جاء ثانيًا بـ42.25 نقطة، فيما جاء استقلال طهران الإيراني ثالثًا برصيد  41.50 نقطة.

وحل اتحاد جدة في المركز الرابع عشر برصيد 14,00، خلف النصر السعودي  الذي جاء ثامنًا بعد حصوله على 29.00 نقطة.

 

واعتمد الاتحادالدولي للتأريخ والإحصاء على إضافة 4 نقاط للفوز  في كل مباراة ببطولة دوري أبطال آسيا ونقطتين للتعادل، وصفر من النقاط في حالة الخسارة.

 


وإضافة 3 نقاط للفوز خلال منافسات بطولة كأس آسيا لأبطال الكؤوس، والتعادل نقطة ونصف، والخسارة صفر من النقاط.

 

وفي بطولة كأس السوبر الآسيوي تم إضافة ثلاث نقاط ونصف في الفوز  والتعادل نقطتين إلا ربع وعدم إضافة نقاط في حال الخسارة.


 

وبالرجوع إلى مصر، فنجد أن الأزمة مندلعة منذ فترة كبيرة، بين جماهير نادي الزمالك، الذي تحتج على تتويج الأهلي بلقب نادي القرن في أفريقيا، من قبل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف".

 

ووصل الأمر إلى اتهام جماهير الزمالك، الكاميروني عيسى حياتو، رئيس الاتحاد الأفريقي السابق، بالتواطؤ مع مصطفى مراد فهمي، سكرتير عام الاتحاد الأفريقي السابق، لصالح النادي الأهلي. 

 

 

وأعلن "كاف" خلال اجتماعه عام 1994، على هامش مباراة الأهلي والزمالك في السوبر الأفريقي بجوهانسبرج، وجود تصنيف أفريقي للأندية، قبل أن يعلن حصول المارد الأحمر عهلى جائزة نادي القرن العشرين في أفريقيا.
 

وتسلم الراحل صالح سليم رئيس النادي الأهلي السابق في 22 مايو 2000 جائزة نادي القرن خلال الحفل الذي نظمه "كاف" في مدينة جوهانسبرج بجنوب أفريقيا.



واعتمد "كاف" خلال احتسابه للنقاط للأندية المشاركة في بطولات أفريقيا على النحو التالي:


تم احتساب 4 نقاط لأي فريق توج بأي بطولة من البطولات الأفريقية قبل عام 1997، سواء كانت كأس أفريقيا للأندية أبطال الدوري، أو كأس أفريقيا للأندية أبطال الكئوس، أو كأس الاتحاد الأفريقي، و3 نقاط لصاحب المركز الثاني، ونقطتين للفريق الذي وصل للدور قبل النهائي، ونقطة واحدة للفريق الذي وصل لدور الثمانية، ونقطة للفريق الفائز بالسوبر الأفريقي.


وبالنظام الجديد للبطولات الأفريقية، بداية من 1997، وتغيير مسمى بطولة أفريقيا للأندية أبطال الدوري، إلى بطولة دوري رابطة الأبطال الأفريقية، وارتفع عدد مبارياتها من 10 إلى 14 مباراة، أصبح الفريق الفائز بالبطولة يحصل على 5 نقاط، و4 نقاط للفريق صاحب المركز الثاني، بينما يحصل كل من ثاني المجموعة الأولى وثاني المجموعة الثانية في هذه البطولة على ثلاث نقاط،  ويحصل الفريق صاحب المركز الثالث  بالمجموعتين على نقطتين كما يحصل الفريق صاحب المركز الرابع والأخير في كل مجموعة على نقطة واحدة.

 

 

ومؤخرًا، وبعد فوز الملغاشي أحمد أحمد برئاسة "كاف" متفوقًا على الكاميروني عيسى حياتو، صرح هاني زادة عضو مجلس إدارة نادي الزمالك بأن الزمالك سيتقدم بطلب للحصول على لقب نادي القرن في أفريقيا في القرن العشرين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان