رئيس التحرير: عادل صبري 11:15 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

3-4-3.. ما تريد معرفته عن خطة كونتي التي صنعت مجد فان جال

3-4-3.. ما تريد معرفته عن خطة كونتي التي صنعت مجد فان جال

تحقيقات وحوارات

أنطونيو كونتي

3-4-3.. ما تريد معرفته عن خطة كونتي التي صنعت مجد فان جال

لؤي هشام 08 نوفمبر 2016 19:02

كثر الحديث في الآونة الماضية عن خطة 3-4-3 التي يعتمد عليها المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي رفقة تشيلسي في الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج" بشكل واضح.

 

واعتمد عليها كذلك الفيلسوف الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي ولجأ إليها لويس إنريكي مع برشلونة في بعض الأوقات بسبب الإصابات .

 

"استاد مصر العربية" يسلط الضوء على هذه الطريقة منذ بدايتها وحتى تطورها مرورا بشكلها في الوقت الحالي.

 

البدايات

 

ظهر الاعتماد على ثلاثي في الخط الخلفي لأول مرة مع المدرب الإنجليزي الشهير هيربرت تشابمان بخطة 3-2-2-3 أو ما يعُرف بالـ(WM)، واعتمد عليه المنتخب الإنجليزي حتى أوائل الخمسينات.

 

وتعتبر خطة 3-4-3 تطور لخطة الــ(WM) التي مرت بعدة مراحل للتطور فيما يتعلق بمهام الثلاثي الخلفي، حيث بدأها تشابمان وتطورت مع كلا من كارلوس بيلاردو، مدرب الأرجنتين الذي حقق كأس العالم 1986 عن طريق 3-5-2، ولويس فان جال مع أياكس بتحويله 4-3-3 إلى 3-4-3 في شكل "دياموند" أو الجوهرة.

 

صورة لتشكيل نهائي دوري أبطال أوروبا عام 1995، حيث حول فان جال ريكارد من مدافع رابع إلى لاعب وسط مدافع (holding) وصنع ريكارد هدف الفوز على ميلان لباتريك كلويفرت.
 

 

 

الخطة في الوقت الحالي

 

يعتمد العديد من المدربين حاليا على ثلاثي خلفي ولعل أبرزهم هو بيب جوارديولا مع مانشستر سيتي في 3-4-3، وخورخي سامباولي مع إشبيلية بطريقة 3-3-3-1 وأخيرا كونتي صاحب الطريقة الأكثر شهرة.

 

يلعب الثنائي جوارديولا وسامباولي بهذه الطريقة ولكنهم  أكثر استحواذا وهجوما، على عكس كونتي الذي اعتمد على الخطة في شكلها الدفاعي بثلاثي قلب دفاع ولاعبي وسط مدافعين هما نجولو كانتي ونيمانيا ماتيتش.

 

 

متطلبات الخطة

 

* مدافعون أقوياء يتمتعون بسرعة كبيرة من أجل تغطية المساحات في الملعب سواء طوليا أو عرضيا.

 

* لاعبو وسط منضبطين من أجل حماية الدفاع من الهجمة المرتدة وتغطية المساحات إضافة إلى السقوط بجانب الدفاع في حال لزم الأمر.

 

* تواصل جيد بين الدفاع والوسط من أجل الدفاع كوحدة واحدة.

 

* مهاجمون بإمكانيات كبيرة وقدرة على مراوغة المدافعين وصناعة للعرضيات.

 

الإيجابيات

 

* تتيح للمهاجمين اللعب على الأطراف وإزعاج الأظهرة التي في مواجهتهم.

 

* المهاجمون ولاعبو الوسط لديهم حرية تبادل المراكز خاصة على الأطراف، وهذا سيسبب صعوبة كبيرة للمدافعين فيما يتعلق بالرقابة.

 

* الدفاع يصبح أكثر قوة في مواجهة المهاجمين.

 

السلبيات

 

* لاعبو الوسط يجب أن يتمتعوا بإمكانيات كبيرة سواء في المساعدة هجومية أو العودة للتغطية الدفاعية.
 

صعود لاعبي الوسط إلى الهجوم يعني أنهم تركوا مساحات كبيرة خلفهم قد تؤثر على فريقهم في الهجمات المرتدة.

 

* الثلاثي الخلفي قد يكون ضعيفا في مواجهة الهجوم الذي يرتكز على الأطراف أو يعتمد على التحولات السريعة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان