رئيس التحرير: عادل صبري 10:37 مساءً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

أحمد عادل عبد المنعم.. ابن النادي وأيوب الاهلي الجديد

أحمد عادل عبد المنعم.. ابن النادي وأيوب الاهلي الجديد

تحقيقات وحوارات

أحمد عادل عبد المنعم

أحمد عادل عبد المنعم.. ابن النادي وأيوب الاهلي الجديد

إيهاب علي 10 أبريل 2016 12:10

يحتفل اليوم، الأحد، أحمد عادل عبد المنعم حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، بعيد ميلاده التاسع والعشرين ضمن جدران القلعة الحمراء.

 

ونجح أحمد نجل عادل عبد المنعم عملاق حراسة المرمي في النادي الأهلي والمنتخب الوطني السابق، فى التدرج بفرق الناشئين بالقلعة الحمراء قبل تصعيده الي صفوف الفريق الأول، ليبدأ مشوار طويل من الصبر والقتال للاستمرار ضمن صفوف فريقه المفضل.
 

يعشق أحمد عادل عبد المنعم لقب ابن النادي الذي تنادي به الجماهير بسبب حبه وعشقه للنادي الذي تربى داخل جدرانه وصبره على البقاء طويلا على مقاعد البدلاء دون إثارة الأزمات والمشاكل أو حتى التلويح بالرحيل كما يفعل البعض، بل إنه يكون دائما رجل المواقف الصعبة حين يحتاج له الفريق في أي وقت.
 

وأصبح عبد المنعم يسير على درب الحارس العملاق أحمد شوبير نجم الأهلي والمنتخب الوطني السابق صاحب لقب أيوب الكرة المصرية الذي ظل حبيسا لمقاعد البدلاء في القلعة الحمراء لسنوات طويلة في وجود إكرامي وثابت البطل عمالقة حراسة المرمي بالأهلي قبل أن يحصل علي الفرصة ليكون الحارس الأول للفريق والمنتخب، ليحصل عبد النعم على لقب ايوب الكرة المصرية الجديد.
 

وحصل عبد المنعم على ثقة جميع الأجهزة الفنية التي تعاقبت علي تدريب الأهلي في السنوات الماضية بداية من البرتغالي مانويل جوزيه ومرورا بحسام البدري ومحمد يوسف وفتحي مبروك والإسباني خوان كارلوس جاريدو والبرتغالي جوزيه بيسيرو وأخيرا الهولندي مارتن يول.
 

وتألق عبد المنعم بشدة في الفترة التي كان فيها أساسيا مع الفريق، وبالتحديد في موسم 2010 / 2011، حين وجد نفسه الحارس الأوحد في الفريق، بعد إصابة الحارسين الأساسين شريف إكرامي ومحمود ابو السعود، ليؤكد أنه من الحراس الموهوبين في تاريخ الأهلي.
 

ونجح عبد المنعم في حجز مكانة خاصة في قلوب الجماهير الأهلاوية بمواقفه الرجولية وانتمائه الكبير للفريق الأحمر، حيث مازالت الجماهير تتذكر مواقفه الرائع في مباراة الأهلي والإنتاج الحربي موسم 2009 / 2010، بعدما رفض الخروج من الملعب رغم إصابته بكسر ونزيف في الأنف واستكمل اللقاء حتى النهاية.
 

وكرر عبد المنعم نفس المشهد في مباراة الأهلي وسيوي سبور الإيفوراي بنهائي بطولة الكونفدرالية الأفريقية التي توج بها المارد الأحمر لأول مرة في تاريخه والكرة المصرية، حيث تحامل على نفسه واستكمل المباراة حتي نهايتها رغم إصابته بتمزق في العضلة الأمامية تسبب في غيابه عن الملاعب لما يقارب الشهرين.
 

ووجد الأهلي حارسه الأمين في حاجة إليه في الفترة الأخيرة التي غاب فيها الحارس الدولي والأساسي شريف إكرامي لأكثر من شهر بسبب تعرضه للإصابة في العضلة الخلفية، ونجح عبد المنعم في حماية عرين الأهلي رغم ابتعاده الطويل عن المشاركة في المباريات.


لمتابعة آخر القضايا والتقارير الرياضية اضغط هنـــــــــــــــــا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان