رئيس التحرير: عادل صبري 12:35 صباحاً | الخميس 22 أغسطس 2019 م | 20 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

3 ملامح على باريس وسيتي وضعها في الاعتبار قبل الصدام

3 ملامح على باريس وسيتي وضعها في الاعتبار قبل الصدام

تحقيقات وحوارات

باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي

3 ملامح على باريس وسيتي وضعها في الاعتبار قبل الصدام

لؤي هشام 11 أبريل 2016 15:40

تعادل إيجابي ثمين بهدفين لمثلهما عاد به مانشستر سيتي من حديقة الأمراء أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا، ولكن المهمة لم تحسم بعد.

 

إياب ديربي أثرياء الخليج يلعب غدا الثلاثاء في ملعب الاتحاد، ولكلا الفريقين أسلحته القوية التي سيستعين بها في هذه المباراة للوصول إلى المربع الذهبي.

 

"استاد مصر العربية" يستعرض أبرز ملامح الفريقين وأسلحتهما معتمدا في ذلك على أرقام مباراة الذهاب.. والبداية مع مانشستر سيتي.

 

التوازن في الوسط 

 

فيرناندينيو قدما أداءً متميزا أمام سان جيرمان في حديقة الأمراء فقد كان قويا على الصعيد الدفاعي، بجانب فيرناندو، وأحدث التوازن المطلوب بدعمه الهجومي.

 

فيرناندينيو كان أكثر من سدد من السماوي بجانب سيلفا، حيث سدد 3 تسديدات، كانت منهم لقطة الهدف الثاني والتعادل، وصنع فرصة واحدة، وعلى الصعيد الدفاعي قطع الكرة 4 مرات، وتصدى لها  block 4 أيضا.

 

وبلغت دقة تمريرات فيرناندينيو 88% كأكثر لاعبي الفريقة دقة في التمرير وهو أمر جيد للغاية خاصة إذا كنت تتعرض للضغط من فريق يحاول الفوز على أرضه.
 


 

فرص نافاس وسلاح أجويرو

 

نافاس كان أكثر من صنع فرص للسيتيسنز في المباراة بثلاثة فرص يليه سيلفا بفرصتين، سرعة نافاس تشكل خطوة كبيرة على أي دفاع ولكنه ينقصه بعض الدقة في محاولاته والتسرع في بعض الأحيان.

 

والمهاجم الخطير سيرخيو أجويرو لم يكن في يومه بهذه المباراة فيكفي أنه سدد تسديدة واحدة فقط في المباراة وبلغت دقة تمريراته 77%، ولكنه يملك سلاحا فعالا وهو قدرته على المراوغة، فقد راوغ في 6 مناسبات كانت 5 صحيحة وواحدة فقط خاطئة.
 

 

هجوم باريس والحل المفقود

 

معظم لاعبي البي إس جي في الشق الهجومي كانت دقة تمريراتهم سيئة للغاية بعكس المدافعين، فإبراهيموفيتش كانت نسبته الأسوأ بـ75%، ثم دي ماريا بـ76% وكافاني كان 85%.

 

ماتويدي كان 80% وموتا 91%، بينما كان صاحب الرقم الأفضل هو أدريان رابيو صاحب الهدف الثاني بـ92 % وهو رقم ممتاز بالنسبة للعب أمام دفاع متكتل مثل دفاع مانشستر سيتي.
 

 

السلطان إبرا ورغم أنه لم يكن في مستواه المعهود بمباراة الذهاب وإهداره لركلة جزاء وانفراد آخر، إلا كان أكثر لاعبي المباراة تسديدا بـ7 تسديدات وهو سلاح جيد في مواجهة سيتي الذي سيسعى لحسم المباراة مبكرا.
 



 

أما دي ماريا ورغم عدم دقة تمريراته إلا أن سلاحا نشيطا فالأرجنتيني صنع 9 عرصيات و3 فرص، وأكمل 5 مراوغات منهم واحدة فقط خاطئة، ولكن على الصعيد الدفاعي لم يقدم أي دعم لزملائه وكانت كل أرقام الدفاعية صفر.
 





لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان