رئيس التحرير: عادل صبري 10:12 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

5 أندية كبيرة تفتقد "الشخصية الأوروبية"

5 أندية كبيرة تفتقد الشخصية الأوروبية

تحقيقات وحوارات

باريس سان جيرمان

5 أندية كبيرة تفتقد "الشخصية الأوروبية"

محمود البي 09 مارس 2017 19:11

الشخصية الأوروبية القوية، غائبة عن بعض الفرق في السنوات الأخيرة، لعدم قدرتها على المنافسة على صعيد بطولتي دوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي.
 

بوالرغم من الأموال الطائلة التي تمتلكها هذه الأندية، والأسماء الرنانة، ولكنهم لا يستطيعوا منافسة كبار أوروبا.
 

ويستعرض "استاد مصر العربية" في التقرير الآتي،  5 أندية دون شخصية الكبار "أوروبيًا".

 

باريس سان جيرمان

 

الفريق الباريسي لا يمتلك الشخصية الأوروبية، التي تجعله ينافس بايرن ميونخ، وريال مدريد، وبرشلونة، على اللقب الأكبر بالقارة العجوز، دوري أبطال أوروبا.

 

الخسارة بستة أهداف لهدف من برشلونة بملعب "كامب نو"، ليكون باريس سان جيرمان، يودع المسابقة بعدما تقدم في لقاء الذهاب برباعية، وسجل في لقاء الإياب، الدليل القوي على افتقاد الفريق الباريسي لشخصية الأوروبية، بأخطاء ساذجة من لاعبيه، وخوف شديد من مدربه أوناي إيمري.

 

وحاول ملاك النادي الباريسي في الفترة الأخيرة، منافسة كبار أوروبا، بجلب المدرب أوناي إيمري في الصيف الماضي، بدلًا من لوران بلان، والإنفاق الكثير على الصفقات مؤخرًا، بجلب جوليا دراكسلر، وجونزالو جيديس لو سيلو.

 

 

مانشستر سيتي

 

حصد مانشستر سيتي لقبين للدوري الإنجليزي في السنوات الخمس الأخيرة، ولكنه فشل في التوهج الأوروبي، بالرغم من صعوده لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه، ولكن الخوف الشديد من المدرب مانويل بيليجرني، أدى لخروج الفريق بالرغم من المستوى المتواضع لفريق ريال مدريد.

 

ونجح ريال مدريد بالعبور إلى النهائي، بهدف عكسي من فيرناندينيو بالرغم من قدرة مانشستر سيتي على تحقيق النتيجة الإيجابية.

 

وقرر مسئولي مانشستر سيتي في الفترة الماضية الذهاب لخبير الكرة، وصاحب الألقاب العديدة بيب جوارديولا "الفيلسوف"، بدلًا من بيليجرني بعقد لمدة 3 سنوات مقبلة.

 

حاليا مانشستر سيتي لا يزال يمتلك فرص كبيرة لعبور إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا اذا تخطى عقبة موناكو الأسبوع المقبل، عقب تقدمه بلقاء الذهاب بخمسة أهداف لثلاثة.
 

أرسنال
 

فريق أرسنال الإنجليزي، منذ بلوغه نهائي دوري أبطال أوروبا في 2006، والخسارة أمام العملاق الكتالوني برشلونة، أصبح فريق دون شخصية أوروبية، بسبب سياسية المدرب الفرنسي أرسين فينجر بالاعتماد على أسماء شابة.

 

أرسنال حقق رقمًا سلبيًا، بعد بلوغ  ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، لمدة 7 مواسم على التوالي، بنتيجة كارثية في دور الـ16، بعشرة أهداف لهدفين بمجموع اللقاءين.

 

النتيجة التي جعلت جماهير أرسنال تهاجم فينجر في مدرجات ملعب "الإمارات"، وتطالب برحيله عن الجانرز في يونيو المقبل.
 

توتنهام

 

فريق توتنهام يقدم مستويات رائعة في الدوري الإنجليزي بالمواسم الأخيرة، تحت قيادة مارويسو بوكيتينو، ولكنه على المستوى الأوروبي ، فريق السبيرز "دون المستوى".

 

وودع توتنهام دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، برصيد 7 نقاط من  فوزين وتعادل و3 هزائم، ليشارك السبيرز في الدور ي الأوروبي، ولكنه خرج أيضًا بالخسارة من جينت البلجيكي 3-2 في دور الـ32.

 

بنفيكا

 

فريق بنفيكا البرتغالي، يسيطر على الكرة البرتغالية في السنوات الثلاث الماضية، ولكنه يعاني على المستوى الأوروبي.

وتعرض بنفيكا لخسارة كبيرة أمام بروسيا دورتموند بلقاء الذهاب لدور الـ16 من دوري أبطال أوروبا برباعية نظيفة بعدما فاز بلقاء الذهاب بهدف.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان