رئيس التحرير: عادل صبري 07:53 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

هل أصبح جوارديولا "رانييري جديد"؟

هل أصبح جوارديولا رانييري جديد؟

تحقيقات وحوارات

جوارديولا ورانييري

هل أصبح جوارديولا "رانييري جديد"؟

لؤي هشام 06 ديسمبر 2016 17:07

عند قدوم المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري لتولي مهمة تشيلسي، في بداية حقبة المالك رومان أبراموفيتش، كان يجري الكثير من التغييرات على تشكيل فريقه، وهو ما دفع الصحافة الإنجليزية لإطلاق لقب "tinkerman" أو الرجل العابث عليه، وهو ما تحول فيما بعد إلى وصف لأي مدرب يجري الكثير من التجارب على تشكيل فريقه.

 

ولكن صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أطلقت هذا اللقب مؤخرا على بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، في تقرير لها، بسبب إجراءه العديد من التغييرات على فريقه.

 

"استاد مصر العربية" يستعرض التقرير معكم.

 

أجرى بيب خلال 14 مباراة بالدوري الإنجليزي 46 تغيير على التشكيلات التي بدأت المباريات، بفارق 12 عن أكثر الفرق تغييرا من بعده، سوانزي سيتي.

 

وسواء كانت هذه التغييرات من أجل الإصابات أو الإيقافات أو التدوير بسبب المشاركة الأوروبية، أو حتى معاقبة لاعبين بسبب أداء سيء فإنه لم يدخل بتشكيل ثابت حتى الآن، وهو ما لا يمكن وصفه بالنجاح.

 

 

أما من تلوه في القائمة فهم سوانزي وسندرلاند ووست هام، وهم ثلاثي ضمن رباعي يقبع في قاع ترتيب المسابقة، على عكس المتصدر تشيلسي مثلا الذي أجرى المدرب أنطونيو كونتي 8 تغييرات فقط على تشكيله.

 

وكان تغيير سيسك فابريجاس بدلا من نيمانيا ماتيتش، في مواجهة السيتيسنز هو التغيير الأول في آخر 8 مباريات منذ لجوء كونتي لطريقة 3-4-3.

 

أما فريق جوارديولا، فهناك لاعب وحيد فقط هو الذي بدأ كل المباريات وهو البرازيلي فيرناندينيو، الذي سيغيب عن المباريات المقبلة بسبب تلقيه بطاقة حمراء.

 

وهناك 3 لاعبين فقط بجانب فيرناندينيو شاركوا لأكثر من 1000 دقيقة - من أصل 1,260 دقيقة - وهم ألكساندر كولاروف وسيرجيو أجويرو ورحيم سترلينج.

 

كثرة التغييرات لها دلالة كبيرة على عدم الاستقرار، ففي موسم 2003-04 فشل رانييري في التتويج بأي لقب وأنهى مسابقة الدوري بفارق 11 نقطة عن البطل "الغير مهزوم" ارسنال، وتعرض في النهاية للإقالة، لذا على بيب أن يكون حذرا.

 

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان