رئيس التحرير: عادل صبري 09:36 صباحاً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أخطاء شائعة عن ديربي مدريد

أخطاء شائعة عن ديربي مدريد

تحقيقات وحوارات

اتلتيكو مدريد وريال مدريد

أخطاء شائعة عن ديربي مدريد

محمود البي 15 نوفمبر 2016 19:52

ديربي الدم والعشق والشغف بين ريال مدريد وأتلتيكو، موعده يوم السبت المقبل، ضمن مباريات الجولة الـ12 من منافسات الدوري الإسباني على ملعب "فيسنتي كالديرون".

 

إنها مباراة للانتقام من جانب دييجو سيميوني، من أحفاد وأبناء الملكي، الذين تسببوا في خسارته للقبي دوري أبطال أوروبا.

 

 

هناك معلومات كثيرة خاطئة عن ديربي مدريد، مثل مباراة بين نادي الأغنياء ريال مدريد والفقراء أتلتيكو مدريد.

 

ويستعرض "استاد مصر العربية" في التقرير الآتي نقلاً عن مجلة "فور فور تو" البريطانية، المعلومات المغلوطة عن ديربي مدريد.

 

حقبة الطاغية فرانكو وتأسيس الناديين

 

تأسس نادي أتلتيكو مدريد في 1903 بألوان الأبيض والأحمر،  بناء على فكرة لـ3 طلاب مدريديين  مقيمين باقليم الباسك، كناد شقيق  لأتليتيك بيلباو.
 

في بداية عام 1920، دخل نادي أتلتيكو مدريد في حقبة مستقلة عقب الفوز بـ3 ألقاب في بطولة "كامبيتون ديل سنترو"، بعدما قطع العلاقات مع النادي الباسكي ليكون كيانا مستقلا، ووجهت الدعوة إلى انعقاد فعاليات الدوري الإسباني في عام 1928.

 

جلبت الحرب الأهلية الإسبانية 1936-1939 تغييرات جوهرية بدمج النادي  مع آخر أسسه أعضاء من القوات الجوية الإسبانية، اسمه "أتلتيكو أفياسيون" مدريد .

 

 بالنسبة لريال مدريد:

 

اسم الجنرال فرانكو دائم الارتباط بريال مدريد، النادي الذي يعكس الطبقة الملكية الممنوحة من الملك الفونس منذ 1920 بعد 18 عامًا من تأسيس الميرنجي.

 

غالبا ما يعتبر ريال مدريد المفضل لدى الجنرال فرانكو، ولكن كان لدى الدكتاتور دوافع خفية في ربط اسمه مع النادي.

 

لتتحول بالضبط  إلى  حقبة "Generalisimo" ولا يستطيع أحد التأكد من ولائها لريال مدريد، لكنه ممتعة في نجاحها في 1950، عندما قاد الفريدو دي ستيفانو ريال مدريد للهيمنة المحلية والأوروبية، بما في ذلك أول خمسة ألقاب أوروبية.

 

استغل فرانكو سطوة ريال مدريد الأوروبية كأي شخص انتهازي، لتعزيز جدول أعماله في إسبانيا.

 

واستخدم فرانكو  ريال مدريد كأداة أخرى لتعظيم ذاته، الذي كان في الواقع ليس أكثر من صورة ضارة لديكتاتور يستغل كرة القدم ( بحسب المجلة البريطانية).

 

كذبة نادي الفقراء (أتلتيكو مدريد)

 

اسأل أي فرد في مدريد عن النادي الذي يمثل فريق الطبقة العاملة، وسوف تحصل على نفس الإجابة: رايو فاليكانو ليس أتلتيكو مدريد.

 

 نادي : رايو فاليكانو  الذي كان يلقب "باريو شجاع"، من الطبقة العاملة من فاليكاس، حيث كان يستضيف مباريات أتلتيكو قبل 1919.

 

يعد رايو النادي الذي  يدعو للنزول إلى الشوارع خلال الإضرابات العامة، بالاتحاد مع البروليتاريا.

 

نادي الطبقة المتوسطة

 

هناك عنصر من الحقيقة في ريال مدريد كونه نادي الطبقة المتوسطة الطموح في سانتياجو برنابيو، بمنطقة مدريد شمال الجميلة "كامارتين".

 

ويعتر كثير من مشجعيه من الجيل القديم المحافظ من الإسبان، أيضًا لا يمكن إنكار أن العديد من جماهير ريال مدريد من المستقلين الاجتماعيين.

 


ومع ذلك، هؤلاء لا يعدون أنصار النادي الوحيدين، نقلا عن بعض استطلاعات الرأي الأخيرة كدليل، ولكن له عشاق من كل طبقة من طبقات المجتمع.

 

 كما هو الحال مع جميع الأندية الكبيرة، ريال مدريد جذب اهتمام جميع الطبقات الاجتماعية. وشهرة النادي ليست بسبب الثراء أو النفوذ، ولكن بسبب نجاحه في حد ذاته بمثابة ناد لكرة القدم.

 

 مقولة أن ريال مدريد يعبر عن "النخبة الفاشية الغنية" في حين أتليتيكو مدريد هو الممثل لـلـ "القلة الصادقين الفقراء"، عفا عليها الزمن.

 

فلا مراء فيها أن لوس بلانكوس "لقب ريال مدريد" أكبر وأكثر نجاحًا وأكثر ثراء من أتليتيكو مدريد، وهذا  لا يمثل الأغنياء مقابل الفقراء، أو مباراةالملوك ضد الجماهير العاملة.

 

 وفي النهاية هي ليست مباراة بين خصمين محليين فقط، إنما لقاء يحكي شيء أكثر تعقيدًا عن ارتباط التاريخ والسياسة ومؤيديهما.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان