رئيس التحرير: عادل صبري 07:44 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أبرزهم ساكي ومورينيو.. مدربون لم تطأ أقدامهم الملعب

أبرزهم ساكي ومورينيو.. مدربون لم تطأ أقدامهم الملعب

مي حلمي 13 مارس 2017 18:09

يعتقد البعض أن خوض تجربة التدريب في عالم المستديرة، يحتاج إلى خلفية راسخة في ممارسة اللعبة، تأتي عن طريق اللعب، ثم التحول للتدريب بعد الاعتزال، لكن تلك الفكرة تغيرت تمامًا، على يد مجموعة من المدربين، الذين لم يمارسوا اللعبة، وأصبحوا عظماء في العالم التدريب، منهم أريجو ساكي، وجوزيه مورينيو.


ويستعرض "ستاد مصر العربية"، أبرز من لمع في قيادة الأندية و المنتخبات، دون ممارسة اللعبة.


أريجو ساكي

 

"لم أكن أعلم أنه من أجل أن تكون فارسًا جيدًا، يجب عليك أن تكون فرسًا في السابق"، بتلك الطريقة رد ساكي، على سؤال الصحفيين له، بشأن عدم ممارسته كرة القدم، وقيادته لميلان بعد ذلك.

 

يُعد من أبرز المدربين، وصاحب نقلة نوعية في عالم كرة القدم، ترك بصمات لن ينساها أحد، إذ بدأ مسيرته التدريبية في سن العشرين.


بدأ مع بارما كمدرب للفريق، واستطاع قيادة الفريق للصعود للدرجة الثانية، بالتتويج بطلًا لـ"السيريا سي".

 

وحقق لقبين أوروبيين مع ميلان، بالإضافة إلى لقب الدوري الإيطالي، ووصل بالمنتخب الإيطالي لنهائي مونديال 1994.

 

 

جوسفالدو فيريرا


المدرب البرتغالي المخضرم، بدأ مسيرته التدريبية، مع فريقي رايو مايور، وتورينسي، في الفترة من 1981 وحتى 1984. 


نجح في التتويج مع بورتو بالدوري البرتغالي، ثلاث مرات متتالية، من 2006 وحتى 2009، وحصل على جائزة أفضل مدرب في البرتغال، لثلاثة مواسم على التوالي، لتقديمه عروضًا جيدة.


حصل على كأس البرتغال موسمين متتالين، وكأس السوبر البرتغالي مرة وحيدة، كما حصد مع الزمالك بطولتي الدوري و الكأس، لأول مرة منذ 57 عامًا.

 


جوزيه مورينيو


بدأ مشواره كمترجم للإنجليزي بوبي روبسون، حينما كان الثاني مدربًا لسبورتنج لشبونة وبورتو البرتغاليين، قبل أن ينتقل الثنائي للعمل معًا في فريق برشلونة الإسباني.


قاد فريق بورتو، للفوز بلقب الدوري البرتغالي مرتين، ولقب وحيد في البطولات التالية "كأس البرتغال، والسوبر البرتغالي، وكأس الاتحاد الأوروبي"، إلى أن حقق الإنجاز الأكبر، بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، على حساب موناكو الفرنسي، في نهائي تاريخي، بثلاثية نظيفة.


حصد "سبيشال وان" مع تشيلسي لقب الدوري الإنجليزي، ثلاثة مرات، وكأس الكارلينج كاب، ثلاثة مرات، والسوبر الإنجليزي، وكأس إنجلترا، مرة وحيدة، كما حصد مع إنتر ميلان لقب الدوري الإيطالي، مرتين، والسوبر الإيطالي،  وكأس إيطاليا، ودوري أبطال أوروبا مرة وحيدة.


حصل مع ريال مدريد الدوري، وكأس ملك إسبانيا، وكأس السوبر الإسباني مرة وحيدة.

 

 

وفي مصر، تبقى عقدة الـ«الشورت والفانلة» مسيطرة على العقول، فمن يتحدث عن كرة القدم، ممن لم يمارسها، تجد المختصون يؤكدون أنه لا يصلح للتحليل، لأنه لم يمارس اللعبة، فماذا سيحدث إذا حاول أحدهم خوض تجربة التدريب؟

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان