رئيس التحرير: عادل صبري 08:10 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

أساطير رحلت عن ناديها بعمر 31 عاما.. هل ينضم إليها ميسي؟

أساطير رحلت عن ناديها بعمر 31 عاما.. هل ينضم إليها ميسي؟

مصعب صلاح 15 نوفمبر 2016 16:04

رغم تفوق اللاعبين مع أنديتهم وتحقيقهم للألقاب والإنجازات، إلا أنَّه بعد فترة يرغب أحدهم في الرحيل عن صفوف الفريق لخوض تجربة جديدة والاعتزال.

 

عادّة ما يتخذ اللاعبون هذا القرار قبل أعوام قليلة من اعتزالهم، مثل راؤول جوانزليس مع ريال مدريد وتشافي هيردنانز مع برشلونة، إلا أن قلة فقط هي من قررت الرحيل عن أنديتها بعمر 31.

 

وذكرت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن ليونيل ميسي، مهاجم النادي الكتالوني، لن يجدد عقده مع الفريق الذي ينتهي عام 2018 ليغادر النادي بعمر 31 عامًا.

 

وفي حال صحت هذه التقارير، يكون ميسي هو اللاعب السادس الذي يرحل عن فريقه الذي صنع نجوميته بهذا العمر.

 

وفي التقرير التالي يستعرض "استاد مصر العربية" أبرز النجوم التي رحلت عن فرقها بهذا العمر.

 

1. يوهان كرويف

 

 

تألق كرويف مع أياكس الهولندي وحقق معه لقب دوري أبطال أوروبا مرتين، قبل أن ينضم لبرشلونة الإسباني وحصل معه على لقب الدوري الإسباني.

 

وبعد مسيرة ناجحة في أوروبا، قرر كرويف الانضمام للدوري الأمريكي وتحديدًا لنادي لوس أنجلوس بعمر 31، إلا أنه عاد مرة أخرى لأوروبا قبل أن يعتزل مع نادي فينورد.

 


2. فرانز بيكنباور

 

 

تألق بيكنباور مع نادي بايرن ميونخ الألماني، وبدأ معهم منذ الطفولة حتى وصل لعمر 31 عامًا وقرر الرحيل لنادي نيويورك كوزموس الأمريكي، ثم انضم  لموسمين لصفوف هامبورج الألماني قبل أن يعود مجددًا للنادي الأمريكي.

 

وحقق بيكنباور 3 بطولات دوري أبطال أوروبا مع النادي البافاري بجانب 5 بطولات دوري ألماني، كما حصل على جائزة أفضل لاعب في الدوري الألماني 4 مرات.

 

3. دييجو مارادونا

 

 

استمر مارادونا في أوروبا لفترة قصيرة، فانضم لصفوف برشلونة قادمًا من بوكا جونيورز عام 1982 واستمر لموسمين فقط قبل أن يرحل لإيطاليا لينفجر مع نابولي.

 

وحقق مارادونا مع نابولي لقب الدوري الإيطالي مرتين لأول مرة في تاريخهم، ولم يحقق فريق الجنوب أي بطولة دوري منذ حينها، لكنه رحل بعد أزمته مع الحكومة الإيطالية هناك بسبب إتهامه بأنه على علاقة بالمافيا ليرحل بعمر 31 عامًا.

 

واستمر مارادونا دون أي فريق لمدة عام كامل، قبل أن يلعب لصالح إشبيلية الإسباني موسم 1993-1994 ورحل بعدها للأرجنيتن.

 

ولم يستقر دييجو مع أي نادي لفترة طويلة، حتى اعتزل عام 1997 مع بوكا جونيوز.

 

4. الظاهرة رونالدو

 


 

تألق الظاهرة رونالدو في أوروبا، منذ انطلاقته الأولى مع أيندهوفن الهولندي، وانضم بعدها لبرشلونة الإسباني قبل أن ينتقل لإنترناسونالي الإيطالي ويعود لريال مدريد.

 

وفي قلعة سانتياجو برنابيو، انفجر رونالدو وسجل للنادي الملكي أكثر من أي ناد آخر وحصل معهم على الدوري الإسباني مرتين قبل أن يرحل بعمر 31 عامًا موسم 2007-2008 لصفوف ميلان الإيطالي.

 

وبعد موسم واحد فقط عاد رونالدو للدوري البرازيلي لتكون بداية النهاية له، فاعتزل نهائيًا كرة القدم عام 2011.

 

6. باستيان شفاينشتايجر

 

 

تألق شفاينشتايجر مع بايرن ميونخ لأعوام طويلة منذ بدايته في فريق الشباب عام 1998 حتى رحل عام 2015 لمانشستر يونايتد الإنجليزي بعمر 31 عامًا.

 

وحقق التايجر الألماني 8 بطولات دوري محلي، و7 كؤوس بجانب بطولة دوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية برفقة النادي البافاري.

 

وفي إنجلترا شارك شفاينشتايجر في الموسم الأول بصورة شبه مستمرة وساهم في الحصول على كأس الإتحاد الإنجليزي، إلا أنه، وبقدوم جوزيه مورينيو، لقيادة الشياطين الحمر، خرج من قائمة الفريق ولم يشارك في أي مباراة مع توارد الأخبار بإمكانية رحيله للدوري الأمريكي في يناير المقبل خاصة أن اللاعب صرّح بأنه لن يلعب مجددًا في أوروبا لأي فريق آخر.

 

ويبقى السؤال، هل يفاجئ ميسي الجميع ويرحل عن صفوف برشلونة الإسباني عام 2018 بعد تحقيقه 30 بطولة للنادي الكتالوني؟ أم يجدد عقده في الأيام المقبلة؟

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان