رئيس التحرير: عادل صبري 01:54 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

شباب مصر.. منتخبات «متعودة دايمًا» على «الخروج المشرف»

شباب مصر.. منتخبات «متعودة دايمًا» على «الخروج المشرف»

تحقيقات وحوارات

منتخب الشباب

شباب مصر.. منتخبات «متعودة دايمًا» على «الخروج المشرف»

أحمد أشرف 05 مارس 2017 23:00

ودّع منتخب الشباب تحت 20 عامًا، بطولة كأس اﻷمم اﻷفريقية من دور المجموعات، عقب الخسارة أمام نظيره الزامبي، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في الجولة اﻷخيرة، ليجمع الفريق نقطتين فقط، من تعادلين.

 

وقدم ﻻعبو منتخب الشباب، أداءً مخيبًا للآمال، وخذلوا جماهير الكرة المصرية، بعدما عقدوا آماﻻً كبيرة على هذا الفريق، لتحقيق حلم الوصول إلى مونديال الشباب، المقرر إقامته في كوريا الجنوبية، شهر مايو المقبل.

 

وصار مصير هذا الجيل من اللاعبين غامضًا، عقب الخروج المبكر، والفشل في الوصول إلى مونديال الشباب، ليعيد إلى اﻷذهان ذكريات متكررة، لعدة أجيال، مثلّت منتخب الشباب، لكنهم فشلوا في تحقيق طموحات الكرة المصرية.

 

ويرصد "ستاد مصر العربية"، أبرز منتخبات الشباب التي لم تحقق النجاح، وكانت بمثابة ضيوف الشرف على الكرة المصرية.

 

منتخب 2005

 

على الرغم من وصوله إلى مونديال الشباب عام 2005، إﻻ أن هذا الجيل لم يحقق إنجازًا كبيرًا.

 

تأهل منتخب الشباب، إلى مونديال هولندا عام 2005، عقب حصد المركز الثاني في البطولة اﻷفريقية، حيث خسر في المباراة النهائية أمام نيجيريا، بهدفين نظيفين.

 

وفي مونديال الشباب، قدم الفريق نتائج ضعيفة في دور المجموعات، وخسر 3 مباريات أمام اﻷرجنتين، وألمانيا، والوﻻيات المتحدة، ولم يسجل ﻻعبو الفراعنة أي أهداف طوال البطولة.

 

وضم منتخب مصر للشباب، العديد من اللاعبين الموهوبين، أبرزهم محمود عبد الرازق "شيكاباﻻ"، وعبد الله السعيد، ومحمد عبد الشافي، وأحمد سمير فرج.

 

 

منتخب 2007

 

ودّع منتخب الشباب، بطولة كأس اﻷمم اﻷفريقية من دور المجموعات، ولم يتمكن من الوصول لمونديال كندا 2007، بعدما تعرض للخسارة في المباريات الثلاثة التي خاضها.

 

وضم منتخب الشباب حينها، بعض اللاعبين المميزين، أبرزهم أحمد المحمدي، نجم منتخب مصر وفريق هال سيتي الحالي، ومحمد الشناوي، حارس مرمى اﻷهلي.

 

منتخب 2009

 

على الرغم من مشاركته في بطولة كأس العالم، والتي استضافتها مصر، خاض الفريق البطولة باعتباره الفريق المضيف، وودع البطولة من دور الـ16، بعد أداء سيء للغاية تحت قيادة المدرب التشيكي ميروسلاف سكوب.

 

وتأهل منتخب الشباب إلى دور الـ16 من البطولة، بعدما اعتلى صدارة المجموعة اﻷولى برصيد 6 نقاط، قبل أن يتلقى خسارة أمام كوستاريكا في استاد القاهرة.

 

وجاء أداء منتخب الشباب ضعيفًا للغاية، على الرغم من إقامة البطولة في مصر.

 

وضم منتخب الشباب عددًا من اللاعبين، يلعبون حاليًا في أندية صغيرة ومتوسطة، أمثال أحمد شكري، وشهاب الدين أحمد، وحسام حسن، ومصطفى عفروتو، ومحمد طلعت.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان