رئيس التحرير: عادل صبري 07:13 صباحاً | الجمعة 16 نوفمبر 2018 م | 07 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

المدربون والتغيير في الكرة الإنجليزية.. ما بين الاستقرار والاستمرار

المدربون والتغيير في الكرة الإنجليزية.. ما بين الاستقرار والاستمرار

تحقيقات وحوارات

كلاوديو رانييري وأرسين فينجر

دراسة..

المدربون والتغيير في الكرة الإنجليزية.. ما بين الاستقرار والاستمرار

لؤي هشام 25 مارس 2017 18:24

"75 مدربًا تمت إقالتهم، أو استقالوا، أو فشلوا في الاستمرار بمهمتهم خلال الموسم الماضي، ليصبح المعدل الأعلى للمدربين الراحلين في تاريخ الكرة الإنجليزية".

 

هكذا استهلت شبكة "سكاي سبورتس" البريطانية دراسة مطولة لها عن "كيف تغير متوسط مدة استمرار المدربين في الكرة الإنجليزية"، بدءًا من الحرب العالمية الثانية، وحتى وقتنا الحالي.

 

"ستاد مصر العربية" يستعرض هذه الدراسة، والتي تضمنت جميع مدربي الدوري الإنجليزي في درجاته الأربع للمحترفين، والتي تضم 95 ناديًا.

 

معدل استمرار المدربين، الذي رحلوا في الموسم الماضي، عن مهمتهم وصل إلى 423 يومًا فقط، كأقل معدل في تاريخ إنجلترا، أما في الموسم الجاري فقد رحل 51 مدربًا -في الدرجات الأربع الأولى- بمعدل 477 يومًا للمدرب الواحد، مع تبقي 3 أشهر على نهاية الموسم، وهو ما يعني أنه قد يحطم رقم الموسم الماضي.

 

في الأعوام الأولى بعد الحرب العالمية الثانية كان معدل استمرار المدرب الواحد ما يزيد عن 7 سنوات، مع رحيل 20 مدربًا فقط عن مهمتهم خلال موسم 1946/47.

 

وتزايد المعدل في موسم 1992/93، إذ كان يتوقع استمرار المدرب لفترة تقترب من 3 سنوات، ورحل 25 مدربًا عن أنديتهم في أول مواسم البريميرليج.

 

شبكة "سكاي سبورتس" سجلت كل المدربين، الذين استمروا في مهمتهم 35 يوما فأكثر، منذ موسم 1946/47، لحساب معدل استمرار المدربين مستعينة بالبيانات المسجلة في موقع "Soccerbase".

 

يُظهر الخط الأحمر عدد المدربين الذين تركوا ناديهم في كل موسم منذ 1946/47، بينما يُظهر الخط الأزرق معدل الفترة الزمنية للمدربين الراحلين

 

أبرز إقالات الموسم الجاري

 

أقال ليستر سيتي، مدربه كلاوديو رانييري، في فبراير الماضي، رغم قيادته الفريق لمعجزة تحقيق الدوري في الموسم الماضي، فيما أعلن ميدلزبره رحيل مدربه إيتور كارانكا، الذي قاده للصعود إلى الدوري الممتاز.

 

واستمر بوب برادلي، 85 يومًا فقط، مع سوانزي سيتي، فيما استمر والتر زينجا (واتفورد)،  كيني جاكت (روثيرهام)، ألبيرتو كافاسين وأندي إدوواردز (الثنائي مع ليتون أورينت)، روسيل سليد (كوفينتري)، وأخيرا كريس براس (بيوري) في مهمتهم أقل من 100 يوم.

 

أما مدرب ارسنال أرسين فينجر، الذي استمر مع الجانرز أكثر من 20 عامًا، فيواجه ضغوطات متزايدة بشأن رحيله عن الفريق بسبب تراجع النتائج.

 

المدربين الأكثر استمرارًا

 

الفرنسي فينجر يتواجد كأكثر مدرب يستمر في مقعده بالوقت الحالي، بما يقرب من ضعف ثانيه في الترتيب - بول تيسدالي مدرب إكسيتير- الذي تواجد في منصبه 10 أعوام و9 أشهر، ولكن أرسين حل في تلك الدراسة بالمركز العاشر عبر تاريخ المدربين الأكثر استمرارًا في إنجلترا.

 

صاحب الرقم القياسي كان فريد إيفيرس، الذي استمر ما يقرب من 43 عامًا رفقة وست بروميتش خلال الفترة من 1902 حتى 1948.

 

وحل السير أليكس فيرجسون، المدير الفني الأسبق لمانشستر يونايتد، بالمركز الثالث، كأكثر المدربين استمرار بمنصبهم، يليه السير مات باسبي مدرب يونايتد السابق أيضًا.

 

 

الأندية الأكثر استقرارًا

 

تصدر مانشستر يونايتد قائمة أقل الأندية تغييرًا لمدربيها، بمعدل وصل إلى مدرب جديد كل 2,346 يومًا، منذ موسم 1946/47، فيما حل ارسنال ثانيًا بمدرب كل 2,172 يومًا.

 

وجاء ليفربول في المركز الخامس، ثم جاره في ميرسيسايد، إيفرتون، في المركز السادس.

 

 

بينما كان نادي نوتس كاونتي أقل الأندية استقرارًا، إذ مر عليه 48 مدربًا في الفترة التي تلت الحرب العالمية الثانية.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان