رئيس التحرير: عادل صبري 11:46 صباحاً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

روجر فيدرير.. عودة كوكب التنس

روجر فيدرير.. عودة كوكب التنس

محمد ناجي 29 يناير 2017 14:59

من لحظات توّج السويسري روجر فيدرير المنصف السابع عشر بلقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس، أولى بطولات التنس الكبرى "جراند سلام" بعد فوزه على نظيره الإسباني رافاييل نادال، المصنف التاسع بثلاثة مجموعات لمجموعتين.

 

جاءت نتائج المجموعات كالآتي "6-4، 3-6، 6-1، 3-6، 6-3".

 

ليكتب السويسري سطرًا جديدًا بأحرف من نور في تاريخ اللعبة الصفراء، ويسطر مجدًا من الصعب على أي من منافسيه تخطيه أو معادلته، فابن مدينة بازل استطاع أن يصل للقب رقم 18 من البطولات الكبرى، وهو ما يعد صعبًا على أقرب منافسيه الإسباني "نادال" صاحب الـ14 لقبًا.

 

وعاد كوكب التنس كما يحلو لمحبيه أن يطلقوا عليه، أن يعود ويفوز ببطولة كبرى بعد غياب دام لـ5 سنوات، حيث أن آخر بطولة قد حصل عليها كانت بطولة ويمبلدون 2012.

 

نستعرض مع قرائنا بعض المعلومات عن الأسطورة السويسرية الحية 

 

ولد في بازل السويسرية في الثامن من أغسطس آب 1981 (35 عاما)

أحرز 18 لقبا في الفردي بالبطولات الأربع الكبرى: استراليا المفتوحة 2004 و2006 و2007 و2010 و2017 وفرنسا المفتوحة 2009 وويمبلدون 2003-2007 و2009 و2012 وأمريكا المفتوحة 2004-2008.

ظهر على الساحة الإحترافية بقوة خلال منافسات التنس في عام 2001 عندما أوقف مسيرة انتصارات بيت سامبراس التي استمرت 31 مباراة في الدور الرابع في ويمبلدون قبل أن يخسر في دور الثمانية.

في 2003 أصبح أول لاعب سويسري يحرز لقبًا في بطولة كبرى بعد الفوز على مارك فيليبوسيس في نهائي ويمبلدون.
 

مسيرته في الملاعب

هو اللاعب الوحيد الذي أحرز خمسة ألقاب متتالية في بطولتين كبيرتين مختلفتين وهما ويمبلدون وأمريكا المفتوحة.

هو اللاعب الوحيد الذي أحرز لقبي ويمبلدون وأمريكا المفتوحة في أربعة أعوام متتالية.

أصبح اللاعب الوحيد الذي يفوز بثلاثة ألقاب كبرى مرتين متتاليتين خلال حقبة الاحتراف بعد فوزه بلقب استراليا المفتوحة في 2007.

نجح في معادلة الرقم القياسي لبيورن بورج بالفوز بلقب ويمبلدون خمس مرات متتالية في 2007.

انتهت مسيرته بالوصول لنهائي عشر بطولات كبرى على التوالي بالهزيمة أمام الصربي نوفاك ديوكوفيتش في قبل نهائي استراليا المفتوحة في 2008.

بعد فوزه ببطولة فرنسا المفتوحة "رولان جاروس" في 2009 أصبح سادس لاعب يحرز لقب البطولات الأربع الكبرى خلال مسيرته في الملاعب بعد فريد بيري ودون بادج ورود ليفر وروي ايمرسون وأندريه أجاسي.

حطم الرقم القياسي لعدد مرات الفوز بألقاب البطولات الكبرى وهو 14 لقبا والذي كان يحمله الأمريكي المعتزل بيت سامبراس بعد فوزه باللقب الكبير رقم 15 في مسيرته في ويمبلدون في 2009 ليستعيد المركز الأول عالميا من نادال.

توقفت مسيرته القياسية بالوصول لقبل نهائي 23 بطولة كبرى على التوالي بالهزيمة في دور الثمانية في فرنسا المفتوحة في 2010 أمام روبن سودرلينج.

ويعتبر هذا الرقم القياسي علامة بارزة في تاريخ اللعبة لأنه يعني أن فيدرر احتل مركزا بين الأربعة الأوائل في البطولات الكبرى خلال ستة أعوام متتالية تقريبا وهو يتفوق بذلك بفارق هائل يفوق الضعف على الرقم السابق والمسجل باسم ايفان ليندل والذي سجله بعدما تأهل لقبل نهائي البطولات الكبرى عشر مرات متتالية.

أصبح اللاعب رقم 23 الذي يتصدر قائمة التصنيف الدولية في 2004 ويحافظ على موقعه في الصدارة لمدة 237 أسبوعا متتاليا وهو رقم قياسي، وبعد فوزه بلقبه السابع في ويمبلدون عادل الرقم القياسي لسامبراس بالبقاء في صدارة التصنيف لمدة 286 أسبوعا.

يحمل رقما قياسيا بالفوز في 24 مباراة نهائية على التوالي وهي مسيرة توقفت بالهزيمة أمام ديفيد نالبانديان في نهائي كأس الأساتذة في 2005، وأنهى هذا الموسم محققا 81 فوزا مقابل أربع هزائم.

في 2006 تأهل لنهائي جميع البطولات الأربع الكبرى وفاز بألقاب استراليا المفتوحة وويمبلدون وأمريكا المفتوحة وحصد إجمالا 12 لقبا خلال الموسم وفاز 92 مرة مقابل خمس هزائم.

يحمل رقما قياسيا في حقبة الاحتراف بعد تحقيق 65 فوزا متتاليا على الملاعب العشبية وهي مسيرة انتصارات توقفت بالهزيمة أمام نادال في نهائي ويمبلدون في 2008.

فاز بذهبية زوجي الرجال في أولمبياد بكين في 2008 مع مواطنه ستانيسلاس فافرينكا كما أحرز فضية فردي الرجال في أولمبياد لندن 2012.

تلك هي نبذة عن مسيرة كوكب التنس في سطور، والذي خلد اسمه داخل سجلات عالم لعبة الأمراء والملوك بأحرف من نور.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان